منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 07 - 10 - 2007, 22:56
ღღ حمـاس ღღ غير متصل
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 


ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي نسائم إيمانية ..












نسائم إيمانية


لا بد للفجر الجديد أن يأتي من بعد ظلام قد غاب.....

أخواني واخواتي الكرام..
قد تكون فكرة الموضوع واردة في المنتديات ولربما نسير نفس النهج أو نغير ونبدع . وهذا يتوقف على مشاركاتكم وأقلامكم البناءة ..
فكرة هذا الموضوع بإختصار ...
كل شخص يشارك وقت ما يريد ..

في هذا الموضوع سنحاول كتابة كل ما هو من :

نسائم إيمانية

- أقوال مأثورة
- حكم
- مواعظ
- أحاديث صحيحة
- آيات قرآنية مع ذكر اسم السورة
- أدعية صحيحة
- نسائم إيمانية
- تواقيع
- نصائح
- أناشيد إسلامية
- شعر إسلامي
- همسات


وكل شيء ترونه يخدم هذا الموضوع ..

نسائم إيمانية نسائم إيمانية

سأبدأ مشاركتي على بركة الله ...

دون على صفحة قلبك

- إنما الدنيا متاع والموت مؤذن
برحيل لا بد منه فكن على حذر

- إذا ما سكبت قلوبنا حبها لله وفي الله
استشعرت معاني الألفة بينها والرفعة لها

- لن تبرأ آلامنا إلا بالانشغال بحب الله
ففيه فرح الروح وهناء الفكر والجوارح

أنتظر تفاعلكم واقلامكم المبدعة ...



kshzl Ydlhkdm >>

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 07 - 10 - 2007, 23:21   رقم المشاركة : [2]
..:: خدمة العملاء ::..
الصورة الرمزية البرق
 

البرق is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى البرق إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى البرق
افتراضي

بارك الله فيك

حماس موضوع ممتاز

ننتظر الجديد


البرق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08 - 10 - 2007, 01:06   رقم المشاركة : [3]
..:: من سكان المدينة ::..
 

المصـــ افريكانو ـــري is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيك


تقبل مروري


المصـــ افريكانو ـــري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08 - 10 - 2007, 21:45   رقم المشاركة : [4]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

البرق والمصري حياكم الله

ولكني اعتقد أنكم لم تقرءوا الموضوع ولم تفهموا مغزاه

لأنكم لو فهمتم مغزاه لتفاعلتم بشكل جيد ..!

لا أريد أن يذهب الموضوع هكذا

بإنتظار مشاركاتكم الطيبة


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 01:21   رقم المشاركة : [5]
..:: من سكان المدينة ::..
 

نبض الحياة is on a distinguished road
افتراضي






أقدم بين أياديكم بعض من الأقاويل النافعة إن شاء الله 0




1- علمتني الحياة 00 أن أجعل قلبي مدينة 00 بيوتها المحبة 00 وطرقها التسامح
والعفو 00 وان اعطي ولا أنتظر الرد على العطاء 00 وان اصدق مع نفسي قبل
أن أطلب من أحد أن يفهمني الهزيمة بصدر رحب 00 يتلقاني النصر 00 وعلمتني
لا أندم على شيء وإن أجعل الأمل مصباحآ يرافقني في كل مكان 00 وان أحتفظ
بأحزاني في قلبي 00 وان أرسم البسمة على شفتي حتى لا احزن الناس 0






2- حسن الخلق 00 يمن وسعادة وسوء الخلق شؤم وشقاء 00 قال صلى الله
عليه وسلم (( غن المرء يبلغ بحسن خلقه درجة الصائم القائم )) وقال صلى
عليه وسلم (( ألا أنبئكم بأحبكم وأقربكم مني مجلسآ يوم القيامة 00 أحاسنكم
أخلاقآ )) 0 وغن سعة الخلق وبسطة الخاطر نعيم عاجل وسرور حاضر لمن
أراد به الله خيرآ 00 إن سرعة الإنفعال والحدة وشهوة الغضب نكد مستمر
وعذاب مقيم 0






3- دافعي الخطرة فإن لم تفعلي 00 صارت فكرة , فدافعي الفكرة فإن لم تفعلي
00 صارة شهوة , فحاربيها فغن لم تفعلي 00 صارت عزيمة وهمة , فإن لم
تدافعيها صارت فعلآ , فإن لم تتداركيه بضده 00 صار عادة 00 وصعب عليك
الإنتقال عنها 0





4- من عظم وقار الله في قلبه أن يعصيه 00 وقره الله في قلوب الخلق أن يذلوه 0




5- إذا علقت جذور المعرفة في أرض القلب 00 نبتت فيه شجرة المحبة 00000
فإذا تمكنت وقويت 00 أثمرت الطاعة ,,, فلا تزال الشجرة تؤتي أكلها كل حين
بإذن ربها 0





6 - لابد من سنة الغفلة ورقاد الهوى ,, ولكن 000 كوني خفيفة النوم , فحراس
البلد يصيحون : دنا الصباح 0







اللهم أجعلنا من الذين يسمعون القول ويتبعون أحسنه 0


أختكم


نبض الحياة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 15:18   رقم المشاركة : [6]
نائب المشرف العام
 

السامي تم تعطيل التقييم
افتراضي

مشكوره حماس على الموضوع الرائع
سنقدم افضل مالدينا إن شاء الله تعالى
الف شكر لك اختي
ولي عودة
جادة


السامي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 18:13   رقم المشاركة : [7]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

نبض الحياة جميل ما طرحته اناملك الذهبية

شكرا على مشاركتك الرائعة

في إنتظار غيرها من قبلكم


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 18:54   رقم المشاركة : [8]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

السامي حللت أهلا ووطئت سهلا

حضورك الكريم يشرفني

في إنتظار مشاركاتك البناءة


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 18:59   رقم المشاركة : [9]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

مشاركتي لهذه اللحظة ...




خمس أوراق أعجبتني ..
الـورقه الاولى
زر السجن مرة في العمر لتعرف فضل الله عليك في الحرية.
زر المحكمة مرة في العام لتعرف فضل الله عليك في حسن الخُلق.
زر المستشفى مرة في الشهر لتعرف فضل الله عليك في الصحة والعافية.
زر الحديقة مرة في الاسبوع لتعرف فضل الله عليك في جمال الطبيعة.
زر المكتبة مرة في اليوم لتعرف فضل الله عليك في العقل.
زر ربك كل آن لتعرف فضله عليك في نعم الحياة. الحمد لله

الورقه الثانـيه
أن الخطأ كل الخطأ ...
أن تنظم الحياة من حولك ..وتترك الفوضى في قلبك??!!

الـورقه الثالثه
عجبت لثلاث...!!
رجل يجري وراء المال والمال تاركه!!
رجل يخاف على الرزق والله رازقه!!
رجل يبني القصور والقبر مسكنه!!

الورقـه الرابـعه
نحتاج الى اصدقائنا القدامى لكي نتقدم في العمر ..ونحتاج الى اصدقاء جدد لكي نجد شبابنا.
الكسل هو الاستراحة قبل الاحساس بالتعب!!
كن صبوراً مع الجميع ولكن ..قبل كل شيء.. كن صبوراً مع نفسك!!

الـورقه الخامسـه
فاذا ظفرت بزلـة فأفتــح لها باب التسامح فالتسامح اجدر
ومن المحال بأن ترى أحداً حوى كل الكمال وذا هو المتعذر



من هنا وهناك..
لا تدع الكوارث تحطم إرادتك ,, لأن الإرادة كالزجاج ,
إذا تحطمت فمن الصعب إعادتها كما كانت عليه ..

لا تقلق على ما ذهب , بل كن قلقا ً على ما لم يذهب ،
فلا تهتم بمنصب لم تحصل عليه , ولا بفرصة ضيعتها ،
ولا بمال لم تكسبه .. بل اهتم بمنصب حصلت عليه ,
وفرصة لم تفقدها بعد , ومال لا يزال تحت يدك



ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 21:45   رقم المشاركة : [10]
مراقب عام
الصورة الرمزية الجرئ2006
 

الجرئ2006 is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير على هذا الموضوع الجميل

و نسأل الله تعالى أن يكون في ميزان حسنات


كل من كتب أو قرأ أو إنتفع بهذه الكلمات و النسمات الإيمانية كما أحببتي أن تسميها


و أحب أن أضيف إلى سلسلتك (نسائم إيمانية)

كلمات بسيطة بعنوان : من ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه

هذه القاعدة وردت في القرآن في مواضع كثيرة .

1/ما ذكره الله عن المهاجرين الأولين الذين هجروا أوطانهم وأموالهم وأحبابهم لله فعوضهم الله الرزق الواسع في الدنيا والعزة والتمكين وفي الآخرة النعيم المقيم.
2/ إبراهيم عليه السلام لما اعتزل قومه وأباه وما يدعون من دون الله وهب له إسماعيل وإسحاق ويعقوب والذرية الصالحة
2/ يوسف عليه الصلاة السلام لما ملك نفسه وعصمها من الوقوع مع امرأة العزيز مع ما كانت تمنيه به من الحظوة وقوة النفوذ في قصر العزيز ورياسته فصبر على السجن وأحبه وطلبه ليبعد عن دائرة الفساد والفتنه عوضه الله أن مكن له في الأرض يتبوأ منها حيث يشاء ويستمتع بما شاء مما أحل الله له من الأموال والنساء والسلطان
4/ أهل الكهف لما اعتزلوا قومهم وما يعبدون من دون الله نشر لهم من رحمته وهيأ لهم أسباب المرفق والراحة وجعلهم سبباً لهداية الضالين
5/ مريم ابنة عمران لما أحصنت فرجها أكرمها الله ونفخ فيها من روحه وجعلها وابنها آية للعالمين ...
ومن ترك ما تهواه نفسه من الشهوات لله عوضه الله من محبته وعبادته والإنابة إليه ما يفوق لذات الدنيا كلها

تقبلي مروري


الجرئ2006 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 23:09   رقم المشاركة : [11]
سكرتير المشرف العام
 

بيســــان تم تعطيل التقييم
افتراضي

يعطيك الف عافيه اختي حماس
موضوع يحمل فكره وهدف جميل ..



مشاركتي الاولى هي مقاله قرأتها عن فضل صلة الرحم
لمحمد ابراهيم الحمد :

فضائل صلة الرحم
1- صلة الرحم شعار الإيمان بالله , واليوم الآخر.
2- سبب لزيادة العمر , وبسط الرزق .
3- تجلب صلة الله للواصل .
4- هي من أعظم أسباب دخول الجنة .
5- هي من محاسن الإسلام .
6- وهي مما اتفقت عليه الشرائع
7- هي دليل على كرم النفس , وسعة الأفق .
8- وهي سبب لشيوع المحبة , والترابط بين الأقارب.
9- وهي ترفع من قيمة الواصل .
10- صلة الرحم تعمر الديار .
11- وتيسر الحساب .
12- وتكفر الذنوب والخطايا .
13- وتدفع ميتة السوء
.


بيســــان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 23:31   رقم المشاركة : [12]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

الجريء مشاركة طيبة من قبلكم

نرجو تكرار هذا العمل

ونجعله عملا خالصا لوجه الله دؤوبا في الخير

بارك الله فيك أخي الكريم


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 23:35   رقم المشاركة : [13]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

بيسان

تأتي مشاركتكِ في وقت كم الناس لحاجته

لأن كثير من الناس يجهل هذا الجزء ألا وهو صلة الرحم

من وصل الرحم فقد وصل الله

وأنتي قدمتي فوائده مشكورة عليه

جزاكِ الله خيرا

وننتظر المزيد من مشاركاتكِ الطيبة


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 10 - 2007, 23:45   رقم المشاركة : [14]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

سبحان الخالق

قال تعالى :

(إِنَّ اللَّهَ لاَ يَسْتَحْيِي أَن يَضْرِبَ مَثَلاً مَّا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُواْ فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلاً يُضِلُّ بِهِ كَثِيراً وَيَهْدِي بِهِ كَثِيراً وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلاَّ الْفَاسِقِينَ) (آية 26) سورة البقرة

البعوضة هذا ‏المخلوق ‏الضعيف ‏العجيب.. ‏الله ‏سبحانه ‏وتعالى ‏عندما ‏ضرب ‏مثلا ‏بعوضة ، ‏فهو ‏ليبين ‏للناس ‏أن ‏هذا ‏المخلوق ‏الصغير ‏في ‏حجمه ‏عظيم ‏في ‏خلقه.

* ‏إليكم ‏هذه ‏المعلومات ‏عنها:

‏هي ‏أنثى

‏لها ‏مائة ‏عين ‏في ‏رأسها

‏لها ‏في ‏فمها 48 سن

‏لها ‏ثلاث ‏قلوب ‏في ‏جوفها ‏بكل ‏أقسامها

لها ‏ستة ‏سكاكين ‏في ‏خرطومها ‏ولكل ‏واحدة ‏وظيفتها

لها ‏ثلاث ‏أجنحة ‏في ‏كل ‏طرف

‏مزودة ‏بجهاز ‏حراري ‏يعمل ‏مثل ‏نظام ‏الأشعة ‏تحت ‏الحمراء‏وظيفته : ‏يعكس ‏لها ‏لون ‏الجلد ‏البشري ‏في ‏الظلمة ‏إلى ‏لون ‏بنفسجي‏حتى ‏تراه.

‏مزودة ‏بجهاز ‏تخدير ‏موضعي ‏يساعدها ‏على ‏غرز ‏إبرتها ‏دونأن ‏يحس ‏الإنسان ‏وما ‏يحس ‏به ‏كالقرصة ‏هو ‏نتيجة ‏مص ‏الدم ..

‏مزودة ‏بجهاز ‏تحليل ‏دم ‏فهي ‏لا ‏تستسيغ ‏كل ‏الدماء .

مزودة ‏بجهاز ‏لتمييع ‏الدم ‏حتى ‏يسري ‏في ‏خرطومها ‏الدقيق جدا .

مزودة ‏بجهاز ‏للشم ‏تستطيع ‏من ‏خلاله ‏شم ‏رائحة عرق الإنسان من ‏مسافة ‏تصل الى (60) كم

واغرب ما في هذا كله أن العلم الحديث اكتشف أن فوق ظهر البعوضة تعيش حشرة صغيرة جداً لا تُرى الا بالعين المجهرية وهذا مصداق لقوله تعالى : (إِنَّ اللَّهَ لاَ يَسْتَحْيِي أَن يَضْرِبَ مَثَلاً مَّا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا.. )
يا مَنْ يرى مدَّ البعوضِ جناحها في ظلمةِ الليلِ البهيمِ الأليلِ

ويرى مَناطَ عُروقِها في نحرِها والمُخَّ في تلكَ العِظامِ النُّحَّلِ

أُمنُنْ عَلَيَّ بتوبةٍ تمحو بها ما كان مني في الزمانِ الأوَّلِ


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10 - 10 - 2007, 02:27   رقم المشاركة : [15]
نائب المشرف العام
 

السامي تم تعطيل التقييم
افتراضي

هذا الموضوع قرأته في موقع البلاغ فراق لي واحببت افتتح به لقائي معكم

كيف نعالج المعصية..؟

من أجل أن يتحقق الخير والسلام البشري للإنسان هناك خطوات عملية عديدة لكسر طوق المعصية والتمرد، وتفتح لك أبواب الطاعة والانصياع لإرادة الحق والخير،لذا ننصحك بالخطوات التالية:
أ ـ نشر العلم والمعرفة ومكافحة الجهل والخرافة:
لتنمية وعي الإنسان وإحساسه السليم، وتكوين رؤية سليمة واضحة للأشياء وقيمها، ليدرك الإنسان طريق الخير، ويعرف منافذ الشر والمعصية، فيختار بوعيه ومعرفته خيره وخير البشرية جمعاء (… إنَّما يَخشى الله مِنْ عبادِهِ العُلَماء.....).(فاطر/28)
(نصب الخلق لطاعة الله، ولا نجاة إلاّ بالطاعة، والطاعة بالعلم)(12).

ب ـ الإيمان بعدل الله وبجزاء الأعمال خيرها وشرها:
تشكل عقيدة الإيمان بعدل الله، والاعتقاد بأن كل فعل له نتيجة، وعليه جزاء، الدعامة الرئيسة في العقيدة الإسلامية:
(فَمَنْ يَعمَلْ مِثقَال ذَرَّة خَيْراً يَرَهُ وَمَنْ يَعمَلْ مِثقَالَ ذَرَّة شَرَّاً يَرَهُ).(الزلزلة/7ـ8)
فبدافع من هذا الاعتقاد الراسخ، يندفع الإنسان المؤمن لفعل الخير والابتعاد عن الشر والمعصية لأنه يؤمن أن لا شيء عَبَث في هذا الوجود، ولا فعل بدون مسؤولية، ولا عمل بلا جزاء:
(وَقِفُوهُمْ إنَّهُمْ مَسؤُولُون).(الصافات/24)
(وَكُلَّ إنسان ألزَمْنَاهُ طائِرهُ في عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَومَ القِيامَةِ كِتاباً يَلقَاهُ مَنْشُورا).
(الإسراء/13)
فهذا الاعتقاد يشكل رادعاً أساسياً في النفس الإنسانية التّي تخشى العقاب والألم والعذاب، وتحب الخير واللذة والسعادة.
وبذا يتجه الإنسان إلى وقاية نفسه من أليم العذاب، ويسعى لكسب السعادة الابدية، والخلود في جنات النعيم، فيروض نفسه ويربيها على الالتزام بخط الطاعة، والتحفظ من الوقوع في المعصية، فتأخذ هذه العقيدة دور المربي في نفس الإنسان، والوازع الأخلاقي الذي يجعل من الضمير والإحساس الباطني رقيباً على الإنسان، يحفظه ويحميه من السقوط في أوحال الجريمة، والمعصية، ويعلم أن الله تعالى يسمع ويرى وهو الرقيب علينا. قال تعالى:
(وأعلَموا أنَّ الله يَعْلَمُ مَا في أنفُسكُمْ فاحذروهُ).(البقرة/235)
(وَيَعْلَمُ خائنة ألأَعين وَمَا تُخفي الصور).


ج ـ سد الحاجات والقضاء على الفقر:
لما كان الفقر يساهم بصورة رئيسية في الانحراف والشذوذ، لان الفقير والمحتاج يجد نفسه منساقاً وراء حاجته من أجل إشباعها، كالطعام والجنس، أو السكن أو اللباس.. الخ، بحيث يستدرج للوقوع في أحضان الرذيلة والانحراف ـ في أحيان كثيرة ـ لسد حاجته بالوسائل غير المشروعة، ووفق مبادئ ومفاهيم وأخلاق شاذة.. لذا حارب الإسلام الفقر، وألزم الدولة الإسلامية بتوفير وسد كل حاجات الفرد العاجز عن توفير حاجاته المادية، وشرع الفرائض المالية ـ كفريضة الزكاة أو الخمس ـ كوسيلة لإنقاذ الفرد من المعصية وحمايته من الشذوذ والجريمة، لان الإنسان تحت وطأة الفقر والحاجة قد يلجأ إلى أن يسرق، أو يزني، أو يقتل، أو يبيع نفسه لظالم، أو يخون عقيدته وأمته..الخ.
وبسد حاجته وانتشاله من الفقر يكون الإسلام قد قطع أمامه إحدى مبررات المعصية والجريمة، وأعانه على حياة الاستقامة والالتزام.
وقد ثبَّت هذا الحق ـ حق الكفاية وسد الحاجة ـ للإنسان من اليوم الأول لوجوده على هذا الأرض ـ كما صرح القرآن الكريم بذلك، يوم خلق الله آدم، وكفله وطمأنه بقوله:
(إنَّ لَك ألاّ تَجُوعَ فيها وَلا َتَعْرَى).(طه/118)
وكما تحدّث في خطابه لقريش:
(فَليعْبُدوا رَبَّ هذا البَيْتُ .الذي أطْعَمَهُمْ مِنْ جُوع وأمَنهُمْ مِنْ خَوْف).(قريش/3ـ4)


د ـ الوقاية التشريعية:
من الخصائص الأساسية للرسالة الإسلامية أنها تعتني بالوقاية والتحصين قبل العلاج والردع والعقاب، فالإسلام حينما حرَّم المعصية، وحدد حدودها.. عمل على إيجاد كل القوانين والقيم اللازمة لوقاية الإنسان وحمايته من الوقوع في المعصية والجريمة..
فهو حينما حرّم القتل والسرقة والزنا مثلاً، حرَّم معها كل الطرق والعوامل المؤدية الى سقوط الإنسان في شرك هذه الجرائم والمعاصي.. كالخمر والقمار والخلاعة والمجون والرقص والغناء..
وهكذا فعل مع كل ما يؤدي إلى الوقوع في المعصية أو يهيئ الأجواء المناسبة لنشوء الانحراف والجريمة.


هـ ـ الضغط والإصلاح الاجتماعي:
يمتاز الإنسان بأنه كائن اجتماعي يعيش وسط مجتمع إنساني ويتعامل معه، وهو يخاف الرأي العام، ويخشى الضغط الاجتماعي إذا ما تعرض للنبذ والاحتقار، لذلك نجد المجرم والعاصي الذي يشذ عن المجتمع، يشعر بالنقص ويحس باحتقار الآخرين له، ويحاول أن يستخفي عن أنظارهم بجريمته وجنايته..
وهذا الإحساس الأخلاقي الفطري في الإنسان هو وسيلة من الوسائل العملية الّتي تيسر تطبيق القانون، وتعبر عن حكمة إلهية في هذا الخلق.
وقد شرع الإسلام الأمر بالمعروف، وأوجب استنكار المنكر، ومقاطعة المجرم والعاصي، وعزله، لتكوين رأي عام يقف إلى جانب الحق والاستقامة، ويحتقر الانحراف والمعصية، ليشعر العاصي بحقارته، ونبذ المجتمع له، فيندفع بدافع الكرامة الشخصية والخوف من الرأي العام الذي يحيط به فيقلع عن ارتكاب الجرائم، والولوغ في المعاصي والآثام..
فقد ورد عن الإمام الصادق(عليه السلام) : (لو أنكم إذا بلغكم عن الرجل شيء فمشيتم إليه فقلتم: يا هذا أما أن تعتزلنا وتجتنبنا، وأما أن تكف عن هذا، فان فعل وإلاّ فاجتـنبوه)(13) وبهذه الطريقة يطوّق الإسلام المعصية ويعبئ الرأي العام، إلى جانب الوسائل التربوية والقانونية لإيجاد مجتمع نظيف من الإجرام، يسوده الأمن والفضيلة والسلام.


وـ التوبة ورجاء العفو الإلهي:
التوبة هي باب آخر من أبواب الإصلاح ومكافحة المعصية فتحها الله سبحانه لعباده، لإنقاذهم من التمادي في الجريمة واليأس من الإصلاح، لوضع حدّ لانحراف الإنسان وإجرامه، ولمساعدته على العودة إلى حياة الطهر والاستقامة:
(قُلْ يا عبادِيَ الّذينَ أسْرفُوا على أنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللهِ إنَّ اللهَ يَغْفِرُ الذُنوبَ جميعاً إنَّهُ هُوَ الغَفورُ الرَّحِيم).(الزمر/53)
وكم ساعدت التوبة الإنسان الجاني والمجرم على الانسلال من جريمته، والتبرؤ من جنايته، وتطهير ضميره وتقويم سلوكه.. فكم من قاتل، ومعتد وسارق، ومراب، وزان، وتارك للعبادات والواجبات، وسيئ الخلق، وجد في التوبة ملاذاً له، ووسيلة لإنقاذ نفسه وخلاصها مما كانت تتمرغ في أوحاله، وتعاني من وطأته.. فللتوبة آثارها النفسية الفعالة على شخصية العاصي والمجرم ولها دورها في إقناعه بالتغيير والإصلاح.. لأنه يشعر مع التوبة أنه قادر على العودة إلى حياة الاستقامة، وأن خالقه يغفر له خطيئته، وأن مجتمعه الذي يزدريه ملزم بتغيير نظرته إليه.. فلذلك يجد المجال النفسي والمتسع الأخلاقي والقانوني لتصحيح مساره، وتغيير سلوكه وعلاقاته.
ز ـ قوة القانون:
تصاب النفس البشرية بأمراض شتى وخطيرة، تدفعها إلى المعصية وفعل الجريمة حتى مع عدم وجود سبب موضوعي يبرر لها جريمتها ومعصيتها وخروجها عن طاعة الله، لذا فإنه لا علاج لهذه الحالة المرضية إلاّ العقوبة القانونية الرادعة الّتي ترغم المنحرف وتخيفه من الإقدام على المعاصي والجرائم، حفظاً لسلامة النظام، وحماية لأمن البشرية وخيرها:
(ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب لعلكم تتقون).(البقرة/179)
(وإنَّ الله لَيَزَعُ بالسلطانِ ما لا يَزَعُ بالقرآن)
ولولا وجود القوة القانونية الرادعة، والسلطة المادية الضاربة على يد العصاة والمجرمين، لتحولت الحياة إلى غابة وحوش كاسرة، ولاستحال وجود الأمن والاستقرار في المجتمع الانساني، لذلك شرع الإسلام قانون العقوبات.. وأوجد القضاء كأقوى سلطة في المجتمع الإسلامي، وأعطيت الدولة وأفراد الأمة حق استعمال القوة لمكافحة الجريمة والمعصية إذا ما فشلت وسائل التوجيه والإصلاح والتربية.. وبهذه الضمانات التربوية والقانونية والاجتماعية عالج الإسلام موضوع الجريمة والمعصية ونادى ببناء المجتمع النظيف من الجرائم والمعاصي والفساد.



السامي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11 - 10 - 2007, 01:38   رقم المشاركة : [16]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

السامي معلومات جميلة تشكر عليها

بارك الله فيك

ننتظر المزيد من شخصكم الكريم تتحفنا بها


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11 - 10 - 2007, 01:40   رقم المشاركة : [17]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

أما مشاركتي لهذا اليوم هذه الكلمات

كلمات أعجبتني أحببت أن أضعها بين ايديكم


- اضحك يضحك العالم معك وابك تبك وحدك

- لا جدوى من البكاء على اللبن المسكوب

- لا تجن يمينك على شمالك

- من ظَلَمَ نفسه فهو لغيره أظلم

- كن لينا من غير ضعف وشديدا من غير عنف

- ابذل لصديقك دمك ومالك

- أخوك من صَدَقك لامن صدّقك

- كثرة العتاب تفرق الأحباب

- اترك الشر يتركك

- ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا

- من أَمِنَ الزمان خانه

- رب بعيد أنفع من قريب

- الإفراط في التواضع يجلب المذلة

- عش عزيزا أو مت وأنت كريم


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12 - 10 - 2007, 16:26   رقم المشاركة : [18]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

الوصايا العشر للإمام الشهيد حسن البنا
اقرأ. وتدبر. وأعمل.

* قم إلى الصلاة متى سمعت النداء مهما تكن الظروف .

* اتل القرآن أو طالع أو استمع أو اذكر الله ولا تصرف جزءاً من وقتك في غير فائدة .

* اجتهد أن تتكلم العربية الفصحى فإن ذلك من شعائر الإسلام .

* لا تكثر الجدل في أي شئن من الشئون أيا كان فإن المراء لا يأتي بخير .

* لا تكثر الضحك فإن القلب الموصول بالله ساكن وقور .

* لا تمزح فإن الأمة المجاهدة لا تعرف إلا الجد .

* لا ترفع صوتك أكثر مما يحتاج فإنه رعونة وإيذاء .

* تجنب غيبة الأشخاص وتجريح الهيئات ولا تتكلم إلا بخير .

* تعرف إلا من تلقاه من إخوانك وإن لم يطلب إليك ذلك , فإن أساس دعوتنا الحب والتعارف .

* الواجبات أكثر من الأوقات فعاون غيرك على الانتفاع بوقته وإن كان لك مهمة فأوجز في قضائها .

* قم إلى الصلاة متى سمعت النداء مهما تكن الظروف .

رحمه الله


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 16 - 10 - 2007, 11:33   رقم المشاركة : [19]
..::مشرفة القسم الإسلامي::..
 

ღღ حمـاس ღღ is on a distinguished road
افتراضي

حكم ودرر

"أحبّ الأعمال إلى الله سرور تُدخله على مسلم "
" من كفّ غضبه ستر الله عورته "
" سوء الخلق يُفسد العمل كما يُفسد الخلّ العسل "
" أحبّ عباد الله إلى الله أحسنهم خلقا "
" إحذروا الدنيا فإنها خضرة حلوة "
" إحفظ لسانك "
" بشروا ولا تنفروا "
" يسّروا ولا تُعسّروا "
" إرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء "
" إزهد في الدنيا يحبك الله "
" إزهد فيما عند الناس يحبك الناس "
" استحيوا من الله حق الحياء "
احفظ " الرأس وما وعى "
احفظ " البطن وما حوى "
" استعينوا على إنجاح الحوائج بالكتمان "


ღღ حمـاس ღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29 - 10 - 2007, 22:44   رقم المشاركة : [20]
سكرتير المشرف العام
 

بيســــان تم تعطيل التقييم
افتراضي

السلام عليكم ..

حبيت انقل لكم مجموعه من الادعيه ..
ولا انكر ابد انها ماتفيد ..
ولو تأملنا شريعتنا الاسلاميه وديننا الكامل .. لوجدنا فيه كل مانحتاج ..



" دعاء الكرب "


عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي اللَّه عنْهُما أَنَّ رسُولَ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم كَان يقُولُ عِنْد الكرْبِ : « لا إِلَه إِلاَّ اللَّه العظِيمُ الحلِيمُ ، لا إِله إِلاَّ اللَّه رَبُّ العَرْشِ العظِيمِ ، لا إِلَهَ إِلاَّ اللَّه رَبُّ السمَواتِ ، وربُّ الأَرْض ، ورَبُّ العرشِ الكريمِ » متفقٌ عليه .
اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين ِ وأصلح لي شأني كله لاإله إلا أنت الله ، الله ربي لاأشرك به شيئاً .رواه ابن ماجه .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" دعوة النون إذ دعا بها وهو في بطن الحوت :" لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين لم يدع بها رجل مسلم في شئ قط إلا استجاب الله له ..صحيح الترمذي




" دعاء المظلوم "

اللَّهُمَّ اكفنِيهمْ بمَا شِئْت .. رواه مسلم



" الدعاء عند الهم والحزن "

اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضِ في حكمك ، عدل في قضاؤك أسالك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي .رواه أحمد .

اللهم إني أعوذ بك من الهم والخزن ، والعجز والكسل والبخل والجبن ، وضلع الدين وغلبة الرجال ".




" دعاء من احس بوجع في جسده "

عن أَبي عبد اللَّهِ عثمانَ بنِ العَاصِ ، رضي اللَّه عنه أَنه شَكا إِلى رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم وَجعاً يجِدُهُ في جَسدِهِ ، فقال له رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : «ضَعْ يَدَكَ عَلى الذي يَأْلَمُ مِن جَسَدِكَ وَقلْ : بِسمِ اللَّهِ ثَلاثاً وَقُلْ سَبْعَ مَرَّاتٍ : أَعُوذُ بِعِزَّةِ اللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ مَا أَجِدُ وَأُحاذِرُ » رواه مسلم .

..



و الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ...

أختكم المحبه : بسبوسه


بيســــان غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:13.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO