منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 02 - 03 - 2006, 13:51
لؤلؤة المطر غير متصل
مراقبه سابقة
 


لؤلؤة المطر is on a distinguished road
Angry قصة فتاة تعرض مفاتنها امام شاشة الكمبيوتر فراها ابن عمها فماذا فعل؟؟؟؟










عندما نتكلم عن الجرائم فإننا نجد ان الفراغ جزء من حياه مرتكب الجريمه ، فغالبا يكون الفراغ دافعا قوي لتجربه شيء ما او خوض مغامره دون التفكير بعواقبها ،،
وهذا ماحدث لاحدى الفتيات التي انهت دراستها وبقيت في تلك الاجازه الطويله حبيسه البيت يكاد الملل يتفجر من عينيها ، إلا انها لا تملك سبيلا للخروج من هذا الامر خصوصا بعد رفض والدها بأن يسمح لها بأن تلتحق بدوره تتعلم من خلالها بعض اساسيات الخياطه وفن التصميم وذلك لتقضي وقت فراغها كما انها اتفقت مع زميلاتها بأخذ تلك الدوره خلال العطله .

ولكن رفض والدها حال دون ذلك وتركها تعاني الامرين من ذلك وقت الفراغ القاتل فلم تجد سبيلا الا ان تقضي معظم اوقات فراغها على جهاز الكمبيوتر لتبحر عبر الانترنت وتستكشف خباياه وكانت تنتظر ان يخلد ذووها الى النوم كي تدخل الى عالم الانترنت والتكنلوجيا وحيث هذا الامر ممنوع ايضا .

فقد بدأت تقضي معظم اوقاتها اما شاشتها طوال الليل وتقضي نهارها نوما كي تصحو بنفس الموعد في المساء ، وسارت حيااتها على هذا النظام الى ان استقرت في نهايه على برامج المحــــــادثه الصوتيــه وباستخــدام الكاميــرا ، وبدأت قليلا حتى تجرأت وعرضت صورها على الشاشه واصبحت اكثر جرأه وبدأت تستعرض جسدها امام كل من هب ودب من الشباب المشجعين على ذلك والذين لم يفوتوا فرصه حفظ الصوره تلك الفتاه في كل اوضاعها .
ولم تمضي فتره من الزمن حتى بدأت تلك الصور تنتشر عبر شاشات الكمبيوتر بين الشباب في مختلف اماكنها حتى سقطت في يد ابن عم الفتاه الذي غلى الدم في عروقه وذهب على الفور الى عمه فصعق من الخبر وثار غضبا ، فاسرع اليها وضربها ضربا مبرحا حتى تركها لاتقوى على الحراك وسط صراخ امها واختها اللاتي لايعرفن السبب، فتركها ودخل غرفتها وقام بكسر جهاز الكمبيوتر وعندما فرغ منه عاد الى ابنته وضربها مجددا حتى ارتطم رأسها بزاويه السرير فتركها وسط دمائها ورفض اخذها الى المستشفى رغم محاولات وتوسلات امها وشقيقتها الا ان كل ذلك لم يشفع ولم يرق قلبه بل انه اخرجهن من الغرفه وتركها وحيده واغلق الباب عليها بالمفتاح .

فلم تجد الام سبيلا سوى الاتصال بالشرطه وطلب النجده فور خروج الاب من البيت ... ولم تمضي لحظات حتى وصل رجال الامن وقاموا بكسر الباب واخراج الفتاه وتم اسعافها للمستشفى وهي تنزف بشده .. وعندما عاد الاب لمنزله وجد رجال الامن بانتظاره فتم اصطحابه الى المخفرة للتحقيق معه ومع الام وشقيقتها ثم احيل الاب الى النيابه العامه ومن ثم الى المحكمه التي وجهت اليه تهمه الشروع في القتل وتم الحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات لشروعه بقتل ابنته
*************
قراءة هذي القصة في احدى المجلات وحبيت انقلها لكم
أنا في راي الفروض الأب ماينسجن هذا دفاع عن الشرف والعرض هو المفروض
كان يجي لها بطريقة افضل من الضرب وهو السبب في البنت الي وقعت فية
طلبت البنت تلتحق باشياء تنفعها بس هو الي رفض يستاهل في الي
صار في بنته وفية ويارب لا تبلانا
&& اخترامي وتقديري&&
لؤلؤة المطر



rwm tjhm juvq lthjkih hlhl aham hg;lfd,jv tvhih hfk ulih tlh`h tug????

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 02 - 03 - 2006, 15:03   رقم المشاركة : [2]
يد مؤسسه للمدينة
الصورة الرمزية رسالة
 

رسالة is on a distinguished road
افتراضي

[align=center]لا حول ولا قوة الا بالله ......

لا أعلــم إلى من أوجه اللوم .. هل إلى الاب الذي فجــع بسقوط ابنته الى الهاوية فما كان منه سوى أن ضربها حتى الموت... أم إلى الفتاة نفسها التي جعلت رأس والدها ووالدتها وأهلها جميعهم في التراب .... أم إلى ذاك الجهاز الإلكتروني الذي فتح للفتاة أبواب الشر بكل ألوانها ... أم إلى من غدر وشجع تلك الفتاة وأغراها حتى سقطت في براثينهم ؟؟؟

الأب المسكين كانت ردة فعله نتيجة صدمة قووية .. فكيف سيتقبل أمر ظهور صور إبنته في مواضع مخلة وأمام ملايين المستخدمين لشبكة الإنترنت وإلى ابن عمها الذي جن جنونه .... كانت ردة فعله طبيعية إخوتي وأخواتي وخاصة أن الأب يبدو لي بأنه لا يحبذ التعليم أو أنه غير متعلم ... وهذا ما دل عليه عندما لم يتقبل فكرة أن تعمل ابنته في المجال الذي ترى فيه نفسها وتميل له ....

الأب يأخذ الحجم الأكبر من اللوم .. فكثير من الفتيات كن ضحايا " الفراغ " ... ففتاة وجدت في فراغ .. حاولت أن تملأه بما تميل له من تصميم وخياطة .. ولكن جاء الرفض من الأب ...
فلم تجد أمامها سوى شاشة ولوحة مفاتيح .. وجدت ذئاب بشرية تحوم في صفحات الإنترنت .. وجدت مواقع .. وجدت كلمات جميلة وثعلبية . فغلبها الشيطان وبالطبع غلبة الشيطان تكون بسبب ضعف إيمان الفتاة نفسها ....

تجمعت الأسباب هذه وانغمست الفتاة بين وحل المحادثات الصوتية والكاميرا فباعت نفسها بأرخص الأثمان ..

هذه النهاية .. نهاية الفراغ وقلة المراقبة وضعف الإيمان بدون شك ....

ماتت الفتاة ---- سجن الأب ----- وضاع باقي أفراد الاسرة
والأسباب هي ما ذكرتها سلفاً .

بارك الله فيكِ أختي الكريمة : لؤلؤة المطــر ... وأعذريني على إسهابي

رساله [/align]


رسالة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03 - 03 - 2006, 03:38   رقم المشاركة : [3]
نائب المشرف العام
 

السامي تم تعطيل التقييم
افتراضي

لؤلؤة المطر بخاطري الكثير من الكلام الذي اريد البوح به
ولكن
ماذا عساه فاعل ذلك الاب بعد ان راى من ابنتة ماوضع راسة بمستوى الارض
وماذا ياترى ستفعل فتاة اهملها اباها فلم يشغل وقت فراغها فشغلته هي بما لايستحب الانشغال فيه

بل ياترى مامقدار الوزع الديني في هذه الفتاة التي غرسة الاب في هذه البنت ؟
اعتقد لاوازع ديني يجعل الفتاة تقدم على فعل ذلك والسبب يرجع الى الوالدين الذين حصدو ثمار مازرعو
وهاهي النهاية الماساوية
دماء لبنت اريقت
وثلاث سنوات من عمر الاب ستضيع ويختفي بها خلف القضبان

ولا نستطيع الا ان نقول
لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم

مشكورة اختي على نقلك القصة لعلنا ناخذ منها العبرة

دمت بنجاح دائم

السامي


السامي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03 - 03 - 2006, 07:50   رقم المشاركة : [4]
..:: من سكان المدينة ::..
 

قلب طفله is on a distinguished road
افتراضي

لا حول ولا قوة الا بالله

الله يستر على بنات المسلمين اجمعين

شكرا لؤلؤه


قلب طفله غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04 - 03 - 2006, 16:11   رقم المشاركة : [5]
مراقب عام
الصورة الرمزية الجرئ2006
 

الجرئ2006 is on a distinguished road
افتراضي

تسلمي اختي لؤلؤة المطر على

الموضوع اللى ينبة فتيات المسلمين

وابن العم مش بهذة الطريقة

يمكن يجيلها بطريقة ثانية

وتحياااتي الجرئ2006


الجرئ2006 غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 20:59.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO