منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 20 - 05 - 2007, 13:20
الكاتبة خالدة غوشة غير متصل
..:: زائر مقيم ::..
 


الكاتبة خالدة غوشة is on a distinguished road
Lightbulb حلم فلسطين!!!!!!!










السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
اقدم لهذا المنتدى الرائع من كتابي الجديد مفاتيح الاحلام هذه البوابه وهي (حلم فلسطين) من كتاب خفايا الحياة الجزء الثاني





حلم فلسطين


هذا حلم فلسطين وليس حلمي،،،،جميعنا نحلم،،،،وفلسطين أيضا تحلم.

هذا الباب خاص بفلسطين وحلمها،،،فلسطين أرض المحشر والمنشر.
فيا أعزائي القراء، إن كنت أصبت أو أخطأت في بعض السطور والكلمات في البوابات السابقة عن الأحلام،،،،أشكركم لرأيكم الذي يعطيني حب استكمال سلسلة خفايا الحياة،،،لكن....هذا الباب حلم فلسطين.... اسمحوا لي الآن، سأترك قلمي لأمي فلسطين،،،وأبدأ قراءة حلمها وأكون مثلكم بين هذه السطور القادمة.... قارئة فقط....لأنني سأعطي قلمي الأحمر لأمي فلسطين لتخط لنا حلمها بيدها.
استودعكم الله.
تفضلي يا أمي الطاهرة الشريفة، أيتها العذراء الأولى.....
لك حبر قلمي،،،،وإن جف املأيه من قطرات دمي..............

.................................................
.................................................
.................................................

سلام الله عليكم وبركاته في نفوسكم وقلوبكم يا أبنائي.......
لا داعي،،،،التزموا مقاعدكم،،،فلا تقفوا إلا لله ولعظمته في كل صلاة.
أنا صحيح أمكم، ولكن خلقني الله، وإن كنت أنا التراب فأنتم من باطني.

لا تقولوا أنكم تعرفونني جيدا،،،،فإن عرفتموني،،،دعوني أعرفكم على نفسي مرة واحدة بطريقتي.
أعرف محبتكم لي،،،لذا يا أبنائي أرجو منكم أن تلتزموا الصمت ولا تقاطعوني حتى أعيد هذا القلم لصاحبته التي لم تبخل علي بأن أخط لكم حلمي ليكون من بين أحلامكم.
فالوقت ليس طويلاً..... علي أن أنتهي من كتابة حلمي بسرعة... وأعود تحت أقدامكم!!!حتى يأتي يوم الميعاد وتدركون ما معنى الجنة تحت أقدام الأمهات!!!!!

منذ خلق ابني البكر سيدكم آدم وعودته لي مرة ثانية،،، وأنا أسمع أحلامكم واحتضنها.
فهل ستسمعون حلمي وتحتضنوه؟

فحلمي حلمٌ واحد اسمه الوحدة.
أنا الأم الأولى،،، وأنا العذراء الأولى،،، أم آدم أتسمعونني جيداً؟؟؟آدم الذي خُلِقَ يوم الجمعة،،،من مجموعةٌٍ من حبات ترابي التي باركها الله في رحم باطني،،،فإن قلتم كيف أنت العذراء الأولى؟
لا تنسوا أن مريم أم سيدكم عيسى عليه السلام حفيدتي،،، فهي من التراب أنجبت ولدها وهي عذراء،،،كما أنجبت آدم وأنا عذراء.

بسم الله الرحمن الرحيم
{إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِندَ اللَّهِ كَمَثَلِ ءَادَمَ خَلَقَهُ مِن تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُن فَيَكُونُ}

يا أبنائي، أنا فلسطين رحم الأرض!!!!
ألا تعلمون أن الأم إن فقدت رحمها فقدت أمومتها؟
فأنا الرحم الأول لا تُفقدوني أمومتي،،،ولا ترحلوا عني،،،أخاف عليكم أن لا تجدوا صدراً أحَن من صدري عليكم.
اقبلوا بي كما أنا،،، كل ما في باطني لكم،،، الحنان والوعد،،،الله أكرمني فيكم وقال أنكم الجبارون،،،لتناضلوا من أجل شرفكم، أليست الأم هي الشرف لأبنائها؟
فصونوا شرفي بنضالكم.
بدأت أشعر أن نفسي تحجرت من قلة الارتواء.
فلا أريد أن أرتوي من دماء أبنائي.......أنا أتعطر بدمائكم وأنتم شهداء بقتالكم في سبيل الله وسبيل الدفاع عني....أرى دماءكم عطري وأي عطر؟ أنه المسك ورائحته.
وأن جفت تربتي أرتوي بعرق جباهكم وأنتم المثابرون الجبارون الصامدون من أجل تحريري.
فأنا يا أبنائي لا أخضع بهذه الحرب للسياسة.
فأنا مكاني هنا خلقني الله هنا وليس عبثا يا أولادي!!!!
سأنتظر وعد الله.

آه..........وألف آه يا أبنائي....حلمي أن تجتمعوا على تربتي لتقاتلوهم.
وتدمع عيوني من شدة الفرح في نصركم على من عاداكم ومن آذى الأنبياء.
فلا تحزنوا من بناء الجدار فهذا مقدر يا أبنائي، اقترب الميعاد، لا تحزنوا إني أراكم تقاتلونهم من خلف الجدار.
اقتربت أنشودة الحرية تخرج من بين العوارض والجدار.
فأنا اخضع للدين وليس للسياسة.....
فلا تستطيعون فصل أعمالكم عن إيمانكم،،،وحلمي أن تعتصموا بحبل الله.
حلمي الواحد المتكرر الدائم أن تبقوا الجبارين، فلستم بحاجة للمساعدات.
جبروتكم لا يباع ولا يشترى يا أبنائي...هو سلاحكم الذي سيفتك بالأعداء ويحررني من أيديهم.

فيا أبنائي أرى في أحلامي....أمريكا أُمُّ إسرائيل...فأبتسم حين أراكم تحزنون...فأنتم لا ترون بأني أمكم...فأنا الأم القوية التي وكيلها القادر القوي المنتصر، الله جل جلاله...فاحتضاني لكم وبقاؤكم في قلبي وحولي لهو القوة الأكبر....فأمريكا أُمُّ ضعيفة لا تخافوها،،،ابنتها إسرائيل تقف على أرضي لا تنسوا هذا،،،،وأن كانت أمريكا ماكرة فمكر الله اكبر والله بأمره ((كن فيكون)) سيأتي يومٌ وأهتزُّ تحت أقدام ابنتها إسرائيل وأدفن بتربتي كل أحفادها.
فأنا مؤمنة بالله وبحلمي بكل ما وعدني به الله،،،،ولكن بدأت أرى كوابيس في أحلامي!!!!!
أرى أبنائي يقاتلون بعضهم البعض!!!!!!!!لم أعد أفهم ماذا حلَ بكم يا أبناء رحمي؟
أكل هذا الاقتتال من أجلي؟؟؟؟؟
لا والله،،، لو كان من أجلي،،،لقاتلتم عدوكم وعدوي.
إني أرى في أحلامي التي أصبحت كوابيس حاجاتكم تبدلت!!!!
وهل يعني هذا أن محبتكم لي لم تتغير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أجيبوا أنتم على هذا السؤال فلا حرج عليكم فأحلامي تخرج من أهواء نفسي وأنتم نفسي يا أبنائي.
لقد أبدلتم أحلامي بالكوابيس.

فأنا أكتب لكم وأحاوركم من بعد الصمت والسكينة...
لم أخرج وأروِ حلمي هذا لكم..إلا حين رأيت دماءكم بدأت تسيل، بنفس سلاحكم الذي أولى أن ترفعوه في وجه عدوكم.
ماذا جرى؟
ما بكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أحسبتم أنكم بلا كبير يوقفكم عند حدكم قبل أن تتقاتلوا؟؟؟؟
بكل أحلامي أدخل منازلكم، بأرواحكم في مسيرة ليلكم ونضالكم....وأرى حنين شبابكم لي....لكن رأيت ما هو أصعب من الحنين....رأيتكم تهتفون بإسمي وفي ضمائركم غرستم خناجركم في باطني بدماء أبنائي الذين يسقطون ليس من أجل الله ولا من أجل شرفي.
أراكم تنسجون عضلاتكم في كيانكم ضد إخوانكم.
العظمة يا أولادي في إنسانيتكم ووحدتكم....ووفروا عضلاتكم لتظفروا من خلالها بعدوكم الحقيقي.
إخوانكم ليسوا بحاجة لعضلاتكم والغدر....أتعلمون لماذا؟؟؟؟؟؟؟
أجيبكم أنا يا أبنائي فما زلتم تجهلون الكثير ببعدكم عن المرجع الوحيد والقوي لتعليمكم ونضج عقولكم وهو كلام الله....فهم لا يحتاجون لعضلاتكم لأنهم في مأمن معكم .........وما تفعلوه هو الغدر للآمنين الذين بينكم.

كونوا في مواجهة عدوكم مثل السنديانة الجبارة......
واجعلوا غطاءها من البراعم فهؤلاء أطفالكم........
لا تجعلوني أرى في أحلامي أن تربتي أصبحت خربة وخاوية.

أتريدون أن أقدم لكم حكمة جديدة كي تتحدوا؟
لا يا أبنائي فكل الحكم والمواعظ في كتاب الله المحفوظ بين أيديكم.
حلمي فيكم أن تقبلوا العطايا ولا تقبلوا الأجور....فأنتم شعب الجبارين لا تقبلوا بالأجور....فأجركم على الله ليس من عبيدٍ فقراء لله.
أنا بينكم لأذكركم بكل ما نسيتموه....فأنا أعلم بأن أبنائي ما زالوا قادرين أن يسمعوا نداء ضمائرهم فهم أبناء فلسطين.

إن مات آباؤكم وأجدادكم قبل أن تولدوا....هذا لا يعني أنكم لا تعرفوهم.
عليكم واجب نحو تحريري من بعدهم....
استحلفكم بربي وربكم الواحد القادر،،،بأن لا تخسروا إيمانكم بالله وقضائه وقدره بكذبة اسمها حياة مليئة بالعدل تحت شعار شرق أوسط جديد،،،ومن رفع هذا الشعار؟ انها أُم إسرائيل.....
لا تهجروني،،،كل ما فيكم يقطن في تربتي.
فلكم هذه الوصية يا أبنائي:
لا تسمعوا ما يقوله الأعداء لكم...بل اسمعوا ما لا يقولونه لكم....فهم أخذون بفعل ما لا يقولونه.
كونوا أبنائي بحقٍ لا تخذلوني.
سأبقى أحلم لأرى كل موكبٍ عابرٍ بي لأبحث عنكم بينهم.
فهذا ما أكتبه لكم ليس بإلهام كاتب،،،،هذا نسجته من شرايين من سقطوا على أيدي إخوانهم.
الم تقل ابنتي خالدة... ان أحلامنا ما هي إلا كنوز من أهواء أنفسنا.
فأنا أكتب لكم لأضع نصب أعينكم الحقيقة التي تحاربون عدوكم وانتم لا تدرون أن قوة الحقيقة لمحاربتهم في إيمانكم بالله وإتباعكم سنة نبيكم،،فقد ترك لكم نبيكم محمد عليه الصلاة والسلام كل الطرق والوسائل التي تؤدي إلى النصر وأولها أن لا تهجروني.
أراكم في أحلامي تخضعون لشرائع تسنها أمريكا أُم إسرائيل.
مهلاً قبل أن تخضعوا،،،ما زالت بين خيوط حلمي أزهار الربيع.
رغم أن أحلامي تنذرني!!! فقد سئمت من ضعفكم وتخبطكم.
لا تقولوا أمريكا القوة....إني أُخبىء لها هزات كبيرة قد أبلع فيها كبيرهم وصغيرهم.
مللت المراوغة...........أين تجدونني بين كل مفاوضاتكم؟
أريد أن أراكم وحدة واحدة....لم تخلقوا للتفرق وكثرة الفصائل....فأنتم شعب الجبارين...لا فصائل بينكم ولا فتن...تذكروا هذا.
هذه أمريكا أُمُّ إسرائيل....يَتموا أولادها....إذ تيتموا تشتتوا.
وأنا على عهد من الله أن أبقى موجودة فلن تتيتموا ما دمتم في أحضاني ولن تتشتتوا..........سأرعاكم ليوم الميعاد.
فقتل أمريكا وتيتم أولادها ليس بصعب على شعب الجبارين.
ما بكم تنظرون لي وكأني أهذي؟ مهلاً....أقول لكم كيف تقتلونها وتيتموا أولادها،،،،لكم الطريقة هذه وهي الطريقة المضمونة فلا ضمان إلا بالله.
اقتلوها بإيمانكم وتمسككم في صفوف موحدة...فإن شعرت أمريكا بهذا في نفوسكم بظاهرها وباطنها قد تصاب بذبحة صدرية تفارق الحياة أو بالشلل أو الموت السريري.

إني أرى الآن أن نظراتكم تغيرت وقَولي هذا وصل إلى أذهانكم وعقولكم فأنتم الجبارون من بين الشعوب....
فالحقيقة واضحة لكم ما من جريمةٍ ترتكبها إسرائيل إلا و سبق أن رأيت في أحلامي أن وراءها أمريكا.
فماذا تتوقعون من ابنة أمريكا إسرائيل؟؟؟أمها فاجرة قاسية كافرة.
وأنا الأرض المباركة الطيبة وأبنائي شعب الجبارين.
أرأيتم الفرق يا أبنائي؟؟؟أنتم الأقوى بإيمانكم ووحدة صفوفكم.
فكيف تجلسون على طاولات المفاوضات التي صنعتها أمريكا؟
المؤمن قلبه دليله...أنتم بحاجة للعودة إلى تزويد نفوسكم وقلوبكم بالأيمان لتدركوا أن هذه الطاولة مسممة....وقد لا تكون للمفاوضات، بل هي طاولة المؤامرات، كما انقلبت في السابق من مفاوضات إلى مؤامرات وانتهت في قتل القائد الرمز أبو عمار بالسم....فكل طاولاتهم مسممة.
على من الدور الآن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هذه أمريكا الفاجرة تبحث عن عظمتها الكبرى في طاولة مفاوضات بينكم وبين إسرائيل.
قد تتمنى وترغب بقيادة شرق أوسط جديد!!!!!!!!لتجعله في حقيقة الأمر شرق أوسط يتيم الأبوين!!!وتقوم بدور الراعي والكفيل المحسن للأيتام!!!!!!!!
لا يا أبناء فلسطين.....آباؤكم وأجدادكم شهداء وليسوا أمواتاً....
عليكم أن تجعلوا ابنة أمريكا يتيمة وأنتم تتصدقون عليها....فأنتم أصحاب حق...إن أردتم الإحسان لأبنتها إسرائيل دعوها لاجئة في وطنكم !!!!!!!!!!
هل فهمتموني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أريد أن أعود إلى حلمي قبل الكابوس،،، أراكم وحدة واحدة.....الوحدة الواحدة هي القوة.
أريد ان أطلعكم على أمر مهم يا أبنائي،،، أطلعكم عليه لتعلموا حق اليقين معنى ومفهوم الوحدة الواحدة وقدرتها على قهر الكثير من الأعداء هي تؤدي للنصر....إن الله قوي وقادر ورحيم وأكملوا كل أسمائه لتدركوا مفهومها بالكامل بأنه الواحد، أتدركون الآن معنى الوحدة وعدم التقسيم وعدم تعدد الفصائل؟
الوحدة هي القوة....ألم أقل أنكم تحتاجون للعودة إلى الإيمان فكل طريق تؤدي لنصركم على عدوكم تحتاج معرفة، و تقرب أكثر لله وعودة للإيمان لتدركوا معنى الوحدة وقوتها و كيف ستنصركم على عدوكم.
يا أبنائي ما يخيف أمريكا شيء واحد وهو الجهاد...وهي تدرك أن الإيمان فيكم يؤدي إلى طريق الجهاد وهي تدرك أن الجهاد واجب على كل مسلم صاحب حق لإعلاء كلمة لا اله إلا الله.
هذه الروح التي تطرق باب أحلامي وأحلامكم كي ننهض نهضة بحقٍ وتوحد بصفٍ واحد لأن هذا وعد الحق أن أتحرر على أيدي شعب الجبارين.

فيا أبنائي، إن العبد الفقير لله يرى في أحلامه السيادة والقوة كي يتعلم ويأخذ منها الحكم والمواعظ ...أما المتكبر فهو الضعيف مثل إسرائيل لا ترى نفسها إلا أسدا وحاكماً فتعيش في كذبة أحلامها وتأخذ كل الراحة والطمأنينة الخادعة بالحقيقة....وما أن تقترب منها وتهاجمها في الواقع أيها العبد الفقير ستنتصر عليها لأنها حسبت نفسها الأسد والحاكم، هذا كل ما صورته لها أحلامها، فلم تتدرب على أن تكون عبدا لله، وهذا ليس بصعب عليكم أن تدركوا أي حدث قد وقع عليها عام (2006) حرب الوعد الصادق حين هُزمت إسرائيل من المقاومة.
فلو نظرتم إلى جيشها وهو يمشي على ظهري لعرفتم كم هي أرجلهم كسولة جداً،،،، ليست كأرجل المقاومة التي كانت مثل الأسود فوق ظهري.
فيا أبنائي هذا صراع ديني وليس سياسياً، وإسرائيل تعلم هذا من رجال الدين لديها أنهم قد يجتمعون في أرضي وستكون نهايتهم هنا على أيديكم.
أعرف أن حلمي هذا سيؤلف جيشا لا تراه العيون،،،سيغلب بها إسرائيل وأُمُّ إسرائيل.
سيبقى حلمي أنشودة في نفوسكم،،، وعاصفة في سماء أمريكا،،،وبركاناً في قلوب شعب إسرائيل.
حطموا بوحدتكم قيود العبودية،،،لتحرروا من في السجون.
امسحوا كل هذه الشعارات التي تطلقونها على فضائلكم،،،وكونوا شعب الجبارين بوحدة واحدة للخلاص من عنجهية إسرائيل....وتبجح أمريكا.
وأقول لكم يا أبنائي الكبار!!!!!!
إن ما تعدكم أمريكا أنه وعد العدو!!! ووعد العدو زائل ولا أمان له.
ولا تعتقدوا بأن هذه الوعود ستقدم لكم شيئأ لصالحكم...فالفتنة هي وعودهم.
البغض لعدوكم ليس كافياً للاستلام حقوقكم،،،بالبغض لا تعرفون طريق الحق....وبالإيمان لا تعرفون معنى الخوف،،،،اختاروا الإيمان لتقفوا بوجوههم بقوة وحدتكم يا أبنائي الكبار، ولا تنسوا أن تأخذوا معكم صوت الشعب وقوته ووحدته.
فلا تجلسوا للتفاوض على طاولة القمار فهي ليست بمفوضات!!!وأنتم تعرفون القمار قد حرم عليكم حتى لا تصلوا باللعب لآخر ورقة بأيديكم وتكون أنا الأم فشرفي من شرفكم،،،،صونوا شرفي بالابتعاد عن اللعب بالقمار!!!!!!!!
فلا تتأسفوا على الأمس، ولا تخافوا من سرعة اليوم بل تكاتفوا واتحدوا للغد.
تكلموا بلسان واحد...فمن شرارة واحدة يا أبنائي يشتعل القش اليابس...أوقفوا الظلم بتوحد كلمتكم في الحرية الخالدة.
فلم يبقَ لي من أحلامي سوى مناشدتي لكم عبر الأوراق.
يقولون أن الغباء مرقد الراحة...فالغباء للذين يولدون أمواتا بأرواحهم...فأرضي لا تهتم بالأجساد فهي أُمُّ أرواح الشهداء البسلاء.
أعلنت أحلامي للسماء قبل أن أعلمها لكم فوق الأرض.
فإن قسوت عليكم يا أبنائي فأنا أمكم.
قد تمزقت جفوني دموعا على تفكك وحدتكم...هيا بوحدتكم الواحدة حاربوا شياطين الأرض التي كسرت ظهري وهي تتبجح في علوها على تربتي.
فأنا كرامة نفوسكم وأجسادكم التي أحتضنها حين العودة إليّ......فكيف أصف نفسي لمن يجهلني؟؟؟؟؟؟؟
فمن منكم لم يعرفني يقترب من أمه ليعرفها فبعدها سيعرفني......
شرفي سيبقى مصاناً في عيون وأيدٍ طاهرة نظيفة من تلطخها بدماء إخوانها..........فكل ما أراه الآن....هو فكرٌ عالق من القدم في عقول الأعداء....فلا تقبلوا بأن تجعلوا عقولكم ونفوسكم أرضاً يزرعون فيها أفكارهم الماضية وفتنتهم القائمة.
فأنتم لستم الأرض،،،،أنا الأرض وأنتم جيوش وأولادكم براعم أشجاري.
لا تجعلوا الشياطين أولياء على أرواح البشر......وأي بشر هم شعب الجبارين!!!
لساني الذي أخرسته أوجاع الماضي،،،سيتكلم من خوفي عليكم أن تقعوا في حبال الشياطين يأرجحونكم كما يشاءون....في زرع الشكوك والظنون والتقسيم بينكم، قد ينالون من إيمانكم وجبروتكم، وتصبحون شعب المصابين بمس من الشياطين وينتهي وجود شعب الجبارين!!!!!!!!!!!!!!
فلا تقسموا حياتكم النضالية إلى أسيرين.
رأيتكم بأحلامي حين كتب الله لي أن أكون مخلوقة في هذا الكون، فحمدت الله على قدره ومشيئته بأني الأم التراب،،،،وعدت وكررت الحمد حين علمت بأن الله أسكنكم في تربتي وأسماكم شعب الجبارين.....
فكيف تحافظون على هذا الاسم الذي أسماكم الله به واختاره لكم؟؟؟؟
فأنتم بدأتم تتبجحون على بعضكم البعض..........

أرسموا على تربتي رمز الواحدة الواحدة....ودعوني وحدي إن شئتم ولا تتفرقوا...... إن تركتموني لفترة من الزمن وأنتم متوحدون...أعلم أنكم عائدون،،،، وإن تقسمت صفوفكم وأنتم حولي...أعرف أنني سأضيع من بينكم.
ما أقوله لكم اليوم ستدركون قيمته وأنتم وحدة واحدة.

مهلاً يا أبنائي........قبل أن تخطوا خطوة واحدة إلى الأمام، هل رفعتم أبصاركم إلى السماء؟ وعلمتم أن الخطوة الأولى هي في العودة للإيمان.
ها هي الخطوة الأولى فما بعده أنتم أعلم مني في رسمه!!!!
سأترككم وأعود لمضجعي و أحلامي التي أتمنى أن تتخلص من الكوابيس.

وهذا قلمك يا ابنتي، أشكركِ لسماحكِ لي بأن أضع حلمي بين أحلامكم، رغم أن حلمي هو من أحلامكم!!!!!!!!!!!
أكملي ما شئتِ على سطورك البيضاء، حفظت لكِ حبركِ في قلب رحمي...عسى ان أستخرجه مرة ثانية لأكتب فيه تحقيق حلمي بفرحتي بأولادي شعب الجبارين المتحدين بوحدة واحدة وكلمة واحدة.


أمكم فلسطين

إلى اللقاء يا أمي الطيبة المباركة.
وأي كلام سأخطه عن الأحلام بعد حلمكِ يا فلسطين الحرة؟؟؟؟
سوى اعترافي الصريح!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

مع تحيات الكاتبة خالدة غوشة
فلسطين \ القدس الشريف



pgl tgs'dk!!!!!!!

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 20 - 05 - 2007, 13:23   رقم المشاركة : [2]
..:: خدمة العملاء ::..
الصورة الرمزية البرق
 

البرق is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى البرق إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى البرق
افتراضي

الاخت العزيزه

موضوع في قمه الروعه

نسال من الله ان يعينهم
الف شكر لك


البرق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24 - 05 - 2007, 00:00   رقم المشاركة : [3]
..:: من سكان المدينة ::..
 

بغداد لاتتألمي is on a distinguished road
افتراضي

مشكور .. ودمتم بالخير والبركه .. والمزيد من المواضيع من اجل المنتدى .. والى الامام .. تقبل مروري .. تحياتي


بغداد لاتتألمي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 25 - 05 - 2007, 10:11   رقم المشاركة : [4]
..:: من سكان المدينة ::..
 

بنت فلسطين is on a distinguished road
افتراضي

ما زلتي قلسطيييييييييييييين وستبقى فلسطيييييييييييين
فلسطييييييييييين في القلب
مشكوره اختي


بنت فلسطين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 27 - 05 - 2007, 19:53   رقم المشاركة : [5]
..:: زائر مقيم ::..
 

الكاتبة خالدة غوشة is on a distinguished road
افتراضي

اشكركم لردكم الجميل وفلسطين بلد كل عربي حر


الكاتبة خالدة غوشة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28 - 05 - 2007, 14:51   رقم المشاركة : [6]
..:: من سكان المدينة ::..
 

Mr.ay is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى Mr.ay إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Mr.ay
افتراضي

يسلمووووووووووو


Mr.ay غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 30 - 05 - 2007, 18:42   رقم المشاركة : [7]
..:: من سكان المدينة ::..
 

أحمد خيري is on a distinguished road
افتراضي

رائعة .. رائعة .. رائعة بحجم حلمنا لفلسطين وأن تطأ أقدامنا ترابها الغالي


أحمد خيري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 30 - 05 - 2007, 20:30   رقم المشاركة : [8]
نائب المشرف العام
 

السامي تم تعطيل التقييم
افتراضي

جميعنا نحلم
ولكن
لم يخلوا حلم احدنا
وخصوصا
مسلما أو عربيا
من حلم فلسطين
فحلمها حلمنا
وعزها مفخرة لنا
نقدم لها روح نراها غالية الا في سبيل استردادها فانا ترخص
واموال نكد حين نجمعها ولكننها لانبالي ان نثرناها في سبيلك يافلسطين

الكاتبه خالدة
يامرحبا وسهلا بك
وبهطولك هنا

لكم شرفني واسعدني تواجدك في هذه المدينة التي طربت كثيرا بتواجدك فيها
وكم سعدت بهذه الحروف
وكم تشوقت لما هو قادم من الحروف

لك فائق التقدير والترحيب والتحايا ودمت

الســــامي


السامي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03 - 06 - 2007, 18:29   رقم المشاركة : [9]
..:: من سكان المدينة ::..
 

أحمد خيري is on a distinguished road
افتراضي

يا رب يتحقق حلمنا


أحمد خيري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05 - 06 - 2007, 22:11   رقم المشاركة : [10]
..:: من سكان المدينة ::..
 

السلطان is on a distinguished road
افتراضي

الكاتبه خالده تاخرت قليل في ردي ولكني كنت اجزء ماكتبتيه هنا حتى اتابع كل الحروف مشكوره اختي على احساسك الفائض بالعروبه الصادقه ومشكوره على ماكتبته بلسان امنا فلسطين الف شكر لك


السلطان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 06 - 2007, 14:16   رقم المشاركة : [11]
فارس المدينة
 

فارس الاحلام is on a distinguished road
افتراضي

نحلم ونحن في عز الحلم نحلم بحلمك يافلسطين

الكاتبه خالدة غوشة بصراحة موضوع في قمة التألق والروعة عايشناه وتعايشنا معه واحسسنا بجماله فعرفنا كم هي جميلة روحك التي نفحت طيب هذا الحلم
الف شكر لك ويعطيك العافيه

وعساك على القوه


فارس الاحلام غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 06 - 2007, 17:13   رقم المشاركة : [12]
المشرف العام للمدينة
الصورة الرمزية mansour
 

mansour تم تعطيل التقييم
افتراضي

حلم صحى بين اهدابنا
ثم غفى
ولكننا ننتظره يصحوا من جديد
وهاهو يراود فلسطين ايضا
لما لا وهو حلمها كما هو حلمنا

الاخت العزيزه
والكاتبه خالدة غوشة
بهذا الحضور
وبهذه الروعة
تزهو المدينة وتسعد

لاحرمنا الله من روعة هذا الحضور وجماله
ننتظر القادم بشوق

منصور


mansour غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09 - 06 - 2007, 18:42   رقم المشاركة : [13]
الادارة
 

مدينة الاحلام is on a distinguished road
افتراضي

خالدة غوشة
نرحب بك وبحروفك ترحيبا حارا
واحلامنا المسجونه خلف جدران الصمت والذل
كحلم فلسطين الذي تكلمتي عنه
اختي مشكوره على هذا الموضوع
وننتظر الكثير من هذه الحروف الساطعة

الادارة


مدينة الاحلام غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10 - 06 - 2007, 09:33   رقم المشاركة : [14]
..:: زائر جديد ::..
 

واثق الخطوه is on a distinguished road
Arrow la;,vvvvvvvv

مشكورررررررررررررره


اختي الكريمه على المجهود الرائع




تقبل تحياتي


التعديل الأخير تم بواسطة السامي ; 10 - 06 - 2007 الساعة 11:21.
واثق الخطوه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22 - 06 - 2007, 20:37   رقم المشاركة : [15]
..:: زائر مقيم ::..
 

الكاتبة خالدة غوشة is on a distinguished road
افتراضي

اشكركم جدا ع
الى اهتمامك بقرأة حلم فلسطين


الكاتبة خالدة غوشة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 30 - 06 - 2007, 12:04   رقم المشاركة : [16]
..:: زائر مقيم ::..
 

الكاتبة خالدة غوشة is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مدينة الاحلام
خالدة غوشة
نرحب بك وبحروفك ترحيبا حارا
واحلامنا المسجونه خلف جدران الصمت والذل
كحلم فلسطين الذي تكلمتي عنه
اختي مشكوره على هذا الموضوع
وننتظر الكثير من هذه الحروف الساطعة

الادارة




ومن يسمع كلام وحلم امه الان يا اعزائي
نحن في زمن العصيان وبدأت ارضي تبكي وتنزف دم ابنائها

بالله عليكم كفى اقتتال

من يسمع ندائي ونداء كل طفل وكل ام


الكاتبة خالدة غوشة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 27 - 10 - 2007, 09:34   رقم المشاركة : [17]
..:: زائر مقيم ::..
 

الكاتبة خالدة غوشة is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مدينة الاحلام
خالدة غوشة
نرحب بك وبحروفك ترحيبا حارا
واحلامنا المسجونه خلف جدران الصمت والذل
كحلم فلسطين الذي تكلمتي عنه
اختي مشكوره على هذا الموضوع
وننتظر الكثير من هذه الحروف الساطعة

الادارة


اشكركم جميعا وانا باذن الله عدت من السعر وساقدم الكثير لهذا المنتدى الطيب ولن ابخل بقلمي وفكري الى اخواني واخواتي في المنتدى الزاهي


الكاتبة خالدة غوشة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 17:11.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO