منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 06 - 06 - 2011, 11:09
حسين حبيب غير متصل
..:: من سكان المدينة ::..
 


حسين حبيب is on a distinguished road
افتراضي اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011











اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011


قال خبير أميركي متخصص في الشؤون اليمنية إن نقل الرئيس اليمني، علي عبد الله صالح، إلى السعودية، للعلاج بعد إصابته في القصف المسلح على القصر الجمهوري في صنعاء، أول من أمس، «يفتح الباب أمام رحيل نهائي»، وأضاف: «تبدو هذه هي نهاية صالح».

وقال كريستوفر بوشيك، المتخصص في الشؤون اليمنية في معهد كارنيغي في واشنطن، لـ«الشرق الأوسط»: «رحيل صالح يفتح الباب لطريقة ممكنة للخروج من هذه الأزمة. الآن يمكن لنائب الرئيس اليمني (عبد ربه منصور هادي) أن يتولى القيادة المؤقتة للحكم هناك، ثم تجري استعدادات لإجراء انتخابات عامة حرة ونزيهة»، وأضاف: «لكن لا بد من تشكيل حكومة مؤقتة بموافقة الأطراف المعنية للإشراف على عملية الانتقال»، وقال: «لكن أولا وقبل كل شيء يجب أن يتوقف القتال».

وقال بوشيك: «من ناحية أخرى، مع رحيل صالح إلى السعودية، هناك احتمال لتدهور الوضع أكثر، ولتصعيد القتال. يبدو واضحا أن حكومة اليمن لن تتوقف عن الهجمات على آل الأحمر، وسيكون هذا سيئا للغاية», وقال: «نحن لا نعرف حتى الآن أين أحمد (ابن الرئيس صالح). ولا نعرف أين أبناء عمه، وسيكون من المهم أيضا أن نراقب اللواء علي محسن الأحمر» (قائد الفرقة المدرعة الأولى الذي كان انضم إلى المعارضة).

وأضاف بوشيك: «الشيء الأكثر أهمية الآن هو أن تبدأ عملية الانتقال السياسي، والبدء في العمل من أجل تحسين الأوضاع العامة في البلاد لجميع اليمنيين. ليس سرا أن الاقتصاد في حالة خراب، وهناك حاجة إلى التركيز على التصدي لهذا التحدي الأساسي. اقتصاد اليمن الهابط هو في صميم مشكلات البلاد كافة».

وقال: «ظللت أتابع صالح كل هذه السنوات. أعرف أنه سياسي ذكي، ويمكن أن يحدث أي شيء. لكن لا أعرف كيف سيقدر على أن يعود إلى الحكم بعد الذي حدث؟».

وقال مراقبون في واشنطن إن الرئيس باراك أوباما يرى أن نقل صالح إلى السعودية قد أخرج أوباما من ورطة لم يكن يعرف كيف يخرج منها، وذلك بسبب إعلاناته المتكررة بأن صالح يجب أن يرحل، في نفس الوقت الذي لا يريد فيه أن يفقد حليفا مهما في الحرب ضد الإرهاب. في الجانب الآخر، لا بد أن الرحيل المفاجئ لحليف رئيسي لأوباما في الحرب ضد الإرهاب سيقود إلى تعميق الأزمة في بلد يعرف أوباما أنه في وضع اقتصادي سيئ، والآن صار يزداد سوءا.

وقال المراقبون إن أوباما يشعر بأنه مدين لدول التعاون الخليجي بسبب دورها المهم، ليس فقط في الوساطة بين صالح والمعارضين في الماضي، ولكن، أيضا، بسبب الدور السعودي الأخير، الذي أدى إلى نقل صالح إلى السعودية للعلاج.

وقال مسؤول في البيت الأبيض إن جون برينان، مستشار الرئيس باراك أوباما للأمن القومي، تحدث مع نائب الرئيس اليمني، عبد ربه الهادي، هاتفيا، بعد نقل صالح إلى السعودية. لكن لم يقدم المسؤول أي تفاصيل. وأضاف المسؤول إن برينان ناقش الأزمة في اليمن مع المسؤولين في المملكة العربية السعودية، ومع المسؤولين في دولة الإمارات العربية المتحدة، خلال زيارة استغرقت ثلاثة أيام، قبل أن يعود إلى واشنطن يوم السبت.






hov hofhv hgdlk hgd,l hghekdk 6-6-2011 - hghofhv hgdlkdm hekdk td

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 06 - 06 - 2011, 11:10   رقم المشاركة : [2]
..:: من سكان المدينة ::..
 

حسين حبيب is on a distinguished road
افتراضي رد: اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011

اليمن وصالح في غرفة العمليات


كل يعتقد أن الوقت صار ملائما للتخلص من الرئيس اليمني علي عبد الله صالح لأنه مصاب وخارج البلاد للعلاج، وهذه فرصة تاريخية لنقل السلطة التي عض عليها خلال الأشهر الثلاثة الماضية. وأتفق معهم في ذلك، لكن أيضا أعتقد أن صالح لم يعد المشكلة، بل هو الحل. أرى أن صالح يمكن أن يكون خير حليف للمعارضة في هذه الأيام الحاسمة لأنه سيكون ضامنا الانتقال السلمي الدستوري. فمن صالح اليمن ألا يكون هناك فراغ سياسي ودستوري، ومن صالح الأطراف المختلفة الاحتكام إلى الدستور من أجل ضمان الانتقال الشرعي، والآن يمكن للرئيس المصاب إن شاء أن يلعب دور حامي الشرعية، لأنه لم يعد له سوى هذا الدور. وبدلا من انتزاع السلطة، وتجاوز الأطر الشرعية، يمكن للرئيس أن يؤمن سلامة الانتقال.

قد لا تروق الفكرة للرئيس، لكنها تبقى أفضل خياراته، وأفضل سيناريو لليمن يحافظ على الشرعية ويحول دون اقتتال المعارضة فيما بينها على الحكم. فاحترام المؤسسات واحترام الدستور هو ما تطالب به كل الفئات، ولهذا السبب ثار الشارع على صالح الذي أساء وتعسف في استخدام الأنظمة ومؤسسات الدولة.

الآن ليس له من دور يلعبه إلا أن يسلم الحكم بطريقة تحفظ له كرامته وتحفظ للنظام اليمني أيضا كرامته وتؤمن للنظام الجديد قيما دستورية يحتكم إليها في المستقبل، فاحترام الدستور والمؤسسات ركيزة في بناء دولة القانون، ويمكن أن يكتب التاريخ مستقبلا أن صالح أخرجه الدستور في ثورة سلمية وليست الحرب مع بيت الأحمر.

لكن هناك من يخاف ويتساءل ماذا لو أن الرئيس الثعلب خرج من المستشفى العسكري اليوم واستقل سيارة أجرة إلى المطار وركب أول طائرة مغادرة من الرياض إلى عاصمته صنعاء وفاجأ الجميع بأنه يقود الحكم من جديد؟ أعتقد حتى لو فعل ذلك يعرف أنه لن يستطيع أن يحكم البلاد كما كان يفعل قبل يوم الجمعة الماضي، لقد تغير الوضع.

القصف الذي كاد يودي بحياة الرئيس سيناريو لم يخطر على البال، أن يصاب ويضطر للعلاج بعد أن كان يرفض الخروج من باب القصر. حتى أن أحد المعارضة جزم بأن الرئيس هو من ألقى القذيفة على قصره ليبرر خروجه، طبعا تفكير شطح في الخيال لأن كل المعلومات تؤكد أن الرئيس مصاب بشظية في الرئة ويعاني من حروق بادية على جسمه. فهو مصاب بالفعل وإن لم يكن في حالة خطرة تهدد حياته، لهذا تعمد أن يسير على قدميه بعد أن نزل من طائرة الإخلاء الطبي السعودية في الرياض ليقول للجميع إنه حي يسير على قدميه.

مع هذا عليه أن يدرك أنه استهلك كل حيله، واستهلك كل الفرص، وآخرها عندما هاجم الوسطاء الخليجيين لأنه شعر بأنهم أيضا محبذون لفكرة تخليه عن الحكم، سماها إملاءات سعودية - أميركية يرفضها. الآن صارت الإملاءات إلهية، حيث يرقد للعلاج في المستشفى العسكري السعودي.

بخروجه صار القصر الرئاسي خاليا، وأمام الجميع جولة جديدة من إدارة الصراع بلغة مختلفة، فالرئيس ربما لا يستطيع معارضة فكرة التخلي عن الحكم لأنه عمليا غادر مقر الحكم.

في ظل التطور الجديد يبقى الخيار الأمثل المحافظة على إطار الوساطة الخليجية لأنها تعمل في إطار القانون اليمني، وكذلك لأنها حظيت بموافقة الأطراف كلها من قبل، ورعاها مجلس التعاون الخليجي المعني أكثر بالشأن اليمني إقليميا، والأقدر على مساعدة اليمن سياسيا واقتصاديا لاحقا، إضافة إلى تأييد الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي للصياغة الخليجية.

أعتقد أن خروج صالح نهائي، والآن الكرة في ملعب أطراف المعارضة التي لسنا واثقين بعد أنها تفكر بشكل متجانس كفريق واحد في مستقبل اليمن وإرث ما بعد خروج صالح. المأمول أن الجميع مستعد لفتح صفحة نظيفة جديدة تقوم على نفس المبادئ المرفوعة بترك اختيار الحكم للشعب، وهذه كمرحلة أولى مع انتهاج الحوار في حل ما تبقى من خلافات لها علاقة بكيفية الحكم واستمرار الجنوب ضمن الدولة اليمنية الموحدة.

نحن الآن نفترض أن خروج صالح للعلاج يسهل تسليم الحكم ونفترض أن المعارضة بأطرافها الشبابية والحزبية والقبلية والعسكرية قادرة على الاتفاق.


حسين حبيب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 06 - 2011, 11:12   رقم المشاركة : [3]
..:: من سكان المدينة ::..
 

حسين حبيب is on a distinguished road
افتراضي رد: اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011






لندن ـ 'القدس العربي': هل يعود او لا يعود، مع الانباء عن رحيل علي عبدالله صالح للعلاج في السعودية بعد تعرض المجمع الرئاسي في العاصمة صنعاء الى هجوم يوم الجمعة اسفر عن مقتل احد عشر من حراسه وخمسة من المسؤولين اضافة للرئيس نفسه، حيث اصيب بحروق في يديه ووجهه حسب التقارير، ظل السؤال مخيما على صنعاء حيث سكتت المدافع بعد الوساطة السعودية بين الموالين لصالح وآل الاحمر الذين نفوا اية علاقة بالصاروخ الذي اصاب المسجد الذي كان يصلي فيه صالح الجمعة.
وترى التعليقات الغربية ان مجرد قبول صالح العرض السعودي للعلاج في الرياض دليل على ان السلطة باتت تتسرب من بين يديه. ونقلت صحيفة 'اوبزيرفر' عن مسؤول سعودي طلب عدم ذكر اسمه قوله 'انه مجرد قائد ووجوده لتلقي العلاج، فنحن اقرب دولة اليه ولدينا المعدات الطبية'. ورفض المسؤول التأكيد ان كان صالح قد قرر التنحي عن السلطة مؤكدا انه موجود للعلاج فقط. ويرى معلقون ومحللون انه طالما طلب الرئيس العلاج في الخارج فمن المستبعد ان يكون قادرا على العودة مرة ثانية للبلاد. واكدت التحليلات ان السعودية لم تكن لتوافق على نقله لو لم تنتزع منه موافقة على الاستقالة، خاصة ان الرئيس الجريح بات اكثر اعتمادا عليها من مالها النفطي. فقد منح حادث الجمعة السعودية الفرصة للتدخل وبشكل حاسم لترتيب وضع اليمن لكنها ستواجه مصاعب كبيرة من اجل انشاء نظام انتقالي يعبر عن امال مطالبي الحرية والديمقراطية ويرضي الاطراف جميعها صاحبه المصالح. ونقلت 'واشنطن بوست' عن جوان زاراتي الذي خدم في ادارة جورج بوش قوله 'في اللحظة التي يعتب خارج اليمن، فالسؤال الكبير ان كان سيرجع ام لا؟'.
وكان صالح قد وافق على الخروج للعلاج بعد تدهور حالته الصحية على الرغم من انه قام في محاولة منه لتطمين الموالين بتسجيل صوتي اذيع على التلفاز مع صورة قديمة له، وبدا صوته متعبا.
ونقلت 'نيويورك تايمز' عن مسؤولين سعوديين قولهم ان صالح وافق على الرحيل للعلاج بعد تدهور وضعه الصحي، فيما هاتف مستشار الرئيس باراك اوباما لشؤون مكافحة الارهاب الى نائب الرئيس اليمني، عبدالرب منصور الهادي الذي كلفه صالح بانه ينوب عنه ويخشى المحللون حسب الصحيفة من ان يؤدي غياب صالح الى فراغ في السلطة، ويؤدي الى فوضى اكثر في البلاد، حيث خسرت الحكومة اجزاء من البلاد التي خرجت عن سيطرتها لتنظيم القاعدة فيما تحاول الجماعات الجهادية الاخرى الاستفادة من الفوضى. وستتضرر السعودية الجارة القريبة والتي يرتبط امنها باستقرار اليمن، في حالة انهيار الوضع وانزلاق اليمن نحو الفوضى والحرب الاهلية. ويهم السعودية الاستقرار خاصة انها شعرت بنوع من الهزة والصدمة من الربيع العربي حيث سارعت بالوساطة وامنت وقفا للنار بين المتحاربين ورتبت نقل صالح للعاصمة الرياض لتلقي العلاج. وكان صادق الاحمر، احد الاخوة الثلاثة من ال الاحمر ممن لهم علاقة بالنزاع مع صالح قد اكد ان الملك السعودي عبدالله قد قام بالتدخل وانه سيحترم وقف اطلاق النار. واتهم الاحمر صالح بانه وراء ما اسماه الكابوس الذي يعيش في ظله اليمنيون. ولكن دعاة التغيير ممن يتمترسون في ساحة التغيير عبروا عن خشيتهم من سرقة ثورتهم السلمية حيث اصبحت الان صراعا على السلطة بين عائلة تسيطر على القوات الامنية واخرى تسيطر على التجمع القبلي وهو 'حاشد'.
لكن دعاة التغيير عبروا عن شكوكهم من المحاولة السعودية ونقلت عن متحدث باسم مجلس تنسيق ثورة شباب التغيير قوله ان الامر مثير للاحتقار فبعد كل التضحيات التي قدموها والاراوح التي زهقت يقوم 'صالح والسعودية بخداعنا'. واكد 'هذه ليست النهاية فصالح لم ينته بعد'، خاصة ان صالح تراجع اكثر من مرة عن توقيع المبادرة السعودية.

تحد ومخاوف من انزلاق

وقال تقرير لصحيفة 'نيويورك تايمز' ان رحيل صالح للعلاج قد صدم اليمنيين ويمثل تحديا كبيرا للحكومة الامريكية التي تخشى من انزلاق البلاد نحو الفوضى. وتقول الصحيفة ان السعوديين سيحاولون جهدهم بمنع عودة صالح كرئيس حسب محللين وهو الهدف الذي حاولوا مع حلفائهم في دول الخليج تحقيقه لعدد من الاسابيع.
وترى الصحيفة انه مع رحيل صالح فالتوتر قد يتلاشى في العاصمة لكن بدون بديل وخطة واضحة لتحقيق الانتقال من السلطة بشكل سلمي، فهناك مخاوف من صراع على السلطة داخل الاطراف التي عارضت حكم صالح، سواء بين القبائل والجماعات المسلحة وكذا داخل الجماعات الشبابية المطالبة بالتغيير. اضافة الى النزاع الحوثي المسلح والمطالبين بالانفصال في الجنوب. ومن هنا فالضغوط على السعودية التي ستخسر كثيرا من اندلاع العنف المسلح ستكون كبيرة، خاصة ان السعودية تعتبر الحليف الاكبر لامريكا في المنطقة، فيما اعتبرت امريكا صالح الحليف القوي لها في الحرب على الارهاب. وبدا السعوديون غير قادرين على التعامل مع الاحداث ـ الربيع العربي- حيث اخذتهم على حين غرة، وبدأوا محاولاتهم لتهدئة الاوضاع على اكثر من جبهة، فقد دخلوا في حرب كلامية مع اوباما بسبب تخليه عن حسني مبارك، وارسلوا قواتهم للبحرين لحماية آل خليفة، وها هم الان يدخلون معمعة اليمن. فصالح ظل الحليف الوفي لها ومنذ سنين، واعتمدت عليه كي يحقق الاستقرار في بلد مصاب ببلاء التناحر القبلي، لكنها بدأت بالقلق مع تصاعد التظاهرات التي اخذت الهامها من الربيع العربي في تونس ومصر. وعليه جاءت اصابة صالح يوم الجمعة وهو الهجوم الذي القى فيه صالح باللوم على ابناء الاحمر، بمثابة الفرصة التي منحت السعوديين للتدخل وبشكل حاسم، من خلال ترتيب نقل صالح وستة من المسؤولين الذين اصيبوا بسبب الهجوم، كما قامت بالتوسط لوقف اطلاق النار بين قوات صالح والقبائل.

دور القابلة

وزادت الضغوط في الاسابيع الماضية على صالح للتنحي، فقد حث العاهل السعودي، الملك عبدالله صالح على التوقيع على المبادرة الخليجية فيما بدأت ادارة اوباما محاولاتها لاقناع صالح بالتنحي وتأمين خروجه، وارسلت واشنطن جون برينان- مستشار اوباما للمنطقة الاسبوع الماضي لهذا الغرض.
وعلى الرغم من الوضع القوي للسعوديين، الا انهم سيجدون انفسهم امام واقع معقد في اليمن وعليهم عبء تنظيم نظام سياسي لتحقيق انتقال السلطة في بلد لم تبق فيه اية مؤسسة على حالها ويعاني من شلل ومخاوف انهيار اقتصادي بعد شهور من الاحتجاجات. والمهمة ستكون صعبة خاصة ان وثائق السفارة الامريكية في اليمن التي كشفت عنها ويكيليكس كشفت عن ان الكثير من اليمنيين حانقين على دور السعودية في بلادهم. ويرون العلاقة بانها تعمل في صالح السعودية التي تحاول الابقاء على التوازن لمنع تدفق العمالة اليمنية والجريمة وعدم الامن المحتملة. ونقلت 'نيويوك تايمز' عن باحث متخصص في شؤون اليمن بجامعة برنستون، برنارد هيكل قوله انه من اللافت للنظر ان تتحول السعودية لقابلة كي تحقق التغيير وهي التي ظلت تعارضه. وادى قصف المجمع الرئاسي لصالح الى حالة من الصدمة في العاصمة التي تشهد حربا منذ اسبوعين. ووصف تقرير لمجلة 'تايم' الامريكية الوضع في العاصمة صنعاء بالتوتر في صباح السبت، حيث نقل عن مواطنين عدم تصديقهم ان صالح لا زال على قيد الحياة، خاصة ان وضعه ظل محلا للتكهنات، وقالوا ان فشل الرئيس بالظهور على التلفاز دليل على انه ميت، حيث قالوا ان صوته لا يكفي، وترى المجلة ان مجرد قبول صالح العرض السعودي دليل على انه خنع في النهاية لمطالب اليمنيين الذي يتظاهرون منذ اربعة اشهر مطالبين اياه بالرحيل. ووصف التقرير شعور سكان العاصمة بعد سماعهم انباء خروج صالح بانها اعطتهم نوعا من الراحة حيث خرج الناس ليلة السبت من بيوتهم الى المقاهي في البلدة القديمة ـ لرحيله.

امريكا تخسر حليفا

ومن الجانب الامريكي تخشى الولايات المتحدة ان يؤدي رحيل صالح الى التأثير على حربها ضد القاعدة المتمركزة فيها، حيث اكد متحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية الاسبوع الماضي ان الوضع في اليمن اخذ يؤثر على جهود محاربة الارهاب. ونقلت ما قاله المتحدث باسم الوزارة العقيد ديفيد لابان من ان الولايات المتحدة بدأت الان تنظر الى مرحلة ما بعد صالح حيث قال ان مصالحنا المشتركة مع الحكومة اليمنية لهزيمة القاعدة لا ترتبط بشخص واحد.
وتحتفظ الولايات المتحدة بعدد غير معروف من المستشارين والخبراء الذين يدربون القوات الخاصة اليمنية على محاربة القاعدة. ونقلت صحيفة 'واشنطن بوست' ان نجل صالح احمد الذي يقود القوات الخاصة اضافة الى اقاربه ممن يديرون الجيش والذين بقوا في البلاد قد يحاولون انهاء اولاد الاحمر.
وقالوا ان قوة احمد وابن عمه تنبع من سيطرتهم على الجيش. وربما اعتقدا مع ابناء قبيلتهم ان لا خيار لديهم سوى القتال. وقال غريغوري جونسين ان الخطوة القادمة غير واضحة وتساءل عما سيحدث لعائلته. واهم ما يقلق الامريكيين هي ان قدرة الرئيس اليمني على حكم البلاد ضعفت بعد ان فقد السيطرة على مناطق في الجنوب لجهاديين، مما اقلق بال الامريكيين الذين يرون في قاعدة شبه الجزيرة العربية التهديد الاكبر لامنهم، خاصة ان معظم المحاولات لضرب امريكا جاءت من اليمن في الاعوام الاخيرة.
وعليه فان امريكا قلقة من نزاع قد يحصل بين الجيش والقبائل برحيل صالح.
وقال جونسين ان صالح لو رحل فهو يشعر بالتشاؤم بما سيحدث بعد، واعتقد ان الوضع قد ينحدر لحالة من الفوضى وبشكل سريع. مما يعني منح القاعدة مساحة للتنفس ومعها مشاكل لامريكا. وقال ان امريكا قد تحاول تجميع خطة بعد خسارة حليف على الرغم من مشاكله، قائلا ان الادارة الحالية لم تركز كثيرا على مرحلة ما بعد صالح. ومع ان ال الاحمر حظوا بعلاقات جيدة مع السعوديين فانه لا يعرف ان كانوا مع الجنرال محسن الاحمر سيحاولون ملء الفراغ برحيل صالح فقد نقلت صحيفة 'لوس انجليس تايمز' عن مسؤول سعودي قوله 'الله وحده يعلم'.


حسين حبيب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 06 - 2011, 11:15   رقم المشاركة : [4]
..:: من سكان المدينة ::..
 

حسين حبيب is on a distinguished road
افتراضي رد: اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011


لا تنتظروا المفاجئات بل استعدوا لها ولا تستهينوا بالخصم


ان ما حدث في دار الرئاسة يوم جمعة الامان والوفاء لتعز الابية يعتبر من اعمال صالح للتخلص من مساعديه وعلى راسهم رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء ونائبيه باعتبار ان نائب رئيس الجمهورية متطوعا يعمل بدون تعيين. هذه العملية وضحاياها تشير الى ايصال البلاد الى الفراغ الدستوري فاذا تم ارغام صالح على المغادرة او على التوقيع على المبادرة الخليجية فلا يمكن التنفيذ لعدم وجود أي من رئاسة مجلس النواب لاقرار قانون الضمانات ولا توجد حكومة لنقل السلطات ولا يوجد نائب للرئيس. فالمادة (116) من الدستور اليمني تنص على انه (في حالة خلو منصب رئيس الجمهورية أو عجزه الدائم عن العمل يتولى مهام الرئاسة مؤقتا نائب الرئيس لمدة لا تزيد عن ستين يوما من تاريخ خلو منصب الرئيس يتم خلالها إجراء انتخابات جديدة للرئيس وفي حالة خلو منصب رئيس الجمهورية ونائب الرئيس معا يتولى مهام الرئاسة مؤقتا رئاسة مجلس النواب وإذا كان مجلس النواب منحلا حلت الحكومة محل رئاسة مجلس النواب لممارسة مهام الرئاسة مؤقتا ويتم انتخاب رئيس الجمهورية خلال مدة لا تتجاوز ستين يوما من تاريخ أول اجتماع لمجلس النواب الجديد).
ان الرئيس صالح وخلال الاربعة الاشهر الماضية اثبت عجزه عن العمل ومؤخرا اصابته وعدم استطاعته الظهور امام الجماهير مما يثبت عجزه الدائم عن العمل واخيرا خروجه من البلاد, وعلى الرغم من ذلك يلاحظ بعد خروج صالح عدم تولي النائب لمهام الرئيس بل يتم التعامل معه باعتباره نائب أي انه لم يتسلم مهام الرئاسة فلو تسلمها سيكون ذكره كرئيس مؤقت وليس نائب, حيث لم يستطيع الى الان اصدار قرار بوقف اطلاق النار كقائد اعلى للقوات المسلحة مما يؤكد بان النظام القائم ليس نظاما دستوريا بل عائليا يديره ابناء واخوة صالح.
ان الكثيرين على اقتناع تام في حالة عدم قدرة الرئيس على العودة لمزاولة مهامه لاي سبب, فان الترتيبات لانتقال السلطة ستتم بالتنسيق مع المعارضة الداخلية والخارجية وعناصر في السلطة القائمة واستبعاد الشباب الذين قاموا بالثورة وواجهوا الرصاص بصدورهم العارية والالتفاف على المطالب الثورية. لذا فعلى الشباب المستقل والحزبي سرعة تشكيل قيادات ثورية للتفاوض في كل محافظة وقيادات ميدانية لحماية الممتلكات العامة والخاصة بل وادارة المناطق التي يحاول النظام تركها للفوضى كما لايفوتنا التنبيه الى ضرورة مراقبة المتغيرات والتحركات المشبوهة في كل المناطق وتشكيل فرق ارتباط بين مختلف المناطق لتبادل المعلومات والتحذيرات حولها والاهم لا عدم مغادرة ساحات الاعتصام حتى النصر الحقيقي وليس المصري.



حسين حبيب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 06 - 2011, 11:16   رقم المشاركة : [5]
..:: من سكان المدينة ::..
 

حسين حبيب is on a distinguished road
افتراضي رد: اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011

مشائخ وعقال وأبناء سنحان يدينون الاعتداء على جامع النهدين ويصفونه بالجريمة النكراء




أدان واستنكر بشدة الشيخ/ محمد حسين عيسى ومشائخ وعقال وأعيان وأفراد قبيلة سنحان الاعتداء الغادر والماكر الذي تعرض له جامع النهدين واستهداف فخامة رئيس الجمهورية المشير علي عبد الله صالح وكبار مسئولي الدولة وهم يؤدون صلاة الجمعة في وحدا من بيوت الله.
ووصف الشيخ /عيسى في بيان صادر عنه وعن أبناء قبيلته سنحان هذه الجريمة بالجريمة النكراء التي لم يراعي مرتكبيها حرمة بيت الله ولا الشهر الحرام أول أيام رجب ولا جمعة المسلمين التي تعتبر عيد لكل مسلم والذي حرم الله تعالى رفع الأصوات في المساجد فما بالها بقصفها وخرابها .
وقال البيان أن محاولة اغتيال فخامة الرئيس علي عبد الله صالح هو اغتيال الشعب اليمني بكل شرائحه الاجتماعية كون الأمر لا يتوقف عند قتل الرئيس وحسب وإنما ستكون تداعياته وعواقبه وخيمة الا أن عناية الله رحمت الشعب اليمني بنجاة ولي أمرهم من موت محقق نتيجة لردت الفعل الا أن الصفة التي يتحلى بها فخامة الرئيس وحكمة الصب والعفوية التي يمتلكها لكانت العواقب وخيمة وردة الفعل ستكون عنيفة حصادها الأرواح وتسيل خلالها انهار من الدماء والزج بالشعب والوطن في حروب أهلية لا يحمد عقباها.
وطالب البيان من الجهات المختصة ملاحقة مرتكبي تلك الجريمة النكراء وتقديمهم للعدالة لينالوا جزائهم العادل لما ارتكبوه من جرم.
ودعاء البيان الجميع إلى تحكيم العقل ووقف الاقتتال وإراقة دماء اليمنيين كون ذلك يعد خسارة وطنية على الشعب والوطن.
وتمنى في ختام بيانه الشفاء العاجل لفخامة الرئيس علي عبدالله وكبار مسئولي الدولة الذين أصيبوا في الحادث والرحمة والمغفرة للشهداء.
مشائخ وعقال وأبناء قبيلة سنحان
عنهم/ الشيخ محمد حسين عيسى
شيخ ضمان سنحان


حسين حبيب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 06 - 2011, 11:18   رقم المشاركة : [6]
..:: من سكان المدينة ::..
 

حسين حبيب is on a distinguished road
افتراضي رد: اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011

الرئيس على صالح يتعافى بعد اجراء عمليتين جراحيتين والمستقبل غير واضح






بدأ الرئيس اليمني علي عبد الله صالح يتعافى بعد جراحة اجريت له في السعودية لاستخراج شظية من صدره في الوقت الذي تماسكت فيه على ما يبدو هدنة بين قواته واتحاد قبلي.
وكان مسئول سعودي قد صرح عن العلميتين الجراحييتين ان "العملية الاولى هي استخراج شظية من الصدر والثانية عملية اعصاب في الرقبة"، موضحا ان العملية المقبلة ستكون عملية تجميل.
واضاف ان "مدة التأهيل الطبي اسبوعين ثم يعود من بعدها (صالح) الى صنعاء". ونقل صالح الذي اصيب الجمعة جراء قصف قصره في صنعاء، الى الرياض مساء السبت للمعالجة.

وفسر المحتجون غياب صالح على انه علامة على ضعف قبضته على السلطة واحتفلوا في شوارع صنعاء حيث ينظمون مظاهرات ضد الحكومة منذ يناير كانون الثاني.
وكتب على لافتة رفعها احد المحتجين في بحر من الرايات اليمنية البيضاء والحمراء والسوداء "اللي بعده" في اشارة الى موجة من الانتفاضات في العالم العربي والتي شهدت اسقاط رئيسي تونس ومصر.
واصيب صالح يوم الجمعة عندما اطلق صاروخ على قصر الرئاسة في صنعاء مما ادى الى قتل سبعة اخرين واصابة اوثق مستشاريه. ويعالج صالح في مستشفى بالرياض.
وترك خلفه كقائم باعمال الرئيس عبد ربه منصور هادي نائب الرئيس والذي ينظر اليه كثيرون على ان ليس لديه سلطة تذكر.
وترك صالح اليمن في وقت يشهد فيه عدم استقرار وان كان من اجل الرعاية الطبية قد يجعل من الصعب عليه الاحتفاظ بالسلطة.
وبدت هدنة بين القوات الموالية لصالح وجماعة الاحمر زعيم قبائل حاشد متماسكة في ساعة مبكرة من صباح يوم الاثنين مما يوفر بعض الراحة بعد اسبوعين من القتال في العاصمة سقط خلاله اكثر من 200 قتيل.
ومن الامور الاساسية خلال الايام المقبلة اي انباء عن حالة صالح واي اشارات من السعودية بشأن ما اذا كان قادرا على العودة الى اليمن او ما اذا كانت الرياض ستمارس ضغوطا على صالح كي يترك السلطة.
وتمكن حتى الان صالح الذي يحكم اليمن منذ نحو 33 عاما من البقاء على الرغم من انشقاق كبار ضباطه وسفرائه.
واغضب صالح حلفاءه الامريكيين والسعوديين السابقين الذين كانوا ينظرون اليه كشريك رئيسي في الجهود المبذولة لمكافحة جناح تنظيم القاعدة في اليمن المعروف باسم القاعدة في جزيرة العرب بتراجعه مرارا عن اتفاق توسطت فيه دول الخليج لترك السلطة مقابل عدم محاكمته.
وقال المحلل السعودي عبد العزيز قاسم ان السعودية ستقنع صالح بالموافقة على الخروج الذي توسطت فيه دول الخليج حتى يمكن حل الموقف سلميا ودون اراقة دماء.
وقد يعطي سقوط صالح ايضا حافزا جديدا لحركات الاحتجاج في المنطقة.
وقال زكي بني ارشيد وهو شخصية بارزة في جماعة الاخوان المسلمين بالاردن ان رحيل صالح نقطة تحول ليس فقط بالنسبة للثورة اليمنية وانما ايضا دفعة كبيرة للتغييرات الحالية في المنطقة العربية وبداية النصر الحقيقي.
واتفق حسن نافعة استاذ العلوم السياسية المصري مع هذا الرأي وقال ان الربيع العربي سيستمر وان الشعوب العربية في حالة رفض كامل لانظمتها الحاكمة الحالية.


حسين حبيب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 06 - 2011, 11:27   رقم المشاركة : [7]
..:: من سكان المدينة ::..
 

حسين حبيب is on a distinguished road
افتراضي رد: اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011



مقتل جندي وإصابة 10 آخرين في هجوم استهدف نقطة تفتيش للفرقة أولى مدرع بصنعاء




قتل جندي وأصيب نحو 10 آخرين حينما هاجم مسلحون مجهولون نقطة أمنية تابعة للفرقة أولى مدرع في شارع الستين الغربي بالعاصمة صنعاء مساء اليوم الأحد.


وقال شهود عيان لـ"المصدر أونلاين" إن مسلحين يعتقد تبعيتهم لنظام صالح هاجموا النقطة الواقعة بالقرب من مدخل شارع الرباط وألقوا قنبلة يدوية على الجنود المرابطين هناك وحاولوا الفرار، لكن الجنود تمكنوا من القبض عليهم بعد ملاحقتهم في الشوارع الفرعية المجاورة لشارع الستين.




حسين حبيب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 06 - 2011, 11:30   رقم المشاركة : [8]
..:: من سكان المدينة ::..
 

حسين حبيب is on a distinguished road
افتراضي رد: اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011


العالم (الإفتراضي) يحتفل بهروب الدكتاتور




لم يتردّد اليمنيون في التعبير عن فرحتهم بمغادرة الرئيس علي عبد الله صالح إلى السعودية. وقد شهدت ساحات الاعتصام أول من أمس احتفالات عدّة، بعدما انتظر الشباب المحتجّون هذه اللحظة منذ أربعة أشهر. إلا أن التحرّك الأبرز شهدته صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصاً فايسبوك، ويوتيوب. ولعلّ الشريط الذي سيؤرّخ لهذه اللحظة هو ذاك الذي صوّر رجلاً من مدينة تعز (جنوبي صنعاء) يصرخ عالياً «علي صالح هرب... علي صالح هرب... الشعب اليمني مايموتش»، ما يذكّر بالشريط الشهير الذي انتشر على الإنترنت بعد فرار الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي. وفي وقت قياسي جذب هذا الفيديو اليمني عدداً كبيراً من المشاهدين.


على جبهة فايسبوك، تنافس اليمنيون في ابتكار الصفحات والمجموعات التي تعبّر عن فرحتهم. هكذا نشروا صوراً عدة تظهر المراحل المختلفة التي قطعها صالح وصولاً إلى مغادرته البلاد... طبعاً أغلب هذه الصور كانت ساخرة، وكذلك كانت التعليقات عليها.


وركّزت بعض الصفحات على نقل المعلومات التي توردها وسائل الإعلام العربية والأجنبية عن الأوضاع في اليمن. هنا شاهدنا مقاطع من نشرات الأخبار والتقارير اللاحقة لها، إلى جانب مقالات من صحف عربية وأجنبية تناولت هذا الموضوع. وعلّق اليمنيون على كل هذه الأخبار، شامتين بالرئيس اليمني، ومتهمين إياه بالتنكر لأهله وبلاده. أما الأخبار التي كانت توردها وكالة الأنباء الرسمية، والمواقع الإخبارية التابعة لـ«حزب المؤتمر الشعبي العام» الحاكم، فقوبلت بسخرية كبيرة، خصوصاً أنها ظلت تؤكد أنّ مغادرة الرئيس إلى السعودية «لا أساس لها من الصحة»... رغم أن الخبر نفسه كان قد أعلن على قنوات إخبارية سعودية رسمية.


وقد استعاد متصفحو هذه المواقع لحظات موثقة بالفيديو والصور لكل أيام الثورة، خصوصاً اللحظات المفصلية التي أسهمت في دفع التحركات الاحتجاجية إلى الأمام. وأبرزها الاعتداءات المتكررة على الساحات على أيدي مسلحين تابعين للنظام صالح. كذلك عادت صور شهداء الثورة لتتصدر صفحات فايسبوك مرفقة بكلمات العرفان والشكر لدماء هؤلاء الذين كانوا «الثمن الضروري للوصول إلى لحظة الانتصار... وبفضلهم عاد اليمن السعيد».


ورغم «طوفان» الفرح الذي عمّ الصفحات الإلكترونية، لم يغب عن الثوار التنبيه إلى ضرورة تأليف لجان حماية شعبية في مختلف المدن اليمنية «لحماية الممتلكات العامة والخاصة والتصدي لأي محاولات تخريبية أو سلب أو نهب من بلطجية صالح». كذلك اختار البعض الخطاب العقلاني، مؤكدين أن مغادرة علي عبد الله صالح البلاد ليست سوى «الخطوة الأولى في طريق الثورة الطويل». ودعا البعض إلى أهمية نبذ أعمال العنف والانتقام والحقد ضدّ الموالين لصالح.


ورغم الرواية الرسمية التي أكدت أنّ صالح غادر إلى السعودية للعلاج فقط، أكد الناشطون على فايسبوك أن «هذه نهاية الدكتاتور الذي جثم على صدورنا أكثر من 32 سنة». وتبارى هؤلاء في إطلاق ألقاب على الرئيس اليمني، ليكتب أحدهم «بعد الرئيس الهربان (زين العابدين بن علي) والرئيس المخلوع (حسني مبارك)... علي عبد الله صالح: الرئيس المبطوح».



لم يغب الناشطون على موقع تويتر عن الاحتفالات الإلكترونية بمغادرة الرئيس علي عبد الله صالح إلى السعودية، بل تبادل اليمنيون على الموقع التهاني «بنصرنا العزيز بعد نضال متواصل لأربعة أشهر». ورأى أحدهم أن «ثورة اليمن أروع الثورات، فالشعب الذي يعدّ السلاح كالأرزّ في بيته، لم يرفع سكيناً في ثورته، وعندما أراد الرئيس جرّه إلى الحرب الأهلية، حاربه أهله». أما ناشط آخر، فطلب من جميع العرب إضاءة شمعة الليلة لنصرة باقي الشعوب العربية «خصوصاً في ليبيا وسوريا، فلا شعور في العالم يضاهي نشوة الانتصار واستعادة الحرية». فيما كتب مدون آخر كلمات أغنيات تذكّر بالوحدة العربية مثل «احلف بسماها وبترابها» لعبد الحليم حافظ... وكرر مراراً الجملة الأخيرة من الأغنية وهي «ما تغيب الشمس العربية طول ما أنا عايش فوق الدنيا»...



حسين حبيب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 06 - 2011, 22:32   رقم المشاركة : [9]
..:: من سكان المدينة ::..
الصورة الرمزية صدام وهبان
 

صدام وهبان is on a distinguished road
افتراضي رد: اخر اخبار اليمن اليوم الاثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار اليمنية اليوم اثنين 6-6-2011 - اخر الاخبار في اليمن - اخر الاخبار اليمن - 6-6-2011

يعطيك الف الف عافية اخوي حسين ع نقلك الخبر


صدام وهبان غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
6-6-2011, الاثنين, الاخبار, اليمن, اليمنية, اليوم, اثنين, اخبار, اخر
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الجمهورية اليمنية - اليمن - دولة اليمن السامي دول - بلدان - جغرافية الدول و تاريخها 8 11 - 01 - 2012 23:48
اخر اخبار اليمن ، اخبار اليمن ليوم الثلاثاء ، اخبار اليمن اليوم ، اخبار اليمن من كل الصحف 17-5-2011 قلب جرئ القسم ألاخباري 3 17 - 05 - 2011 17:49
يوم عالمي - لائحة الايام العالمية - تواريخ الايام العالمية قاهر الاعداء المنقولات العـــامة 0 08 - 05 - 2011 00:47
حرب اليمن 1962 - 1970 DreamsCity دول - بلدان - جغرافية الدول و تاريخها 0 06 - 05 - 2011 06:08
happy new year 2011 sms Christmas happy new year DreamsCity مسجات - رسائل جوال - وسائط - mms - sms 1 29 - 03 - 2011 14:21


الساعة الآن 09:07.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO