منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 31 - 05 - 2011, 18:26
الصورة الرمزية أياد
أياد غير متصل
..:: من سكان المدينة ::..
 


أياد is on a distinguished road
Smile عبد الهادي راجي المجالي - معلومات هذا الرجل










الهادي المجالي معلومات الرجل



عبد الهادي المجالي صاحب كاريزما عصرية أصيلة بما يتمتع به من شخصية مرنة، يفهم لغة الآخر في تعاط ديناميكي يترجم ما يحمله من ثقافة منهجية يسيطر خلالها على نهج حياته في علاقاته مع الاخرين من كل الطبقات شعبيا وسياسيا.

فبعد عشرات السنين من العمل الوظيفي والعام، استطاع المهندس عبد الهادي المجالي بما يملكه من صفات قيادية وخبرة تراكمية حطت به الى واجهة العمل السياسي الشديد الصلة بالهم الشعبي العام، تمكن من استيعاب فكرة الاخر وكيف يستثمرها نحو البناء والانتماء لقيادة واحدة ووطن أوحد.

المهندس المجالي صاحب الرقم القياسي في حصد أصوات ابناء منطقته الانتخابية، والذين وثقوا بخطه ونهجه الاصلاحي والتنويري، وقبلا آمنوا بماهيته الانسانية والسياسية، أصبح محطا لعنوان الشخصيات الوطنية، ورجل دولة من طراز رفيع، لديه مقومات القيادة بالاتساق مع ما يملكه من اكاديمية الهندسة التي سخرها في التكتيك والهندسة السياسية، فكان رجل البرلمان الاول والقائد التاريخي له.

حمل عبد الهادي المجالي أدوات الديمقراطية ورسخها عبر موقعه في البرلمان، وخاض مهام بيته الداخلي سواء في البرلمان او الاحزاب او الكتل بأدوات ناجعة من خلال استراتيجية متقنة بكل تضاريسها، حتى قال البعض به بأن البعض من أصحاب المناصب القيادية التصقوا في كراسيهم ووراء مكاتبهم، في حين يبحث الكرسي عنه ويلتصق به، وهو القادر على تطويع الصعوبات للصالح العام دون اي ادنى شك أو مواربة.

مؤمن بالوطن ويعي جيدا مفردات المهنية السياسية على محك المعطيات السياسية داخلا ام خارجا، وينأى بعيدا عما قد يشكك او يمس هيبة الوطن بداخله.

نجح في استقطاب المؤيدين والمعارضين على حد سواء طوال مسيرته السياسية، وقبلا دخل الى رحم الشعب والشارع الاردني وعالج قضايا جمة بتشكيل بارع خدم الامن الوطني خلال توليه ادارة الامن العام، وترك بصمة واضحة وعميقة في الجهاز الشرطي خلدت ابجديات ظلت للحظة قائمة في المفهوم الامني والشرطي المجتمعي.

الباشا المجالي لم يتوان عن الوقوف الى جانب معارضيه بقدر وقوفه مع مؤيديه في الازمات الشخصية والعامة، ومارس دور ابن العشيرة في عنونة تثلج الصدر وتفرح القلب مصر على انه ابن الاردن ابن الكرك الذي لم تغره السياسة في منحنياتها البرجوازية المخملية، وليس بعيدا عن ذلك، تراه يتمتع بعوامل جذب في تعاطيه مع كل من يلتقيه، فتراه مع المثقف مثقفا، ومع السياسي اكثر حنكة، ومع البرلماني اكثر اتساقا وخبرة، في حين ينجذب نحوه الشبان والشيبة اجمعين.

ولا نخفي حقيقة حين نؤكد بأن الرجل المهندس عبد الهادي المجالي جسّد الصورة المشرفة لغيارى الوطن ، مثلما جسّد الصورة الناصعة للاردنيين في وقوفهم الى جانب اخوتهم العرب الاشقاء في نهج يتفق واسس جبلت بدم الاردنيين تقول بالشهامة والنبل ورفع الاخلاق.

لم تأخذه الواجهة السياسية عن الابتعاد عمن أفل نجمهم من الساحة السياسية، وظل قريبا بنبضه واحساسه الانساني منهم، يتزاور واياهم، ويمارس عبد الهادي الانسان لا عبد الهادي الباشا صاحب الالقاب ولمناصب.

لم يضن الباشا عبد الهاي المجالي على محبيه من خبراته وارشاداته، وتلك لا نقول بها بقدر ما يؤكدها العديد من نواب ووزراء حاليون وسابقون ممن كان لهم الاب الروحي في نصحهم والاخذ بيدهم، مرشدهم نحو الديمقراطية الحقيقة، ونصيرهم تجاه ما يواجهونه من ارباكات ومشكلات.

عبد الهادي المجالي وبوصف كثيرين من العقلاء ممن رأوا فيه عصبا حيويا لكل ما هو قريب ومغذ للمشروع الوطني الراهن نحو اردن اكثر تطورا واستقرارا، وصفوه بأنه احد اهم الظواهر السياسية الأردنية التي يجب ان نتوقف امامها. نقرأ مفرداتها، ونحلل نتائجها!!

وقالوا به صراحة بأنه رجل لا يختلف اثنان على انه الرجل الاكثر شخصية وحضور، شخصية لها وزن ولها دور ولها قدرة لا يمكن انكارها او تجاهل قدراتها السياسية التي قفزت فوق الكثير من التحفظات وبعض التابوهات التي صورت لنا الأردن بلدا قاصرا عن إعادة انتاج قيادات سياسية مميزة ومؤثرة!!

وفي الاردن منبت العراقة والاصالة في تاريخه السياسي والشعبي، وصف المهندس عبد الهادي المجالي بأنه من الرجال الذين نثمن مواقفهم وأثرهم في الحياة العامة للدولة، لقد حاول الكثيرون ممن لا يعوون شخصه من النيل لما يتمتع به من شعبية بات يحسد عليها، الا ان ذلك لم يثنه عن المضي قدما في طريقه ونهجه، لايمانه بأن خير حسيب هي النفس ذاتها، ولا من مزاود امام ما يراه لصالح الوطن وقيادته وصورته امام العالم اجمع.

ويمضي المهندس عبد الهادي المجالي بخطى واثقة في الواجهة البرلمانية والسياسية، وأن يعد الرجل البرلماني الاول منذ عودة الحياة البرلمانية في الاردن، ودون
أن تشوب علاقته مع الاخرين اي شائبه، حرص وباتقان ان يحظة باحترام ومحبة القيادة الهاشمية في ظل راية الملك الراحل الملك حسين بن طلال طيب الله ثراه، وفي عهد جلالة الملك عبد الله الثاني حفظه الله، متحصنا بالوطن وثوابته، ومتمرسا حقيقيا في التقاط التوصيات والتوجيهات الملكية السامية التي كانت ولا زالت قاموسه في عشق الاردن بكل ما يشمله من تضاريس هرمية بدءا من القائد المفدوى، ولا انتهاء بكل ما ينطوي تراب الوطن من قوى سياسية، وفعاليات مجتمعية مدنية وشعبية، واستحق بحق أن يكون فارسا تقوده ترنيمات حب كركية لنسمات عمانية أصيلة.


المهندس عبد الهادي المجالي رئيس مجلس النواب الحالي والمولود في محافظة الكرك، هو اب لثلاثة أبناء وجد لسبعة أحفاد، درس البكالوريوس في الهندسة المدنية في جامعة بغداد، بالاضافة الى ما تلقاه من دورات مكثفة في حقل الهندسة العسكرية ودورة عليا في الكلية الملكية في بريطانيا، ودورة في كلية القيادة والاركان من الولايات المتحدة.

وقد نال المهندس المجالي اوسمة عدة من بينها وسام نوتة الشرف من درجة قائد /امريكا، ووسام الصليب الاكبر للكفاءة العسكرية/فرنسا، ووسام الراية المشرقة مع النجمة/الصين، بالاضافة كذلك الى العديد من الأوسمة الاردنية والعربية الرفيعة.

ويحمل المجالي عضويات عديدة منها عضوية المركز العالمي للدراسات الاستراتيجية، وجمعية الشؤون الدولية، والجمعية الاردنية- البريطانية، وعضوية الرابطة الاردنية-اللبنانية، ويترأس في ذلك السياق جمعية الصحابي تميم بن أوس الداري.

وتقلد مناصب عدة منذ العام 1974 وحتى العام الحالي، حيث عمل مساعدا لهيئة الاركان العامة للقوات المسلحة ومناصب اخرى في سلاح الهندسة الملكي، وعين سفيرا للاردن في الولايات المتحدة الامريكية، كما عين في العام 1985 مديرا لجهاز الامن العام، واختير في العام 1992 أمينا عاما لحزب العهد الاردني، ونائبا عن محافظة الكرك في الدورة الانتخابية الاولى للبرلمان،كما حمل حقيبة وزارة الاشغال العامة والاسكان في العم 1996، وامينا عاما للحزب الوطني الدستوري، ورئيسا للاتحاد البرلماني العربي لدورة 2006-2008
وعضوا في مكتب الجمعية البرلمانية الاورومتوسطية، كما يرجح العام القادم من شهر نيسان أن يترأس ادارتها.



uf] hgih]d vh[d hgl[hgd - lug,lhj i`h hgv[g hggdhgd vhdp

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
معلومات, الليالي, الرجل, الهادي, رايح, عبد, هذا

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معرفة الاختلافات بين الرجل و المرأة.....و كيفية التعامل معها. ابن اليمن المنقولات العـــامة 7 15 - 09 - 2010 21:08
من هو الرجل الذي يجذب المرأة وتُعجب به ؟ محمد السوري قسم المرأة 7 05 - 07 - 2010 19:13
المراء والرجل قلب المحيط قسم المرأة 3 03 - 07 - 2010 15:16
معاملات إسلامية بكيل القسم الاسلامي 4 05 - 08 - 2009 14:04
اقوال عن الرجال البرنس المنقولات العـــامة 9 08 - 08 - 2007 14:36


الساعة الآن 17:32.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO