منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 18 - 03 - 2011, 01:09
DreamsCity غير متصل
Super Moderator
 


DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار










السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يسعدني ان اقدم لكم اليوم جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري
عن الشــاعر :
لمعرفة من هو محمد محمود الزبيري .. اضغط هنا
لمشاهدة صور محمد محمود الزبيري .. اضغط هنا

الآن نبدأ مع قصائد هذا العملاق رحمه الله

*****
قصيدة رثاء شعب
ما كنت أحسـب أني سوف أبكيـــــه وأن شِعري إلى الدنيـــا سينعيــــــه

وأنني سوف أبقى بعد نكبته ِحيّاً أُمزّق روحي في مراثيه
وأن من كنت أرجـــوهم لنجدتــــــــه يوم الكريهة كانــــــوا من أعاديـــــــه
ألقى بأبطاله في شـــــر مهلكـــــــة لأنهــــم حققـــوا أغلـــى أمانيـــــــه

قد عاش دهراً طويلا في دياجـــــــره حتى انمحى كل نـور في مآقيـــــــه

فصار لا الليـــــــل يؤذيه بظلمتــــــــه ولا الصبـــــاح إذا ما لاح يهديــــــــه

فإن سلمت فإني قــد وهبت لـــــــه خلاصة العمر ماضيــــــه ، وآتيــــــــه

وكنت أحرص لو أنــي أمـــــوت لـــــه وحـــدي فداء ويبقى كــل أهليـــــــه

لكنه أجــل يأتـــــــــي لموعـــــــــده ما كـل مــن يتمنـــــــاه ملاقيــــــــــه

وليس لي بعده عمر و إن بقيت أنفاس روحــي تفديــــه ، وترثيـــــــه

فلســـت أسكـــن إلا في مقابــــــره ولسـت أقتــــات إلا من مآسيــــــــه

وما أنـــا فيــــه إلا زفـــــرة بقيـــــــتتهيم بين رفـــــــات مــن بواقيــــــــه

إذا وقفت جثا دهري بكلكـــــــــــــــه فوقي وجرَّت بيافوخي دواهيــــــــه

وإن مشيت به ألقـت غياهبــــــــــه على طريقي شباكا من أفاعيـــــــــه

تكتلت قـــوة الدنيا بأجمعهــــــــــــا في طعنة مزقت صدري وما فيــــــــه

أنكبــــــة مــا أعاني أم رؤى حلـــــم سهت فأبقته في روحي دواهيــــــه

أعوامنا في النضـــــال المرّ جاثيـــــــة تبكي النضال ، وتبكي خطب أهليــه

بالأمس كانت على الطغيان شامخة جلوه عاراً على الدنيــــــا وتخزيـــــه

وارتاع منها طغـــــاة مــا لها صلــــــة بهم ، ولا كان فيهـــم من تناويـــــــه

لكنهم أنسوهـا شعلـــــة كشفــــت من كان عريـان منهم في مخازيـــــه

فأجمعــوا أمرهــم للغـــدر ، وانتدبــوا لكيدنــا كل مأجـــــــور ، ومشبـــــوه

واستكلبت ضــــــدنا آلاف ألسنــــــة تسومنا كـل تجريـــــح ، وتشويــــــه
من كل مرتزق لو نـــــال رشوتنـــــــا أنا لنــــــا كـل تبجيـــــل ، وتنويــــــه

وكل طاغيـة لـــو ترتضــــي معـــــــه خيانــــــة الشعب جاءتنـــا تهانيـــــه

وكل أعمــــــى أردنا أن نـــرد لــــــه عينيـــه ، فانفجـرت فينــــــا لياليــــه

وكل بوق أصم الحس لـــو نبحــــــت فيه الكـــــلاب لزكاهــــــتا مزكيــــــه

وألَّبوا الشعب ضد الشعب وانــــدرأوا عليــــــه من كل تضليـل وتمويـــــــه

يا شعبنا نصف قرن في عبادتهــــــم لم يقبلوا منـك قربانـــــــا تؤديـــــــــه

رضيتهم أنت أربابا وعشت لهــــــــم تنيلهــم كل تقـــــديس ، وتأليــــــــه

لم ترتفع من حضيض الرق مرتبــــــة ولم تذق راحــــــة ممــا تقاسيـــــــه

ولا استطاعت دمـــوع منك طائلـــــة تطهير طاغية من سكـــرة التيــــــــه

ولا أصخت إلينــا معشــــراً وقفــــــوا حياتهــم لك في نصــح وتوجيـــــــــه

نبني لك الشـرف العالي فتهدمـــــه ونسحق الصنــــم الطاغي فتبنيـــــه

نقضي على خصمك الأفعى فتبعثــه حيا ونشعـل مصباحـــــا فتطفيـــــــه

قضيت عمرك ملدوغـــــــا ، وهــــأنذا أرى بحضنـــــك ثعبانـــــــا تربيــــــــه
تشكو له مــا تلاقي وهــــو منبعـــث الشكوى وأصل البلا فيمــا تلاقيــــــه

أحلى أمانيه في الدنيا دموعك تجــــ ــــريها ورأسك تحت النيـــر تحنيـــــه

وجرحك الفاغـر الملســـوع يحقنــــه سماً .. ، ويعطيه طبـا لا يداويـــــــــه

فلا تضع عُمُر الأجيال في ضعـــــــــة الشكوى فيكفيك ماضيه ، ويكفيـــــه

فما صراخك فـي الأبــــواب يعطفــــه ولا سجودك في الأعتاب يرضيــــــــه

لا عنقك الراكع المذبـــوح يشبعــــــه بطشا ، ولا دمك المسفوح يرويــــــه

فامدد يديـك إلى الأحـــرار متخــــــذا منهم مــــلاذك مـن رق تعانيــــــــــه

ماتوا لأجلك ثم انبــــتَّ من دمهـــــم جيل تؤججه الذكـرى ، وتذكيــــــــــه

يعيش في النكبة الكبرى ويجعلهـــــا درسا إلى مقبل الأجيال يمليـــــــــه

لا يقبل الأرض لـو تعطــى له ثمنـــــا عن نهجه في نضال ، أو مباديــــــــه

تدكان يخلبـه لفــــــظ يفــــــوه بـــــه طاغ ، وبخدعه و عـــد ، ويغويـــــــــه

وكـان يعجبــــه لص يجـــــــود لــــــه بلقمة سلها بالأمس مـن فيـــــــــــه

وكان يحتسب التمســـــاح راهبـــــه القديس من طول دمع كان يجريـــــه

وكان يبـذل دنيــــــــاه لحاكمــــــــــه لأنه كـان بالأخـــــــــرى يمنيــــــــــه

وكان يرتاع من سوط يلـــــــــوح لـــه ظنا بأن ســــلام ألـــرق ينجيـــــــــه

واليوم قد شب عن طوق ، وأنضجــه دم ، وهزته فــي عنــــف معانيــــــه

رأى الطغاة بـــأن الخـــوف يقتلـــــــه وفاتهـم أن عنف الحقــــد يحييـــــــه

قالوا انتهى الشعب إنا سوف نقذفـه لى جهنــم تمحــــــوه ، وتلغيــــــــه

فلينطفىء كل ومض من مشاعــــره ولينسحق كــل نبض من أمانيــــــــه

وليختنق صوته في ضجة اللهــــب .. الأعمى وتحترق الأنفاس في فيــــه

لنشرب الماء دمــا مـــن مذابحـــــــه ولنحتسي الخمر دمعاً من مآقيــــــه

و لنفرح الفرحة الكبـــــرى بمأتمـــــه ولنضحك اليوم هزءاً مـــن بواكيـــــــه

ولنمتلك كل ما قـد كـــــــان يملكـــه فنحن أولى بــــه من كل أهليــــــــه

ولينسه الناس حتى لا يقــــــول فـم في الأرض ذلك شعب مــات نرثيــــه

ويح الخيانات من خانت ، ومن قتلـت عربيدهــا الفظ يرديهـــــا وترديــــــــه

الشعب أعظم بطشا يوم صحوتــــــه من قاتليه ، وأدهى من دواهيــــــــه

يغفو لكي تخدع الطغيان غفوتــــــــه وكي يجن جنونـــــــا من مخازيـــــــه

وكي يسير حثيثا صوب مصرعـــــــــه وكي يخرَّ وشيكـــــا في مهاويـــــــه

علت بروحي هموم الشعب وارتفعت بها إلى فوق ما قد كنت أبغيــــــــــه

وخولتني الملاييـــن التــــي قتلــــت حق القصاص على الجلاد أمضيــــــه

عندي لشر طغاة الأرض محكمـــــــة شِعري بها شر قاض في تقاضيــــــه

أدعو لها كل جبـــــار ، وأسحبــــــــه من عرشه تحت عبء من مساويـــه

يحني لي الصنم المعبـــــود هامتــه إذا رفعت لــــــــه صوتي أناديـــــــــه

أقصى أمانيه منـــــي أن أجنبـــــــــه حكمي ، وأدفنه في قبـر ماضيـــــــه

و شر هول يلاقيـــــه ، ويسمعـــــــه صوت الملايين في شعري تناجيـــــه

وأن يرى في يدي التـــاريخ أنقلــــــه بكل ما فيـه للدنيـــــــــــا وأرويــــــــه

يرى الذي قد توفي حلــــــم قافـــــة مني فيمعن رعبـــــا في توفيـــــــــه

وليس يعـرف أني ســـوف ألحقــــــه في قبره ازداد مـــــوتا ، أو مرائيــــــه

أذيقه المـــوت من شعــــــر أسجــره أشد من موت عــــزريل قوافيــــــــــه

موت تجمع من حقد الشعوب علــى الطغيان فازداد هولا في معانيـــــــــه

يؤزه في اللظى غمــزي ،ويذهلـــــه عن الجحيم ، وما فيه ، ومن فيــــــه

سأنبش الآه من تحت الثــرى حُممـا قد أنضجته قـــــرون من تلظيــــــــــه

وأجمع الدمـع طوفـــانا أزيـــــل بـــــه حكم الشرور من الدنيــا وأنفيـــــــــه

أحارب الظلم مهما كــان طابعـــه الــ ــبرَّاق أو كيفمـــــا كانت أساميــــــه

جبين جنكيز تحت السوط أجلـــــــده ولحم نيــرون بالسفـــود أشويــــــــه

سيان من جاء باسم الشعب يظلمه أو جاء من " لندن " بالبغي يبغيــــــه

" حجاج حجة " باسم الشعب أطرده وعنق "جنبول" باسم الشعب ألويــه

********************************

قصيدة صوت الله

قيـل : اقـرأ وحـي السـمـاء وهــذا وحــي جبـريـل وهـــذه الأسـمــاء
إنـك المصطفـى الـذي اخـتـاره الله لـتُـجـلــى بــوجــهــه الـظـلــمــاء
قـم فهـذا الظـلام قـد ضـج مـن ذعر وضــجــت أرجــــاؤه الـعـمـيـاء
قــم فـــإن الـدنـيـا وراءك تـدعــولـــهـــا والــشــقــا والأشــقــيــاء
قـم فـإن الأصنـام تختـل بـيـت الله والــمــشــركــون والـــشـــركـــاء
ضجت الأرض والسماء فما استيقـــظ عـقــل ولا صــحــا عــقــلاء
أوشـكـت هــذه الكـواكـب تنـقـضّ جـحـيـمـاً أو يعـتـريـهـا انـطـفــاء
جمـعـت ضـوءهــا فـكــان فـــؤاداًلــــك فــــذّاً بــنــوره يـسـتـضــاء
ستلاقـي الأذى مـن النـاس والبـلوى وتـصـمـيــك مـنــهــم الأرزاء
فاصـطـبـر إنـمــا الـنـبـوة صــبــرواحـتـمـال وحــرقــة واصــطــلاء
سـوف يعطونـك الجزيـل ومـا هـمأصــدقـــاء ولا هـــــم أســخــيــاء
إن هــذي الدنـيـا أمـامــك فـاحــذرسـمّـهــا فــهــي حــيــة رقــطـــاء
لا تبـع ســؤدد السـمـاء فـمـا فــيمنطـق الـريـح أن تـبـاع السـمـاء
أنـت للـدهـر والخـلـود فـمـا الـعـمر ومـــا التضـحـيـات والافــتــداء
أنــت للخـلـق أجمـعـيـن فـــلا تـــأسَ إذا فــــات حــظــكَ الأقــربــاء
في يديك النجوم زُهـراً فمـا الـصفــراء إن حزتـهـا ومــا البيـضـاء
ابـتـســم كـلـمــا رأيــــت عــتـــواًمـــن قــريــش فـإنـهــم أغـبـيــاء
بـيــن ألبـابـهـم وبـيــن الـسـمـاوات مــــدى لا يــحـــده الانـتــهــاء
فاحـتـمـل مـنـهـمُ الأذى وتـلـطّــفأنـــت طـــبٌّ لجـهـلـهـم وشــفــاء
أنـت كنـز السـمـا وأنــت الإشــارات إلـيـهــا والــرمـــز والإيــمـــاء
أنــت مــن يحـلـم الفلاسـفـة الأفذاذ فــيــه ويـعــشــق الـحـكـمــاء
كــل نـفـس لـهـا إلـيــك اشـتـيـاقكـــل فـضــل لـــه إلـيــك انـتـهـاء
وانـــذر فـالـشـر قـــد طــبّــق الأرض وعــــل الــظــلام والأرجــــاء
واستلم موكـب الخليقـة أنـت الـنجــم فـــي لـيـهـا وأنـــت الـلــواء

يتبع بقية القصائد في الرد التالي






[ldu rwhz] hgh]df ,hgl[hi] lpl] lpl,] hg.fdvd - hf, hghpvhv hghp]e

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:15   رقم المشاركة : [2]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة نهاية تجربة

خرجنا من السجن شم الأنوف
كما تخرج الأسد من غابها
نمر على شفرات السيوف
ونأتي المنية من بابها
ونأبى الحياة, إذا دنست
بعسف الطغاة وارهابها
ونحتقر الحادثات الكبار
إذا اعترضتنا بأتعابها
ونعلم أن القضا واقع
وأن الأمور بأسبابها
ستعلم أمتنا , أننا
ركبنا الخطوب حناناً بها
فإن نحن فزنا فيا طالما
تذل الصعاب لطلابها
وإن نلق حتفاً فيا حبذا
المنايا... تجيء لخطابها...!
أنفنا الإقامة في أمة
تداس بأقدام أربابها
وسرنا لنفلت من خزيها
كراماً, ونخلص من عابها
وكم حية تنطوي حولنا
فننسل من بين أنيابها




DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:17   رقم المشاركة : [3]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة البلبل

بعثتَ الصبابة يا بلبل كأنك خالقها الأول
غناؤك يملأ مجرى دمي ويفعل في القلب ما يفعل
سكبت الحياة إلى مهجتي كأنك فوق الربى منهل
ترتل فن الهوى والصبا شجيا وإن كنت لا تعقل
وما الحب إلا جنون الحياة وجانبها الغامض المشكل
غزتك إلى الوكر مأساته ومسك من خطبه المعضل
فضاق بك الروض في رحبه وأنت بأجوائه مرسل
نكبت بما نكب العاشقون وحُمّلت في الحب ما حملوا
هدوؤك في طيّه مرجل وريشك من تحته مشعل
خفيف على الغصن لكنما فؤادك من لوعة مثقل
أنينك ينساب بين الغصون كما انساب من نبعه الجدول
ويسري إلى القلب مسرى الحياة وفيه من الوجد ما يقتل
حبيبك جارك بين الزهور وبينكما دوحة تفصل
ولست بعيدا على ناظريه فمالك من أجله تعول
جناحك فيك فَـلـِمْ لا تطير إلى ما تحب وما تسأل
أفي عالم الطير لؤم الوشاة ومن يتجسس أو ينقل
وهل للبلابل دين يصد عن الحب أو آية تنزل ؟
ألا أيها البلبل العبقري والصادح المدره الفيصل
تنفس فأنفاسك الخالدات روح الرياض التي ترفل
جناحك آمن من ظلها وريشك من زهرها أجمل
وأنت السعيد الوحيد الذي حباك الزمان بما يبخل
غناؤك للطبع لم تكترث أضاعوا فنونك أم سجلوا
وتنشد وحدك ما إن تحس بمن يحتفي بك أو تحفل
وتأبى التصنع بين الجموع وإن صفقوا لك أو هللوا
وتبكي لفنك لا للخطوب وإن كان فيهن ما يذهل
تغني وترقص في دوحة كأن أزاهيرها محفل
ترحب بالشمس قبل الشروق كأن حماك لها موئل
توهمتها وقفت نفسها لوكرك ضيفا به تنزل
كأنك حاتم في خدره يحيي الضيوف ويستقبل
أتوه فقيرا وفي صدره فؤاد وفي فمه معول

يتبع باقي القصائد في الرد التالي


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:22   رقم المشاركة : [4]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار


قصيدة إلى وطني
من ديوان صلاة في الحجيم


الشاعرية في روائع سحرها
أنت الذي سويتَّها وصنعتَها
مالي بها جهدٌ, فأنت سكبتَها
بدمي وأنت بمهجتي أودعتَها
أنت الذي بشذاكَ قد عطرتَها
ونشرتَها بين الورى وأذعتَها
وقَفَتْ لساني في هواك غناءَها
فإذاتغنت في سواكَ قطعتُها
يتَمتَ روحي في علاكَ, وصغتَها
بسناكَ , ثم طردتَها وفجعتَها
أبعدتني عن أمة أنا صوتها
العالي فلو ضيَعتَني ضيعتُها
حملتني آلامها ودموعها
ومنعتني عن وصلها , ومنعتها
ناديت أشتات الجراح بأمتي
وجمعتها في أضلعي وطبعتَها
ما قال قومي : آه ...إلا جئتني
فكويت أحشائي بها ولسعتها

عذبتني وصهرتني, ليقول عنك الناس هذي آية ٌ أبدعتها

يتبع بقية القصائد في الرد التالي







DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:29   رقم المشاركة : [5]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

جميع قصائد محمد محمود الزبيري

قصيدة صور من المحاولة

تبدو لنا فتهيم فيك فيك عيوننا
وذكاء في أفاقها لا ترمق
وكأنما صوّرت من أبصارنا
فتكاد تخطف بالجفون وتسرق
وترى العيون تسيغ نورك لهفة
وتضم محجرها عليك وتطبق
وتكاد تبلعك النواظر خلسة
وتشد أهداباً عليك, وتغلق
عجلت بها نظراتها فتفتحت
حيرى , ونورك زاخر يتدفق
فكأنها صاديقبل كوثراً
فتهيج لوعته عليه, ويشرق
عبّت وما رويت , وأنّى يرتوي
من طلعة الفردوس طرف شيق
خذ بالقلوب ففي يديك زمامها
والقلب يقرن بالولاء ويوثق
وانشر ضياءك في سبيل حياتنا
فمسيرنا في غير نورك موبق
طِر حيث شئت بنا فإنّا معشر
سنطير إثرك في العلى ونحلق
كن كيف شئت لنا , فإن مصيرنا
بيديك والدنيا إليك تحلق
يا حامل الشعب الكبير بقلبه
الشعب في طيات قلبك يخفق
جدد له عصر الجدود بعزمه
لو مست الماضي لجاءك يشرق
لا تبنه حجراً ولكن فيلقاً
ينساب فيه للمنايا فيلق


يتبع بقية القصائد




DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:34   رقم المشاركة : [6]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي قصيدة كفر وايمان لمحمد محمود الزبيري

كفر وإيمان
(من ديوان ثورة الشعر)
كفرتُ بعزمتي الصامده
وقدسية الغضبة الحاقده
وانّات قلبي تحت الخطوب!
وأحلامه الحية الصاعده
وعمر شباب نذرت به
لشعبي واهدافه الخالده
وبالشهداء, وأرواحهم
تراقبني من عل شاهده
إذا أنا أيدت حكم الطغاة
وهادنتهم ساعة واحده
هي الشاة تتبع جزارها
وتنسى ببرسيمه ثارها
تباع وتشرى ...من الذابحين
وتجهل في البيع أسعارها
يجرجرها الحبل في عنقها..
الذليل فتحسٍبثه غارَها
ترى مِدية الذبح مصقولة
تضيء فتُكبٍر أنوارها
هي الشاة لكنني الآدمي
...أكبر ُ نفسي عن السائمه
تمرد قلبي على الظالمين
ودنياهم الفظة الغاشمه
وعشت مع الشعب في خطبه..
المرير وآلامه الحاطمه
أُثير كوامن أعماقه
وأوقظ عزته النائمة
وأغزو دياجير أغوراه
فأشعلها بالروءى الحالمه
وأطرد أشباح كابوسه..
الرهيب وأهواله الجائمه
كفرتُ بعهد الطغاة البغاة
وما زخرفوه وما زيفوه
وأكبرت نفسي عن ان أكون
عبداً لطاغية ٍ توّجوه
وعن ان يراني شعبي الذي
يُعذب عوناً لمن عذّبوه
أأجثو على ركبي خاشعاً
لجثة طاغية حنّطوه
أألعقه خنجراً ... قاتلاً
لشعبي وأُكثر فيه الُولوه
أنا ابنٌ لشعبي أنا حقده ..
الرهيب أنا شعره انا فوه
أتعنو لطاغية ٍ جبهتي؟
فمن هو؟ من أصله؟ من أبوه؟
وأقسم بالله خير القسم
وما صنته من كريم الشيم
وما خبأت مهجتي من همم
وما حملته يدي من قلم
وما هزني من إباءٍ ودم
وما اجتاحني من عميق الألم
وما اكتسحت عزمتي من قمم
لأرمي بقلبي في المزدحم
وأمحو عن الشعب عار الصنم
وأجعله عبرةً! للأمم
سأمضي ... عنيداً فلا أنثني
وأحيا كريماً فلا أنحني
وأرفع نحو السما جبهتي
كما ارتفعت جبهة المؤمن
أموت خميصاً ! ولا أقبل الفتات
...من القاتل المحسن
أأطعَم ُ من قاتل ٍ أمتي
أرى الدم في كفه المنتن؟
يقدم لي طعم شلو شهيد
من إخوتي لحمه او بني
تكاد اللقيمات من لحمه
تقول لآكلها خنتني !
فلا نبضت نخوة ٌ في دمي
ولا عزتي شرف الموطن
إذا حدت عن مبدئي أو رضيت
بعيش من العار مستهجن
وآمنت بالشعب حتى وفد
رآه الورى جثة ً هامده
تداعى حواليه أعداؤه
ليقتسموه على المائده
فهذا بشلو شهيد يعيث
وذاك يساوم في الفائده
وذا لليتامى يهز السياط
لتعبث بالجثث الراقده
وكم من وليد حذار الحمام
رأى نفسه صافعاً والده

وآمنت بالشعب يوم جثا
أمام الطغاة على ركبتيه
ويوم انبرى في ذهول الهوان
يرمي مكاسبه من يديه
ويوم مددنا شعاع الصباح
له فانزوى ...وحمى مقلتيه
ويوم عصرنا رقاب الطغاة
وسقناهم كالجواري إليه
فأطلقهم من هوان الإسار
ذئاباً علينا صلالاً عليه
هو الشعب ..! حق مشيآتُه
صوا ب ورشد ٌ خطيآته
له نبضنا وأحاسيسنا
فما نحن إلا نباتاته
له دمنا وله دمعنا
يغذّى عليه ويقتاتنا
يحطم بالموت زهر الحياة
منا لتَصلُب شوكاته
ويقصف عمر الحمام الوديع
لتحيا وتكبر حياته
ولكنه في المجال البعيد
...تعلو على الظلم راياته
وتقتلع الشر خيراته
وتبتلع الكل غاياته
وكم جاهل لحقوق الوطن
يريد على كل خطو ثمن
إذا وخزت رجله شوكةٌ
تقاضى جزاءً عليها ومن
فإن لم يحقق هواه النضال
ثار على شعبه واضطغن
وراح يلوث طهر الكفاح
ويبدي العيوب ويذكي الفتن
وقدم شكوى بنا للإمام
بمن ويحه يشتكي ولمن؟
وباع السماء له والنجوم
وما جال في رحبها أو سكن
فلم يبق لله فيها ملاك
ولم يبق لله فيها سكن
وعوّذه ضد بطش الإله
ووعي الشعوب وسير الزمن
وبشره بانتهاء الكفاح
ووضع السلاح وموت اليمن
وأن الملايين لا ترتجيه
غير الدعاء وغير الكفن
وغير الصلاة على نعشها!
وبقيا خليفتها المؤتمن



يتبع بقية القصائد



DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:43   رقم المشاركة : [7]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة بوادر ثورة

الملايين العطاش المشرئبه
بدأت تقتلع الطاغي وصحبه
سامها الحرمان دهراً لا يرى..
الغيث إلا غيثه والسحب سحبه
لم تنل جرعة ماء دون أن
تتقاضاه بحرب أو بغضبه
ظمئت في قيده...وهي ترى
أكله من دمها الغالي وشربه
ليت شعري أي شيء كان يخشاه
...في دنياه لو هادن شعبه
هاهو الشعب صحا من خطبه
بينما الطغيان يستقبل خطبه

يتبع


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:45   رقم المشاركة : [8]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة لاتحرقونا بناركم

دعونا ولا تقربوا جمعنا
ولا تحرقونا بنيرانكم
رضينا بأنا عبيد الإمام
وإنا كما شاء عميٌ وصم
نكبل أقدامنا بالقيود
ونعقل أفواهنا باللجم
ونفرش مضجعنا بالغباء
ونقنع من عيشنا بالحلم
فماذا علينا لو أنا نعيش
أعمارنا في الدجى المدلهم
****
وهبنا الحياة لأوثاننا
ونبض القلوب ونور البصر
فما نبتغيمن شعاع الشموس؟
وما نرتضي في ضياء القمر؟
وفي الحشرات.. لنا أسوة
تزهدنا في حياة البشر
وفي عالم الدود عيش هنيء
هبطنا إلى مستواه الأغر
ولو نستطيع النزول البعيد
نزلنا لمستويات الحجر
تريدون ويحكمو...أن نثور
وما نحن إلا كدود القبور
نعيش على جثث الهالكين
أمثالكم من هواة الشرور
نمص دماء مغاويركم
ونسخر من ويلها والثبور
نعشش في هامة عششت
بها قبلنا كبرياء الغرور
سنرقب مصرع أبطالكم
طويلاً وإنا لشعب صبور

يتبع


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:47   رقم المشاركة : [9]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة نكسة الثورة اليمنية

رَبّ هذا الإمام أشلاء مقتول
...وهذا قبرُ وهذا رغام
ورحاب الجحيم يصنع فيها ...
كل شيء من أجله ويقام
ويحه, ماله غبي ٌ عنيد
ليس يدري أن الحمام حمام
يعجب الموت أنه لم يمت منه
....ولم ينج من أذاه الأنام
وزعت روحه على الأرض يرتا
...ع اليمانون منه حيث أقاموا
فإذا بالحياة شنعاء فيها ...
كل شخص وكل شيء إمام
*****
أنا راقبت دفن فرحتنا الكبرى
... وشاهدت مصر الإبتسامة
ورأيت الشعب الذي نزع القيد
...وأبقى جذوره في الإمامه
وإذا بالطبوب عادت طبولاً
وإذا بالفطيم يلغي فطامه
وإذا بالدستور يصرعه البغي
...ويلقي كصانعيه حِمامه
وإذا الشعب بعدما حطم الأصفاد
...عنه لم نلق إلا حطامه
نحن شئنا قيامه لفخار
فأراه الطغاة هول القيامه

يتبع بقية القصائد


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 01:49   رقم المشاركة : [10]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة شعب متربص

من وراء الأكذوبة المعبودة
والتهاني الذليلة الرعديده
والهتافات والضراعات للأصنام
...في ضجة الطبول البليده
والمزاد الذي يجدد بيع الشعب
.... فيه بالبيعة المنكوده
والعهود اللاتي يكررها الطاغي
.... كأبائه ليشري عبيده
ورؤؤس الأبطال يلهو وليد القصر
...لهواً بها , وتلهو وليده
والمحاذير والمخاوف تغتال
... الضحايا المفجوعة المفؤوده
والقنوط الوحشي يفترس الأحرار
... في ظلمة السجون البعيده
ألمح الشعب قابعاً يدرس الثورة
... كيما يأتي بأخرى جديده
يتحرى الأخطاء ويغفر للأحرار
... أخطاءهم ليبقوا جنوده

يتبع بقية القصائد


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:23   رقم المشاركة : [11]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة الأمن الزائف

إصرخوا في الآذان : الله أحمد
واجعلوه رباً سوى الله يعبد
وازعموا انه الحفيظ على الأرواح
... والمستعان في كل مقصد
والخبير العليم عيناه في كل مكان
... ترى الخفايا وتشهد !
والمنيع المسحور .. لا ينفذ الخنجر فيه
... ولا الرصاص المسدد
والشجاع الرهيب, ينهزم الجيش
... بلحظ من ناظريه ويرتد
في يديه الأرزاق يمنحها من
شاء من شعبه فيغني ويسعد
وهو إن شاء يمنع الرزق عن عبد
... فيعيا عن حيلة ٍويشرّد
يتحدى نجماً فيمسخه فحماً
...ويُعلي صخراً فيصبح فرقد
وهو روح في الشعب , لو تهجُر الشعب
... تلاشى كجيفة ٍ وتبدد
وهو الدين ..والرشيعة , لو فارقه
شعبنا لألحد وارتد
وهو الأمن وحده, والملايين
... من الشعب أذؤب تترصد
نحن من دونه وحوش سنفنى
بمخالبنا ...ونمحى ونحصد
مقلتاه الكبيرتان تحوط الشعب
...من كل طارق يتهدد
وهما القوة المسلحة الكبرى
... بها يقهر العدو ويطرد
ولْنسلّم .. بأنه كل شيءٍ!
ولنقل: إنه إله تجسد
غير أنا نراه يمرض كالناس
...ويحيا حياة من لا يخلد
ونحس المنون تدنو إليه
ونراه ينهار منها وينهد
يجتدي من يد الفرنج سويعات
...من العمر عندهم قد تجدد
والمنايا أمضى من الطب إقداماً
... وأهدى إلى الضحايا وأقصد
أيها الواضعون كل مصير
لهمو في أحضان شيخ مسوّد
أيها الجاعلوه في وسط دنيا العصر
... يشوء إعصارها وهو مقعد
إمنحوه الخلود كي تضمنوا الأمن
... وتلقوا به السلام المؤكد
واجعلوه حياً مدى الدهر قيوماً
... وجوداً له بعرش مؤبد
وهبوه أرواحكم وانفخوه
نفخ طفل بالونه يوم عيد
قدموا من رؤؤسكم قطع التغيير
... إن شل رأسه أو تبلد
فإذا ما استطعتموا ذاك فزتم
بأمان ضد المخاطر سرمد
وإذا ما عجزتموا وعرفتم
أنه اليوم قد يموت أو الغد
فاطلبوا أمنكم من الشعب...
إن الشعب باقٍ ... وقادرٌ إن تعهد
لا تغرنكم أمان ٍ يمنيكم
...بها عاجز مريضٌ مهدد
ليش أمنا إلا الذي وهب الشعب
... ولا ذمة ً سوى ما تقلد
ليش مالاً تلك الدماء التي امتصت
... وقلتم عنها نضار وعسجد
كل قرش ٍ نهبتمو ليس إلا
قاتلاً ... غال جائعاً وتعمد
أيها الآمنون اخطر أمن
أيها النائمون في شر مرقد
أيها التائهون عجباً لأن الشعب
...في محنة الظلام ... مقيد
أيها الآخذون بالأمس درساً
قاسياً لا نريده يتجدد
أيها الراقصون فوق حطام الشعب
...والشعب صابر يتجلد
أيها الضاحكون والشعب يبكي
أيها الرافهون ... والشعب يجلد
أيها الكافرون بالحق..إن الحق
...رغم الكفران يقوى ويشتد
كلكم قد نسيتم الأمس...
والأمس قربٌ منكم يراكم ويشهد
لو رآه فرعون في صحوة الموت
...جثا من خشوعه وتشهد
وسكنتم مساكناً لو تعقلتم
... فررتم منها فرار المشرد
كم لكم عبرة ٌ ولكنها مرت
... عليكم كما تمر بجلمد
لم تكادوا تصحون حتى رجعتم
حيث كنتم ... والمرء حيث تعوّد
وربطتم مصيركم بطغاة
يستنزلوكم لهول مؤكد
وجلبتم للشعب غُولاً يعيد الشعب
...للقهقرى عصوراً ويرتد
وظننتم بان ستنطفىء الشمس
...إذا ما أرغى عليها وأزبد
وحسبتم بأن روح الملايين
...بأنفاسه العليلة تخمد
وبأن الجياع تشبع إن أمست
...طعاماً , في لهوة الوحش تُزرد
وبأن الحملان تسعد في عهد
...ترى الذئب فيه يقوى ويسعد
وبان الجراح تخدع حتى
تتغنى بخنجر أو مهند
كان أحرى ان تطلبوا الشعب
كي يضفي رضاه عنكم وكي يتغمد
لا يغرنكم سكون من المارد
...يبدي الخنوع وهو مصفد
يومه قادم... فويل ٌ لمن واجه
...يوم الحساب غير مزود
عجباً للجبان يستمنح الظلم
...أماناً وللشعب أبقى وأخلد

يتبع بقية القصائد


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:25   رقم المشاركة : [12]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة هل يخاف الشعب من نفسه

يقولون غاب الأمن إذا غبتُ عنهمو
فما خطبهم ياليت شعري ...ومن همو
أشعب ٌ يخاف الشعب ..؟فليهبطوا إذاً
جهنم َ أو تهبط عليهم جهنمُ
ألا يستطيع السير إلا مقيدٌ؟
ألا يستطيع العيش إلا منَّومُ؟
ألا يمنح الناس الامان بأرضنا...
الأبية إلا السجن والصلب والدم
ألا تنشق الأنفاس إلا خياشمٌ
بقبضة سجان تجرُّ وتحزم؟
أيأبى فراق الذل شعبٌ..؟فهللوا
إذاً ياطغاة وابطشوا وتحكموا

يقولون : هذا الشعب..عبدٌ تلذهُ
السياط ويعطيه الهناءة علقمُ
فإن كنته..ياشعب فافرح بعهدك..
الذي أنت فيه مستضام ومرغم
وطب بالكرى عيناً فإنك ملجم
ولا تخش من زلزال شعر أصوغه
فإنك -قد قالوا-أصم وأبكم
ولا تتحرك لو تحرك جندلٌ...!
ولا تتكلم لو تكلم أعجم
ولا تتخوف من أشعة أنجمٍ
فليس لأعمى في السموات أنجم
ولا ترتقب فجراً فحولك ظلمةٌ
تغوص بها كل النجوم وتظلم
وكن آمناً من لسعة النحل إنه
سيحميك ذئبٌ ..أو يداويك أرقم!

هراء يقول الكافرون بشعبهم
فسحقاً لما فاهوا به وتكلموا

يتبع بقية القصائد


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:27   رقم المشاركة : [13]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة خطبة الموت

خطبة الموت فاسمعوها وطيروا
فرحاً وارقصوا لصوت المنيّه
انتموا في إستقبال موكب جزارٍ
.. فمدوا رقابكم للتحية
صدئت مدية الإمامة فاستَمنح
.. إيطاليا مدىً بابويّه
أنهك الذبح سيفه فأتانا
بسيوفٍ معارةٍ أجنبيه
****
روح نيرون مازجت روح حجاج
... فجاءت أعجوبة في البليه
إن نيرون دبّر الحرق والقتل
.. ليرمي خصومه في القضيه
أصدر الحكم ثم ألقى أعاديه
... ضحايا في حفلةٍ وحشيه
وصحا شعبه فأصدر حكم الله
فيه بثورةٍ شعبيه
واحتذى حذوه الملوَّث فاروق
... فأروى الحرائق القاهريه
فإذا بالأقدار تجمع فاروق
... بنيرون عبرة للبرية
دفنتْه في أرض نيرون حياً
ثورةٌ ناصريةٌ عبقريه
ويدور الزمان دورته الغضبى
... على العابثين بالبشريه
وتدور الرحى على شر جبار
...فتطغيه لوثةٌ عنتريه
ويلاقي فاروق في قبره الحيّ
... ونيرون في دجى الأبديه
لقّنَاه فنّاً خبيثاً من الغدر
... وما حذراه شؤم الخطيه
ألهمته روما الحريق ولم تلهمه
... عقبى الجريمة الهمجيه
وأتي شعبه يهدد جهلاً
... ببعث الرجعية الجاهلية
يتباكى على الضحايا كما يبكي
... كبار الأبطال في المسرحيه
يتراءى سر الحريق بعينيه
... وتشكو يديه روح الضحيه
يتباهى بأنه الهول والويل
ورمز الطغيان والعنجهيه
لم يسل نفسه عن الشعب كم كابد
... في ظل حكمه من رزيه
لا يبالي مجاعة الشعب ما دامت
... تفيد التجارة الجبليه
يتباكى تسولاً باسم شعب
أرصه بالكنوز ملآى غنيه
يجمع المال للجياع فلا يُشبع
... إلا الخزائن المصرفيه
****
وهبات تصدق الغرب والشرق
... بها في المجاعة الشعبيه
باعها لليهود تجاره الأشرار
ويسوقونها إليه بروما
في رشاوى تفيده أو هديه
يقتل الجوع شعبه وهو لاهٍ
يشتكي للطليان ضعف الشهيه
ينسب الناس للفرنج كما قد
تنسب السم للحمامة حيه
أين كانت نساؤه وبنوه
ومصابيح الأسرة اليحيويه
أين ألقى بروحه يوم دبت
في شرايينه سموم المنيه
كاد يلقى الإله وهو طريحٌ
بين إفرنجي وافرنجيه
أفهل كان يرتجي دعوة البابا
... له ام ينوي إليه الوصيه
أم يرى في الطليان أكرم من يوصي
إليهم بالأسرة الملكيه
أم يبيع البلاد حتى يلاقي
ربه سمساراً بكف ثريه
مثل شمشون حين قال: يا رب
... وعلى أعدائي الردى وعليّه
عاش في رومة شهوراً..
ولم ينزل على مصر ساعة من عشيه
واثقاً بالإفرنج لكنه سيء الظن
... بالدولة العربيه
وهو قد أعلن إتحاداً من الزور
... ومادى بالوحدة المسرحيه
*****
يستغل الإسلام حتى كأن الدين
... يبدو كسلعةٍ أحمديه
وكأن الشرع الشريف كما شاءت
... امانيه للمخازي مطيه
وكأن الإله - حاشاه – في صالة
عكفية بلا ماهيه
وكأن الطغيان والقتل والسلب
... فنون من العلى قدسيه
وكأن السما ( مقام ٌ شريف )
تنحني للأوامر الفوضويه
وينادي: - شريعة الله – والله
... بريءٌ من الغُرش الغويه
لو رأى الله قلبه لتهاوى
وتخلى عن كل مسؤوليه
ولألقى للشعب بالتاج يبني
بيديه الحكومة الوطنيه
وأراح البلاد من همه العاتي
وأمراض عرشه الأبديه
وتوراى عن شعبه خجلاً منه
... وأحنى جبينه للرعية
وأبى أن تمحي بلاد ويفنى
... الشعب من اجل نزوة شخصيه
****
ليس في الدين أن نقيم على ضيم
... ونحني جباهنا للدنيه
ليس في الدين أن نؤله طغياناً
... ونعنو للسلطة البربريه
ليس في الدين أن تقدس جلاداً
... ويمناه من دمانا رويه
لعن الله كل ظلم وجور
لعنةً في كتابه سرمديه
فليمت من يضفي على الظالم الطاغي
... رداء الجلال والقدسيه
الركوع الذليل في غير وجه الله
... رجعى بنا إلى الوثنيه
وعبيد الأحجار أشرف ممن
يجعل السيف ربه ونبيه
****
نحن نستنكر الحريق ولا نقبل
... عنف الحوادث الدمويه
غير أنا نطالب الشعب أن يكشف
... فيها دور الأيادي الخفيه
ويسير التحقيق حرً ويجلو
كل سر في العلة الأصليه
إسألوا الجيش عن مآسٍ كبار
بعثت فيه روحه الثوريه
واسألوا عن تمردٍ فوضويٍ
خارجٍ عن قواعد الجنديه
إسألوا الفرد هل له ضابط يملك
... فرض الأوامر العسكريه
اكشفوا الواقع الرهيب تروا جيشاً
... بلا ضابط ولاآمريه
يملك النار والحديد ولا يملك
... قوتاً أو لقمة آدميه
ويقود المصفحات ويمشي
أتريدونه على ذاك يستخذي
... ويرضى عن الحياة الشقيه
لا يغرنكم خنوع له يبدو
... ولا طول صبره في البليه
إن يكن مات من هوان فما مات
... رصاص له ولا مدفعيه
إنه بارودٌ تحيط به النار
... فمن ياترى يكون الشويه
من سيطفي الحريق والشعب لا يملك
... في الأمرحيلة أو مشيه
ليس قطع الرؤوس مطفىء نارٍ
من جنون تحت الرماد خبيه
وسجون الإرهاب والبطش والرق
... عقاقير باليات غبيه
****
أطلق الشعب من إشار ومكنه
من الحكم في الخطوب العصيه
وأعطه حقه وردّ إليه
دون بطء حياته الملغيه
****
ليس في الدين أن نكون بلا رأي
... ولا عزةولا حريه
طبع الله في جوانحنا البأس
وسوّى لنا الأنوف الحميه
وجرى روحُ الله عبر خلايانا
... مزيجاً بروحنا الوطنيه
نحن شعب ٌ من النبي مبادينا
.. ومن حِمير دمانا الزكيه
ملء أعراقنا إباء مجد
وطموحٌ إلى العلى وحميه
أرضنا تلعن الطغاة الأولى
.. سادوا علينا بالفرقة المذهبيه
أرضنا حميرية العرق ، ليست
أرض زيدية أو شافعيه
وبنو هاشم عروق ٌ كريماتٌ
... لنا من جذورنا اليعربيه
إنهم إخوةٌ لنا غير أسيادٍ
... علينا في عنصر أو مزيه
أرضنا أرضهم تقاسمنا نحن
... وإياهم العلى بالسويه
والمزايا في الشعب للبعض دون...
البعض سم الأخوه القوميه
وعدو الجميع من يحكم الشعب
...باسم القداسة العائليه
برئت منه هاشم واقشعرت
... في خلاياه النطفة العربيه
نحن أدنى لله من كل جبار
وأولى بالشرعة النبويه
نحن شعب مشيئة الله أن تفرض
... منا على الطغاة المشيه
لا سيوف تذلنا ، لا سجون
تصنع الرق في دمانا الأبيه
فتأله ... وخذ مكانك فوق الشمس
...فوق العلياء فوق البريه
واتخذ سلماً من الأنجم الزهر
... ونعلاً من أكبد بشريه
وتنمر وابعث لنا هول عينيك
... خلال الأشعة الكونيه
ابتعد واحتجب وكن أنت لغزاً
طيّ لغز المالية اليمنيه
حيثما تختبىء سيدركك الشعب
... ولو في الكواكب الروسيه
وتفجر صواعقاً وتحول
طبقاً طائراً أو أرق رقيه
وتوعد ما شئت واقتل ودمر
واستعن بالجحافل الدوليه
لن يوقيك غضبة الشعب إلا الشعب
... إن سرت في الطريق السويه
وتعقلت واستجبت إلى الشعب
وأسلمت في يديه القضيه
نحن قومٌ لا تحمل السيف أيدينا
... ولا خنجراً ولا بندقيه
غير أنا عزم.. نسير كعزم الله
... في دربنا ونمضي مضيه
نتحدى الأسطول في البحر والجحفل
... في البر بالحقوق الجليه
ونهز المعاقل الشم بالأيدي
... العرايا والدرة العمريه
ضربةٌ من إرادة الشعب بالسوط
... تذل القنابل الذريه


يتبع بقية القصائد




DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:34   رقم المشاركة : [14]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة مغفرة الشعب


فإلى هؤلاء المساكين التعساء
أعلنوا في الأرض أن الشعبَ
.. قد أصبح عبدا
لم يجده من وثنٍ ( يُعبدُ
... دون الله ) بُدا
قدموا منه القرابين
...إلى الطغيان تهدى
وانثروا فوق خطا السفاك
أزهاراً ووردا
حولوا الآهات والأنات
... أشواقاً وشُهدا
وازعموا المنتين من سمعته
... مسكاً وندا
واجعلوا كل دم يسفكه
.. فخراً ومجدا
واصنعوا من لعنة الشعب
...له شكراً وحمدا
واسدلوا من حجب التضليل
...في عينيه سدا
اوهموه انكم متم
... تباريحاً ووجدا
وتعذبتم لدى غيبته
... غماً وسهدا
وبأن الشعب ما جاع طوى
... بل جاع فقدا
ماله من مطلب يطلب
... أو غايٍ ومبدا
إنما يرجوه ان يمنحه
غلاً وقيدا
ومزيداً من دواهيه
... وتقتيلاً وجلدا
وبأن يبقى على العرش
...الإله المستبدا
شجعوه وادفعوه
كي يسوس الحكم فردا
ويصير الواحد القهار
... والرب المفدّى
لو راى الله يقود الشعب
... ولى وتحدى
وأبى أن يرتضي بالله
... فوق العرش ندا
ضللوا الطاغي وكيدوه
... لأجل الشعب كيدا
واجعلوه لا يرى عيباً
... ولايسمع نقدا
وامنحوا شعبكم الفرصة
... حتى يستعدا
والعنوا الأحرار كي تشفى
حميّاه وتهدى
وخذوا الأجرة منه
رتباً عُليا ونقدا
صوروا الهوة عرشاً
باذخاً والنار بردا
وادفعوه في شباك الموت
... حتى يتردى
لا تخافوا الشعب..إن الشعب
...لن يضمر حقدا
سيرى فيكم وان لم
تعرفوا للحق جندا
وسيغضي عن وجوهٍ
من حياءٍ ليس تندا
رُبّ تغرير بطغيان
من الثورة أجدى


يتبع بقية القصائد




DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:38   رقم المشاركة : [15]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة الى الغاضبين علينا

أيها الغاضبون من ثقة الشعب

... بنا والمؤلبون علينا

أيها المرهقون يأساً وغما

وانهماكاً في هدم ماقد بنينا

أيها الحاسدون من أجل عبء

قد ونينا من ثقله وأنحنينا

لو حملتم من أمره ما حملنا

لاشتكيتم من الأسى ما اشتكينا


أيها الزاعمون انا احتكرنا

دعوة الحق وحدنا وانزوينا

ما احتكرنا نضالنا بل دعونا

فرفضتم أن تفهموا ما عنينا

هالكم صبرنا على كل خطب

فوقفتم من ذعركم...! ومضينا

ساءكم أننا انفردنا بعزمٍ

وصمود... واننا ما انثنينا

انتموا ... ليس نحن...غبتم ليبقى

شرف الحق كله في يدينا

يعلم الله أننا نتمنى

لو رجعتم بعد العقوق إلينا

بل وندعوا أن تسبقونا وتجنوا

ثمرات الختام مما ابتدينا


أيها الكارهون أن يُقبِل الشعب

... علينا بالله ماذا جنينا

عرفتنا آهاته ومآسيه

...فنؤنا بنارها واصطلينا

سقمه يعرف العلاج بأيدينا

... ويدري بوعيه كم شفينا

الأسارى في ظلمة السجن لا يرجون

...نور الصباح إلا لدينا

والجراحات حالمات برؤيا

يوميها الشامخ الذي اعلينا

والضحايا في قبضة الرعب يلقون

... العزاء الغالي بما ضحينا

والملايين هائمات إلى البعث

... وأنبائه التي قد روينا

والجياع الغرثى تحن إلى ما

قد غرسنا لأجلها وسقينا

يجد الصمّ في رقى طبنا سمعاً

... ويلقاه العميُ..نوراً وعينا

اي ذنبٍ لنا إذا عرف الشعب


...لنا أننا له قد وفينا

جرحه دله على جرحنا الدامي

...فسوى ما بيننا واستوينا

دمعه شاهدٌ بأنا شربناه

...كؤوساً من الأسى واحتسينا

أهُهُ شاعرٌ بأنا احترقنا

من لظى حرِّه وأنا اكتوينا

خطبه عاش بيننا فهو يدري

كم جرينا لطبه وسعينا

أذنه لا تكاد تسمع مرثاةً

...تعزيه غير ما قد رثينا

صهرتنا آلامه فامتزجنا

واتحدنا بروحه والتقينا

منحونا الدنيا لكي ننبذ الشعب

...ونغضي عن ظلمهم فأبينا

ويبيعون ألف تاج...بأسمال

...فقير من شعبنا ما شرينا

****

أيها الظالمون هل ذي صخورٌ

ما هززنا منكم وما نادينا..؟

ألسثن النار حولكم تتحدّا

ألسُناً تعطيكم كذاباص ومينا

إحذروا يوم الشعب يوم يلاقيكم

...وعطي الدرس الذي أعطينا

يوم لن تلتقوا بمن أعطى النصح

...إليكم ومن يسير الهوينا

ويقول النُّوام: هانحن أحرار

سحقنا هول الدجى وصحونا

ويقول الطغاة ياليتنا كنا

...سمعنا صوت الهدى وارعوينا

يوم ينقضُ شعبنا كالبراكين

...يركيم منأمره ما رأينا

وترون اجمهور جنّ فلا يعرف

... ليناً ولا يخاطب هوناً

من عبيد تخر ألهة اليوم

...لهم سجداً وتطلب عونا

وحفاةٍ يبغون من جلد جنكيز

...حذاء.. يقضي لهم منه دينا

وجياع تضج كالرعد فيكم:

أطعمونا من لحمكم ما اشتهينا

وقبور تنشق عمن قتلتم

ينادونكم : ألا قد أتينا

وكنوزٍ من الحرام يراها

مقتنوها هلكاً وحينا

وقصور يفرّ منا ذووها

ويقولون ليتنا ما بنينا

ومقاماتُ سؤددٍ يجد القاعد فيها

... عاراً مهيناً وشينا



يتبع بقية القصائد


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:40   رقم المشاركة : [16]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة مثاب وعتاب

قلبي فداء المخلب الغضبان
... في حرم العرين
إن شاء أدميت الجفون
له ومزقت الوتين
وصهرت روحي في الصلاة
... له واحنيت الجبين
أنا إن فقدت رضاه تشعر
...عزتي أني مهين
ولئن ذللت له فذلي
...للوفا شرف ودين
إني بما ملكت يداي
... من الحياة له مدين
لو ادعى ملكاً لروحي
... كنت شر الكاذبين
وإن احتجزت عليه انفاسي
أكن كالغاضبين
****
هل لست تعرف عن فؤداي
... ما يكن وما يبين
أو لست تشفق ان تحطمه!؟
...ألست به ضنين؟
أو ليس ملكاً في يديك!؟
...ألست خير المالكين
إن كنت ترفض ملكه
فابحث له عن مشترين
أو كنت تبغي قتله
فاجعل سواك القاتلين
لا تنتبذه كالهراء
فإنه قلب ثمين
****
أنامن عرفت ومن بلوت
فلا تظن بي الظنون
أنا شخصك الثاني ولم
اُمسخ إلى وحل وطين
إن لم اكن أنا انت
...يملكني هواك فمن أكون..؟
أنت الذي حطمت
...أغلالي وكنت ُ بها رهين
أطلقت َ من روحي شهاباً
...في سماء الثائرين
وسللتني عِضباً تذل
... له رقاب الظالمين
سددتني سهماً إلى
أقصى مجال الطامحين
غيبتني وذهبت تنكر
...غيبتي في الناكرين
ووتلومني إذ فت بالتحليق
لم ساعداً لك إذ
رماني خلف حلم الحالمين
وطى حياتي في خضم
... ثائر لا يستكين
****
أنا شوكة في حلق
... طغيان يئن لها انين
أنا بلسم أبداً أسير
... من الجريح إلى الطعين
أُصغي إلى نجوى جراح
... صم عنا البنسلين
أنا شمعة كدحت أشعتها
... وراء الكادحين مدت بشعلتها إلى
احداقهم مد المعين
تذكو تطفئها دموع
...البؤس من حين لحين
يشكو سناها جهل عميان
... وغدر المبصرين
****
أتلومني يا سيد الأبرار
...بين اللائمين
وتظن أني قد تغيرني
تصاريف السنين
أو ان لي جاهاً يحيل
...القلب من دين لدين
وظلمتني من دون أن
تدري كظلم الظالمين
خطأ وأشراط القيامة
...أن ترى في المخطئين
أنا مستمدمنك عزماً
...في المعارك لايلين
وفاء حر لا يحيد
... عن الوفاء ولا يمين
****
أنا عشت في شعبي طوال
...العمر تحكمني يمين..
أعطيتها في عنفوان
... السن للوطن الأمين
سن الحداثة مدها
قيد وراء الأربعين
فأنا بهذا القيد أني
...سرتُ موثوق رهين
ما إن أند إلى الشمال
...ولأأ أشذ إلى اليمين
روحي وإن حلقت عبر
...الكون في وطني سجين
بين الجراحات الوجيعة
...والضحايا الموجعين
بين العبيد... وإن بعثتُ
...الرعب للمستعبدين
بين الرقيق وإن فضحتُ
...خرافة المتأليهن
أحيا مع الشهداء في
سبأٍ هناك وفي معين
وأعيش بينهمو كأني
..صاحب فيهم قرين
يبكيهم شعري ويجري
إثرهم دمعي الهتون
وأروع قاتلهم واجعل
... سجنه العرش المصون
وأذيقه منملكه
ونعميه طعم المنون
****
هذي شفاعاتي إليك
وانت خير الشافعين
حق الأخوة أن أدل
...عليك دل أخ ضنين
وأغيب عنك بدون أن
أدلي بعذر أو أبين
أو لست َ روحاً في دمي
يجري كجري الأكسجين؟
أو لست نبضاً جارفاً
قلبي وومضاً في العيون
كشف البديهيات إهدارٌ
...لفهم المدركين
إثبات نور الشمس أسخف
...من جحود الجاحدين
ولعل قلبك أن يحس
...بما أحس من الشجون
ولربّ لماح يرى
الأعماق رأى الخالفين
****
إني لأحيا بالمعزة
...في بلاد الأكرمين
الرافعي علم العروبة
...فوق هام العالمين
الصامدين أمام تيار
...الأعادي الطامعين
الواقفين مواقف الآساد
...في قلب العرين
الساحقين بعزمة الأبطال
..هام المعتدين
الحاملين على عواتق
..حكمهم عبء القرون
الصاعدين إلى الذرى
متضامنين مصممين
الطالعين على الظلام
كطليعة الصبح المبين
الصانيعن نواة وحدتنا
... تراث الأولين
المنقذين قناتنا
من قبضة المتلصصين
المنصفين الفقر من
شطط الغواة المترفين
الباعثين من التراب
جلال ماضينا الدفين
يكفيهم حرب الشيو
عيين والمستعمرين
كره العدى لهم دليل
..أن حكمهمو أمين
بشرى لناأنا نؤازر
.. عهدهم متجمعين
ندع الخلافات الصغيرة
تنمحي بيد السنين
يطغى عليها حسنا
بخطوة المتربصين
الواضعين لشعبنا
في كل منعرج كمين
في درس خالد ما يؤهلنا
..لمجد الخالدين
ماكان يحدث لو عصى
عمراً أمير المؤمنين؟
واقتاد جيشاً ضد جيش
..الزاحفين الظافرين؟
عدنا إذاً رعيان شاة
..في الرمال ممزقين
وارتد خالد عن بطولته
..ارتداد الناكصين
وهوت عروبتنا ضحية
..قادة متنافسين
حرب المصائر لو خسرناها
..هلكنا أجمعين

يتبع بقية القصائد



DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:43   رقم المشاركة : [17]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة تحية الخروج من العزلة

هب يرخي للساقيات عنانه
ويجلي للنيران مكانه
مر كالخاطر السريع إذا ما
استيقطت عنه مقلةٌ وسنانه
أملٌ في جوانح اليمن المغمور
..أقى ملء الفضاء يبانه
وضمير مجنح شهد العالم
في الأفق عطفه وحنانه
وشعور لآل قحطان فوار
أجدّت نار الوغى فورانه
لا يبالي من المسافات في عصر
...يربي صرح الهوى فرسانه
أكلت ناره الحواجز والأسوار
..أكلاً وهشمت قضبانه
وتلقت فيه الكنانة شعباً
مقبلاً من ماضيه يلقى جرانه
ودع العزلة التي نسج الدهر
.. له من ظلامها أكفانه
خلع الأعصر القديمة إلا
مجده التاريخي أو إيمانه
والتقى بعد بالعروبة ظمآناً
..إليها يبثها أشجانه
آب من عهده البعيد إلى مصر
.. يلاقي في رحبها إخوانه
بعد ان حالت الظروف وعاقته
..الليالي وبلبلت أذهانه
غلبت روحه الزمان فردته
..حسيراً وذللت طغيانه
سلكت فوقه طريقاً إلى الأفلاك
.. حتى تجاوزت سلطانه
****
يا سمو الأمير خطوتك الكبرى
..تعزي قلوبنا الأسوانه
أنت صوت الشعب اليماني المدوي
انت أقوى أحداثه الرنانه
أنت في قلبه الشعور الذي أيقظ
.. أعصابه وهزكيانه
أنت يمناه في يد المجمع الأعلى
.. تحي أقطابه ولجانه
أنت ميثاقه العظيم، وأنت السر
..في نفسه ، وأنت الأمانه
أنت باب العصر الذي يرقب التاريخ
..من ضوء فجره مهرجانه
أنت نبع الحياة فجره الله
...لإسعاف أمة ظمآنه
تتخير لها الطريق فإن الليل
..داج ٍ وعينها حيرانه
وتحدث عن شعبك الصامت المكبوت
..إذ ليس يستطيع الإبانه
ظل في العزلة الطويلة حتى
كاد أن يدعي الورى فقدانه
وتناسى ذو الوشيحة قرباه
..كأن ما كانوا همو جيرانه
كيف لم ينقذوا غريق أتيٍّ
مزق الموج روحه اللهفانه
مستغييثاً يئن في لهوات السيل
... لا ينظرون إلا بنانه
زعموا أنه بعيد ولو مات
... لديهم ما يعوا جثمانه
أنقذوا كل أمة من عدو
... وتداعوا فكفكفوا عدوانه
ودعاهم قحطان يصرخ من هول
...الأفاعي فشجعوا أفعوانه
ليت شعري ما بالهم أعرضوا عنه
... وداسوا دموعه الهتانه
أتواصوا بمحوه من على الأرض
...أم استصغروا على الأرض شانه؟
إن يكن هان قيمة شعبه الفاني
... فهلا تسلموا بلدانه
فعساهم أن يذكروه إذا ما
نظروا في خريطة ٍ ألوانه
وعسى أن يهمهم أمره إن
درسوا في طبيعة صوانه
ولعل التاريخ في متحف الآثار
...يهدي إليهم عنوانه
****
سال جرح بالشام فاضطربت نجد
... وسحت له عيون الكنانه
وتنزى العراق غضبان كالليث
إذا سامه الغبي مهانه
واستفز الشعب اليمني حفاظاً
فانتضى سيفه، وهز لدانه
وشجى الأردن المصاب كان قد
دمر المعتدي له عمانه
وفلسطين خبأت جرحها الدامي
...وهبت لجارها غضبانه
نكبة الشام وطدت برلمان الشام
...رغم العدى وأعلت مكانه
نكبة الشام وحدتنا فما من
عربي إلا بكى برلمانه
صار قلباً يحرك العرب العربا
...ويجري في أرضهم شريانه
جهلت سره فرنسا فراحت
تتحدى أسوده اليقظانه
وأرادت تمزيقه بيدٍ كانت
.. إلى تدمر بنيانه الحر لكن
دمرت سمعة لها طنانة
أين أبطالها الأولى عبدوا ( هتلر)
... ذلاً وقدسوا صولجانه
نكصوا عن قراعه في حمى السين
... وهابوا قتاله وطعانه
لثموا منصليه في قاع باريس
... ركوعاً وألهوا نيرانه
أفيحمون عارهم بدما شعب
.. كريم كانوا همو ضيفانه
****
لنمت أو نعش على الأرض أحراراً
..ولا عاش من يستسيغ الإهانة
إن شعباً يرضى الحياة سجيناً
لا يساوي في قيمة سجانة
وحياة تصان بالهون والإذلال
..ليست خليقة بالصيانه
ودماء تنمو على الضيم رجسٌ
نجساتٌ كراتها خوانه
كل شعب محى أساطيره السود
..ووارى تحت الثرى أوثانه
قد تلاشت كل العصور الذليلات
... وبادت كل الشعوب المهانه
واستحالت عبادة الناس للناس
... وأمسى حمل القيود خيانة

يتبع بقية القصائد



DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:49   رقم المشاركة : [18]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة من احرار اليمن الى احرار العراق

صيحة الشعب .. في بلاد الرشيد
أشعليها ناراً وثوري وزيدي
إزحفي كالطوفان يا ثورة الشعب
إلينا ودمدمي كالرعود
طهري جونا من الموت والصمت
... وهزي لنا بقايا لحود
إخوة نحن في القيود فهيا
لنكن إخوة بخلع القيود
فالطغاة الأولى أغصوكم الريق
...بقايا همو لنا في الوريد
هم حبال للشنق ترعب بغداد
... وتبدو عريانة ...للشهود
وهم عندنا أراقم ...تخفي السم
...في لونها الجميل الودود
تتشكى العداوتبني لهم طرقاً
إلينا مفروشة بالورورد
دمرتنا لهم كآلات حرب
أطلقتها يدا عدو لدود
حققت للغزاة أكثر مما
يتمنون من خراب مبيد
حملت عنهم العنا فاستراحوا
في حماها وأمعنوا في الهجوم
نصف قرنٍ عشنا ينام بها المحتل
... في أرضنا كنوم الوليد
هجعاً كالفراغ لا يزعج المحتل
... منا غير السراب البعيد
اوشكاوى كشهقة الطفل يبكي
من دلال لأمه يوم عيد
شطرنا يستغيث من غاصب فظٍّ
وشطره من مستبد عنيد
وكلا القاتلين ينهش في جثة شعب
نهش النهوم الحقود...
فإذا ما تصايحا فكقطين
...استباحا أشلاء جسم بديد
****
فاحذري يا بغداد، إن أفاعينا
...لشر من ألف نوري السعيد
إسألو (إسمعيل صفوت )عن صنعا
...وماذا قاسى بها من جحود
إسألوا عنهم المواثيق في جدة
...والإتحاد غير الوحيد
وسلوهم كم طبقوا منعهود
قطعوها ونفذوا من وعود
وسلوهم كم مرة خجلوا فيها
...من الدجل والنفاق البليد
وسلوهم كم من دمٍ سفكوه
دون حكم ٍ او حجةٍ أو شهود
وسلوهم كم قطعوا من رؤوسٍ
غالياتٍ، ومزقوا من جلود
وسلوهم عن العروبة
...في مجدها العريق التليد
أين فروا بها ، وأي سجون
بلعتها لهم واي لحود
ذبحوها ذبحاً فإن ارهقتهم
كنسوها في البحر كنس الدود
****
تلك مأساتنا الأليمة يا أحرار
...بغداد يا كماة الجنود
سجلتها آهات شعب شقيق
عربي مكبل بالحديد
هو في عصركم ويرغمه القيد
...على العيش في عصور الجليد
يتقاضاكم الأخوة في الإحساس
...والجراح والنضال المجيد
كم دفعنا من الدماء لغايات
...كغاياتكم وقصد رشيد
خذلتنا ظروفنا وأعادينا
...وفزتم أنتم بنجح أكيد
كان تاج لديكم يدعم التاج
...لدينا بالنصر والتأييد
إن خبا للطغاة فينا حريق
أسعفتهم طغاتكم بالوقود
كم ذُبحنا وكم جُلدنا (بصنعاء)
...لكيما يرضى بلاط الرشيد
إنهم يؤمنون بالهدف الجامع
...والعرش والمصير الوحيد
فاحذروا يا أحرار "بغداد" ان يسعى
...إليكم طغاتنا من جديد
لا تغرنكم مواعيد قالوها
...قديماً من عصر عبد الحميد
إنها فرية يكيلونها كيلاً
...إلى الناس في سخاءٍ وجود
إنهم يمنحونكم ألف وجةٍ!
إن أردتم وألف وجةٍ مزيد
سوف يبكون إن أردتم بكاءً
كدليل على وفاء العهود
سوف يبنون في الهوا كل مشورع
...جليل وكل صرح مشيد
يعلنون الحياة خوفاً فإن لاقوا
أماناً تراجعوا للحود
إنهم يرقصون في كل جبلٍ
إنهم يخبطون في كل بيدٍ
إنهم يندبون في كل قبرٍ
إنهم يضحكون في كل عيدٍ
يبهرون الدنيا بزورة (موسكو)
وعليهم غبار دنيا ثمود
رددوا منطق التحرر كالببغاء
..تزهو بالنطق بين القرود
يئسوا من رضى اليمانين عنهم
فاستماحوا الرضى وراء الحدود
****
غير أن الأبطال من عرب الأحرار
...لن يخدعوا بزيف الوعود
لم يمدوا الأيادي لمن يحكم الشعب
...بسيفٍ ملوثٍ وقيود
لن يزيحوا نيرونهم ليذيقونا
...مزيداً من سطوة النمرود
هم أزالوا عرشاً أرادهموا جنداً
...(لشمعون) ضد شعب مجيد
ثورة الشعي في العراق تباركت
وحييت ِ من ضمير الوجود
كل نبض ٍ في شعبنا كان شعراً
يتغنى بيومك المعبود
فجرتك السماء ريحاً من الموت
...على كل مستبدٍ عنيد
عصفت بالأصنام آلهة الأمس
...ودكت من كل ركنٍ وطيد
وأذلت من كبرياء جباهٍ
كان يعنى لشاؤها بالسجود
كم إله مزيف تركته
هيبة الشعب في عداد العبيد
****
يا حياةً هبت لنا من قبور
يا سعيراً فارت لنا من جليد
ياأمانيِّنا ونجوى هوانا
يا أناشيدنا ليوم الخلود
كنت بالأمس ليلنا البائس الباكي
...ورعب الكرى وذل القيود
كنت حلف العدو يرهبنا منه
ويحظي فيه بركن شديد
كنت عضواً لم ندر كيف نداويه
...ونقضي فيه برايٍ سديد
إن عفونا سرى لنا الداء منه
أو بترنا عشنا بجسم قعيد
(فيصل) و(الحسين) أشام طفلين
...أساءا لأمة في الوجود
صنعا للعدا من الخدمات النكر
...مالم يصنعه شعب اليهود
شر ما يقتل العروبة أوثان
...نربي طغيانها في المهود
ونغذي فيها ألوهية الإفك
...ونعنو لسخفها بالسجود
ونريها بانها الرمز للعيا
...بلا علياء ولا مجهود
تقتل الشعب أو تخون فلا تسمع
...غير التقديس والتمجيد
****
وازددنا العدى فأضافوا على أصنامنا
...البله خافقات البنود
جعلوا منهم حمى للخيانات
...وجسراً للغز والتهديد
وسلاحاً لقتل كل شريف
وأداة لهدم كل مشيد
لا يلام الأطفال إن حسبونا
سلعاً للملهاة والتبديد
قد عبدناهم صغاراً وهيهات
...لنا أن نكون غير العبيد
منذ كانوا أجنة فهم إما
ملوكٌ أو أولياء عهود
يرثون الشعب إرثاً رخيصاُ
دون كد ودون بذل جهود
كيف يأتيهم الشعور بانا
آدميون مثلهم في الوجود
نحن لسنا في وعيهم غير ميراث
...تلقوه من كرام الجدود
****
حاش لله أن يكونوا لطه
بل وحاشا ان ينتموا ليزيد
لو يصح انتسابهم لعلي
كرم الله وجهه في الخلود
لاقشعرت دماؤهم من حياء
وأبت أن تجري لهم في وريد
فرحوا أنهم قد أعتقلوا الشعب
...وشلوا حياته بالقيود
وأباحوا للأعادي وباعوه
...إليهم بحفنة من نقود
****
فتصديت أنت يا ثورة الشعب
... بعزم ماض ورأي سديد
ونفضت التراب عن معدن الشعب
...وعن عرقه الأصيل العتيد
وغسلت العار الذي كان يؤذي
من يراه على جباه الأسود
واقتلعت الطغيان من جذره العاتي
... ومن أسه القوي الوطيد
وجدعت أنفاً من الغرب ذرياً
...وشويته على السفود
ضربة من مشيئة الشعب بالسوط
...أزالت شواهقاً من حديد
غضبة عبقرية ذهل العالم
...من حسمها الرهيب الشديد
كتبت للتاريخ درساً يعيه الصم
...والبكم من طغاة العهود
ومن اليوم سوف يرتجف الطغيان
...من انة الحزين الشريد
ومن اليوم سوف ترتعد الذرة
...في كف كل عات مريد
جزعاً أن تمسها غضبة الشعب
فتخبو نار السلاح المبيد
****
سوف لا تُشترى شعوب ولا تبتاع
...من ماجنٍ ولا عربيد
لن يبيع الطغاة ظفراً لإنسان
ولو كان جثة الموؤد
فقد الأجنبي آماله فيهم
...فلم يبق عندهم من رصيد


يتبع بقية القصائد


DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:52   رقم المشاركة : [19]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة حنين الطائر

أمل ٌ غير متاحِِ ِ
وفؤاد غير صاح ِ
أنا طيرٌ ...حطم المقدور
...عشي وجناحي
ورماني في نثار ٍ
من دموعي ونواحي
وحطام من بقايا
وطن ٍ غير صحاح
ذهبت آهاتي السوداء
...أدراج الرياح
فتطامنت على همي
...وخبأت سلاحي
لم أجد سمعاً فأفرغت
...أنيني في جراحي
وتنبهت على أنقاض
...عش ٍمستباح
وإغتراب بين غابات
...مخيفات فساح
وحياة في صراع
ونضال وكفاح
لاأرى إلا ظلاماً
في غدوي ورواحي
ودياجيرثقالاً
نوّما في كل ساح
سدت الطرق إلى
عشي من كل النواحي
ذهل الدهر عن الفجر
...وما الدهر بصاح
لم أجد لمعة نورٍ
في اغترابي واتزاحي
في سوى عشي لا تنزل
...أضواء الصباح
كنت أرويها بمنقاري
من شعر قراح
كنتُ أعجوبة دهري
في نشاطي ومراحي
بين أطيار بليغات
...وأفراخ فصاح
يتعابثن فما ينطقن
...إلا بالمزاح
لم اميز في لغاها
بين صفو تلاح
****
ليت شعر يهل ترد العهد
...كف الاجتياح
أتعاطى منه كأس الحب
...كالخمر المباح
ليتني أخسر نصف الروح
...في جرعة راح
آه لو اجتذب العش
بحبل الامتياح
آه لو يمحو مسافات
النوى والبعد ماح
ما على الأقدار إن عدت
...لأهلي من جُناح
آه ماذا تصنع الآهات
...في البيد الشحاح
تعس الدمع , إذا لم
يستطع فك سراحي
البكا أعجز ما استخدمت
...في كسب النجاح

يتبع بقية القصائد



DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2011, 02:54   رقم المشاركة : [20]
Super Moderator
 

DreamsCity is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DreamsCity
افتراضي رد: جميع قصائد الاديب والمجاهد محمد محمود الزبيري - ابو الاحرار

قصيدة إلى الأحبه

خذلتني حتى المقادير لما
وجدتني في غمرة الهول وحدي
أتوقى من المصارع كيلا
يتناهى إليكم الخطب بعدي
لم أكن بالجبان لكن هواكم
فوق بأسي وفوق عزي ومجدي
كلما أبتُ للحفاظ تصدى
لي هواكم فشلّ كفي وحدي
****
يطلب الهم للحريق والتعذيب
...مني أضعاف لحمي وجلدي
وتريد العلى وقوداً من الأعصاب
...لم تُبقِ ذرة ً منه عندي
قد- لعمري - أفلست من كل صبر
كنت أحيا به ومن كل جُهد
قد عصاني قلبي وجنت أحاسيسي
...وثارت نفسي مع الدهر ضدي

يتبع بقية القصائد



DreamsCity غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
محمد, محمود, الاحدث, الاحرار, الزبيري, ابو, جميع, والمجاهد, قصائد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اسماء المقترضين من البنك العقاري 2011 , اسماء المقترضين من البنك العقاري لعام 1432 , اسماء المقترضين من صندوق التنمية العقاري قاهر الاعداء اخبار الوظائف .. وفرص التوظيف 45 10 - 05 - 2011 01:33
اعفاء الدفعة الرابعة والعشرين من صندوق التنمية العقاري 1432 2011 , اعفاء الدفعة الخمسة والعشرين من صندوق التنيمة العقارية 2011 1432 , اسماء المعفيين قاهر الاعداء اخبار الوظائف .. وفرص التوظيف 1 08 - 03 - 2011 04:18
سير السلف الصالح esmail القسم الاسلامي 0 22 - 04 - 2010 04:32
قصة الحب الخالد( قيس وليلى) قاهر الاعداء قسم القصص والرويات 10 21 - 08 - 2009 16:50
سجل حضورك اليومي بالصلاة على رسول الله ارجو التثبيت يـاحـيـاتـي إلا تنصروه فقد نصره الله 5 06 - 05 - 2008 12:19


الساعة الآن 17:35.

 
Hao123  


    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO