منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 22 - 12 - 2011, 18:50
الصورة الرمزية صدام وهبان
صدام وهبان غير متصل
..:: من سكان المدينة ::..
 


صدام وهبان is on a distinguished road
افتراضي شبكة الإنترنت و تأثيرها في الصحة










لشبكة الإنترنت تأثير كبير في حياتنا،
إذ إنها مكنتنا من الإجابة عن بعض الأسئلة الصعبة وحل المشكلات العصية على الفهم، وبالإطار الأوسع،
فهي قد ساعدتنا على إنقاذ الأرواح،
إلا أن ما شهدته تقنية المعلومات من تطور وتقدم
قد زاد من اعتمادنا على موارد شبكة الإنترنت .
نحن اليوم نلجأ إلى البحث عن المعلومات والإجابات عن طريق شبكة الإنترنت
بشكل شبه حصري،
في حين كنا في يوم من الأيام نحصل على المعلومات من الكتب والأصدقاء .

لقد بنت شبكة الإنترنت جسوراً كنا نعتقد باستحالة وجودها،
ويمكننا أن نرجع إليها الفضل في تحقيق إنجازات لا حصر لها،
لكن اتجاه الناس للاعتماد على الإنترنت كمصدر وحيد للمعلومات بشكل متزايد،
يدفع بنا للتشكيك بصحة القول في كونها الحل المثالي لمشكلاتنا .

بين الاستطلاع الصحي الشامل الذي اجرته شركة “ضمان” على مستوى الدولة مؤخراً
بأن نسبة تتجاوز 70% من سكان الإمارات العربية المتحدة يلجأون إلى الإنترنت للحصول على معلومات حول حالتهم الصحية،
في حين لم تتجاوز نسبة المشاركين في الدراسة ممن يقومون بمراجعة الطبيب فوراً 40%
وبالرغم من تزايد عدد المواقع التي تقدم المعلومات الصحية الموثوقة بشكل كبير خلال الأعوام القليلة الماضية،
إلا أنه ينبغي علينا أن نسأل أنفسنا إن كانت هذه المعلومات بديلاً ناجعاً يغنينا عن خبرة ومعرفة الأطباء، وحسب اعتقادي، ستكون الإجابة كـلا

مع إنقضاء شهر التوعية بمخاطر مرض سرطان الثدي،
نجد أنفسنا أمام العديد من العوامل التي تبين لنا أهمية الدعم والإرشاد الطبي،
حيث يعتبر سرطان الثدي مرضاً خبيثاً وأكثر أنواع الأورام شيوعاً بين النساء حول العالم، إذ يتم الإبلاغ عن 50 إلى 60 إصابة من بين كل 100 ألف شخص في الإمارات العربية المتحدة وحدها .
وقد بلغ انتشار هذا المرض في مجتمعاتنا إلى حد توقفنا فيه عن التساؤل إن كنا نعرف أحد المصابين، وتحولنا إلى السؤال عن عدد المصابين الذين نعرفهم .

للأسف، تظهر أحدث الإحصاءات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية بأنه من الممكن تجنب ما تصل نسبته إلى ثلث عدد الإصابات من خلال الكشف المبكر عن سرطان الثدي والعلاج، أي أنه بإمكاننا إنقاذ حياة 400 ألف امرأة حول العالم سنوياً .

وتعد الثقافة والفحوص أهم طريقتين ينصح باتباعهما للكشف المبكر عن سرطان الثدي، الأمر الذي يؤدي إلى تخفيض عدد حالات الوفاة الناجمة عن الإصابة .
وفي حين تعد شبكة الإنترنت نقطة البداية في التوعية بمخاطر سرطان الثدي،
إلا أنني أرى نصب عيني مواضع قصورها في المراحل التالية .

ويعود الفضل للتصوير الشعاعي للثدي، وهو فحص قصير المدى لا يتطلب تدخلاً جراحياً، في الكشف عن 9 حالات من أصل 10 من الأمراض التي قد تصيب الثدي، وينصح بإجراء التصوير الشعاعي للثدي للنساء اللواتي تجاوزت أعمارهن 35 عاماً .
وبالرغم من انتشار الوعي بين النساء بأهمية التصوير الشعاعي للثدي إلا أننا نلحظ أن أعداداً قليلة منهن يعمدن إلى إجراء التصوير بشكل دوري،
وإن دل هذا على شيء فهو يدل على أن الإنترنت، بصرف النظر عن كونها أداة فعالة في الحصول على المعرفة وتعزيز الوعي، ليست كافية بحد ذاتها ولن تكون،
إلا إن أمكننا يوماً إجراء التصوير الشعاعي للثدي عن طريقها .

ولا أقصد هنا القول إن الإنترنت ليست أداة فعالة في تحصيل المعارف الطبية الأساسية، إلا أنه من الواجب علينا أن نتحرى المصدر ونتحقق من صدقيته .

نعتمد اليوم، أكثر من أي وقت مضى، على الإنترنت في اتخاذ قراراتنا، وقد يذهب البعض أبعد من ذلك للقول بأن شبكة الإنترنت تتخذ القرارت بالنيابة عنا .
لذا، يجب علينا سؤال أنفسنا إن كنا نفرط في الاعتماد على شبكة الإنترنت في اتخاذ
قراراتنا التي تحتاج إلى التواصل البشري الفعلي أم لا؟
وهل تمكنا من إيجاد التوازن بين المعلومات المتوافرة بمتناول أيدينا وبين النصيحة الشخصية الموثوقة؟
وهل سمحنا لإحدى الطريقتين أن تطغى على الأخرى؟

ليست لدي الإجابة عن كل هذه الأسئلة،
لكنني أستطيع أن أقول واثقاً

إنه ما من شيء يمكنه أن يعوض عن خبرة ومعرفة الطبيب أو يحل محلها



af;m hgYkjvkj , jHedvih td hgwpm

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تيم بيرنرز لي - مخترع شبكة الإنترنت عاشق الاحلام المنقولات العـــامة 2 18 - 08 - 2010 23:13
لو كان رسول الله موجود فلن يبخل في استخدام الإنترنت في الدعوة إلى الله ونشر الإسلام alraia القسم الاسلامي 1 27 - 04 - 2010 20:15
ميكانيك السيارات الرعد عالم السيارات 5 27 - 01 - 2009 23:48
ماذا تعرف عن الانترنت؟؟؟؟؟ ابن حماس قسم الكمبيوتر والانترنت 1 21 - 05 - 2008 12:36
أسباب تجعل الإنترنت في مقدمة وسائل الدعوة إلى الله يـاحـيـاتـي القسم الاسلامي 6 22 - 02 - 2007 19:44


الساعة الآن 14:57.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
جميع الحقوق محفوظه لمدينة الاحلام ©

SEO by vBSEO