منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 08 - 01 - 2006, 22:58
السامي غير متصل
نائب المشرف العام
 


السامي تم تعطيل التقييم
افتراضي من ينقذ الانسان - قصيدة بالرغم منا للشاعر فاروق جويدة










قصيدة بالرغم منا من اروع قصائد الشاعر الكبير فاروق جويدة المفعمة بالاحساس المتكدر على واقع تغير في كل شي وتنكر لكل شي

ينقذ الانسان قصيدة بالرغم منا للشاعر فاروق جويدة

1
قد قال لي يوماً أبي
إن جئت يا ولدي المدينة كالغريب
وغدوت تلعق من ثراها البؤس ..في الليل الكئيب
قد تشتهي فيها الصديق أو الحبيب .. إن صرت يا ولدي غريباً في الزحام
أو صارت الدنيا امتهاناً .. في امتهان أو جئت تطلب عزة الإنسان في دنيا الهوان
إن ضاقت الدنيا عليك
فخذ همومك في يديك
واذهب إلى قبر الحسينوهناك صلي ركعتين
2
كانت حياتي مثل كل العاشقين
والعمر أشواق يداعبها الحنين
كانت هموم أبي تذوب .. بركعتين
كل الذي يبغيه في الدنيا صلاة في الحسين
أو دعوة لله أن يرضى عليه
لكي يرى .. جد الحسين
قد كنت مثل أبي أصلي في المساء
وأظلُ أقرأ في كتاب الله ألتمس الرجاء
أو أقرأ الكتب القديمة
أشواق ليلى أو رياضَ .. أبي العلاء
(3)
وأتيتُ يوماً للمدينة كالغريب
ورنينُ صوت أبي يهز مسامعي
وسط الضباب وفي الزحامِ
يهزني في مضجعي
ومدينتي الحيرى ضبابٌ في ضباب
أحشاؤها حُبلى بطفلٍ
غير معروف الهوية
أحزانها كرمادِ أنثى
ربما كانت ضحية
أنفاسُها كالقيدِ يعصف بالسجين
طرقاتُها .. سوداء كالليل الحزين
أشجارها صفراء والدم في شوارعها .. يسيل
كم من دماء الناس
ينـزف دون جرح .. أو طبيب
لا شيء فيك مدينتي غير الزحام
أحياؤنا .. سكنوا المقابر
قبلَ أن يأتي الرحيل
هربوا إلى الموتى أرادوا الصمت .. في دنيا الكلام
ما أثقل الدنيا ...
وكل الناس تحيا .. بالكلام
(4)
وهناك في درب المدينةِ ضاع مني .. كل شيء
أضواؤها .. الصفراء كالشبح .. المخيف
جثث من الأحياء نامت فوق أشلاء .. الرصيف
ماتوا يريدون الرغيف
شيخٌ ( عجوز ) يختفي خلف الضباب
ويدغدغ المسكينُ شيئاً .. من كلام
قد كان لي مجدٌ وأيامٌ .. عظام
قد كان لي عقل يفجر
في صخور الأرض أنهار الضياء
لم يبق في الدنيا حياء
قد قلتُ ما عندي فقالوا أنني
المجنونُ .. بين العقلاء
قالوا بأني قد عصيتُ الأنبياء
(5)
دربُ المدينة صارخُ الألوانِ
فهنا يمين .. أو يسارٌ قاني
والكل يجلس فوق جسمِ جريمةٍ
هي نزعة الأخلاقِ .. في الإنسانِ
أبتاه .. أيامي هنا تمضي
مع الحزن العميق
وأعيشُ وحدي ..
قد فقدتُ القلبَ والنبضَ .. الرقيق
دربُ المدينة يا أبي دربٌ عتيق
تتربع الأحزانُ في أرجائه
ويموت فيه الحب .. والأمل الغريق
(6)
ماذا ستفعل يا أبي
إن جئتَ يوماً دربنا
أترى ستحيا مثلنا ؟؟
ستموت يا أبتاه حزناً .. بيننا
وستسمع الأصواتَ تصرخُ .. يا أبي : يا ليتنا ..يا ليتنا .. يا ليتنا
وغدوتُ بين الدربِ ألتمسُ الهروب
أين المفر؟
والعمرُ يسرع للغروب
(7)
أبتاهُ .. لا تحزن
فقد مضت السنين
ولم أصلِّ .. في الحسين
لو كنتَ يا أبتاهُ مثلي
لعرفتَ كيف يضيع منا كلُ شيء
بالرغم منا .. قد نضيع
بالرغم منا .. قد نضيع
من يمنح الغرباءَ دفئاً في الصقيع؟
من يجعل الغصنَ العقيمَ
يجيء يوماً .. بالربيع ؟
من ينقذ الإنسان من هذا .. القطيع ؟
(8)
أبتاهُ
بالأمس عدتُ إلى الحسين
صليتُ فيه الركعتين
بقيت همومي مثلما كانت
صارت همومي في المدينةِ
لا تذوب بركعتين


للمزيد من قصائد الشاعر فاروق جويدة
اليكم
المجموعة الكاملة لفاروق جويدة



lk dkr` hghkshk - rwd]m fhgvyl lkh ggahuv thv,r [,d]m

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 13 - 01 - 2006, 03:37   رقم المشاركة : [2]
المشرف العام للمدينة
الصورة الرمزية mansour
 

mansour تم تعطيل التقييم
افتراضي

كلمات رووووووووووعة


تسلم اخي السامي

علي اختيارك الرهيب

يعطيك العافية


mansour غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13 - 01 - 2006, 04:08   رقم المشاركة : [3]
سكرتير المشرف العام
 

بيســــان تم تعطيل التقييم
افتراضي

صورة..احساس..كلمات ..

الف شكر
..


بيســــان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 23 - 01 - 2006, 23:35   رقم المشاركة : [4]
نائب المشرف العام
 

السامي تم تعطيل التقييم
افتراضي

منصور بيسان
لا اعرف مالذي يجعل موضوعي اكثر جمالا
هل مروركم ام ردكم ام الاثنين معا
المهم لاتحرمونا هذي الطلات


السامي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05 - 08 - 2013, 03:39   رقم المشاركة : [5]
نائب المشرف العام
 

السامي تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: من ينقذ الانسان - قصيدة بالرغم منا للشاعر فاروق جويدة

تم تجديد الموضوع
واضافة بقية القصيدة وتجديد الصور والروابط


السامي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
غذاؤك يحدد مشاعرك وعواطفك .... سبحان الله بغداد لاتتألمي قسم الصحة 4 02 - 01 - 2007 04:39
ما هي اعظم خسارة قد يخسرها الانسان مكي المنقولات العـــامة 7 07 - 08 - 2006 00:01
& الدمعة هي الانسان & مكي المنقولات العـــامة 6 22 - 07 - 2006 03:24


الساعة الآن 01:02.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO