منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 05 - 10 - 2010, 18:57
الصورة الرمزية maremar
maremar غير متصل
..:: سفيرة سوريا ::..
 



maremar is on a distinguished road
Wink الى المرحوم والد الولايات المتحدة










إلى المرحوم والد الولايات المتحدة



تتصرف أميركا مع العرب في هذه الأيام الأخيرة كما لو كانوا من مخلفات المرحوم والدها
..ونحن لا نعرف عن المرحوم والد الولايات المتحدة الأميركية، ولا نعرف شيئاً عن حسبه..ونسبه.. وشجرة عائلته.. ولا نتذكر أنه ترك مالاً أو عقاراً أو ذرية من البنين والبنات في أرض الحجاز، أو في الكويت ، أو في كركوك..
كما لا نتذكر أن المرحوم


.. صاهرنا، أو ناسبنا ، أو تزوج أمنا فصار عمنا.. بحيث يسمح لنفسه بالتدخل في شؤوننا المنزلية، وقضايانا العالية.. بما في ذلك عدد الأرغفة التي نأكلها، وأجرة المنزل الذي نسكنه، وشكل الزوجة التي سنتزوجها، وأسماء الأولاد اللذين سنرزق بهم..
ثم نحن لا نتذكر أن المرحوم والد الولايات المتحدة الأمريكية، كانت له تجارة في قديم الزمان مع عبد المطلب وهاشم، وقريش ، حتى يأتي بعد ألفي عام ليحاسبنا على ثمن الجياد العربية التي ربيناها


.. وأشجار النخيل التي زرعناها.. وبراميل النفط التي بعناها..
لذلك فوجئنا بالرئيس الأميركي، حين صعد إلى منصة الجمعية العامة لهيئة الأمم المتحدة، وأفهمنا
بغير مجاز ولا تورية


..أنه لن يسمح لحفنة من البدو.. ينقعون أرجلهم في بحر من البترول أن يهدموا حضارة العالم...
أما أن نكون بدوا


.. فذلك امتياز كبير، وعلامة تفرد لنا في هذا العصر الذي أصبح فيه التمدن معادلاً للتقل، والانتحار، والهيرويين، والرعب النووي، والتلوث..
إن البداوة شجرة تنبتها الصحراء، وهي في ذروة صفائها الروحي، وفي أحسن لحظات الوجد والتصوف والمكاشفة مع النفس


. والبدوي هو هذا الإنسان الذي تتجلى فيه أخلاق النخلة ، وارتفاع
قامتها، وعنفوانها، وكرمها، وفيض مروءاتها

.
أما أننا ننقع أرجلنا في آبار الظهران، والأحمدي ، وكركوك، فذلك حق طبيعي يمارسه كل من يملك حماما في منزله


..
ولو أن العرب نقعوا أرجلهم في نهر المسيسيبي ، أو نهر الهودسون، أو أخذوا


(دوشاً) في مسبح من مسابح فلوريدا.. لكانت الولايات المتحدة على حق في صراخها واحتجاجها..
أما أننا نعمل على تخريب الحضارة وإسقاطها


. فهو كلام سائب.. ويحتاج إلى حوار هادئ وصريح.
قبل كل شيء نريد أن نتفق مع الرئيس الأميركي على مفهوم كلمة حضارة


..
نحن نفهم من الحضارة كل جهد يهدف إلى الإرتفاع بمستوى البشر، وتحقيق أفضل الشروط الإنسانية لهم


.
فالحضارات اليونانية، والهندية، والصينية، والفرعونية، والبابلية ، والفينيقية، والعربية ،حضارات استحقت اسمها لأنها قدمت ل


لإنسان عصارة عقلها وفلسفتها وفنونها، وأضاءت له طريق الخير والمعرفة والسعادة.
وعلى هذا الأساس لا يمكن اعتبار التفوق الصناعي والتكنولوجي في الولايات المتحدة، وأوروبا،تفوقاً حضاريا أو حضارة، بالمعنى الأخلاقي والفلسفي لهذه الكلمة


..
فأبنية الكونكريت، والجسور المعلقة، والأوتوسترادات، وناطحات السحاب، وصناديق


(البوب كورن) .. وعلب (الجوك بوكس) .. والآلات التي تقدم لك قطعة الهامبورغر وتمضغها بالنيابةعنك.. وتعطيك زجاجة الكولا وتشربها هي... وكل الماكينات الالكترونية التي تفرم الوقت ولحم الانسان.. كل هذه الإنجازات هي خربشات على دفتر الحضارة، لا حضارة.
ولما كانت السيرة قد انفتحت


.. فإننا نود أن نسأل المتحضرين على أكتاف من قامت حضارتهم..
ومن لحم من أكلت


.. ومن دموع من شربت؟
إن حضارة أوروبا في القرنين الثامن والتاسع عشر، هي سلسلة من السرقات الموصوفة، واكبرعملية نهب مسلحة عرفها التاريخ

..
فاللوردات الانكليز ظلوا مئة سنة وأكثر يشربون شاي ليبتون في منازلهم في حي مايفير في لندن


.. ويلبسون جاكيتات الكشمير الفاخرة.. وقمصان اللينو المصنوعة من قطن مصر..ويصنعون غلايينهم من عاج الهند..
كان اللوردات الانكليز يعتبرون أن ألفي مليون من سكان افريقيا وآسيا مسؤولون عن تقديم شاي الساعة الخامسة


.. مع البسكويت.. لهم ولزوجاتهم وأولادهم..
كان أطفال الانكليز يترعرعون في الهايد بارك والريتشموند بارك على الزبدة


.. والكاكاو..وزيت السمك.. بينما كان أطفال الهند والصين وسنغافورة ، ومالطة، وعدن ، والسودان، ومصروالدول العربيه
، لا يجدون الحليب في أثداء أمهاتهم

...
هذه هي المعادلة اللا انسانية التي قامت عليها حضارة الغرب


.. إنها علاقة بين العلقة والدم..وبين الشاة وذابحها.. والبقرة وحالبها.. واللؤلؤة وسارقها...

من اعمال نزار قباني





hgn hglvp,l ,hg] hg,ghdhj hgljp]m

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الولايات المتحدة متفائلة بشأن توفر لقاح انفلونزا الخنازير في اكتوبر ابن اليمن القسم ألاخباري 2 16 - 09 - 2009 15:46
شخصية الاسبوع ( الملك فيصل بن عبدالعزيز ال سعود ( رحمة الله علية) ) عبدالله ابو بصير شخصيات في الذاكرة 10 19 - 05 - 2009 23:34
الولايات المتحدة تستعد لتنصيب رئيسها ال 44 البرق القسم ألاخباري 0 24 - 01 - 2009 15:28
التعذيب.. والأغتصاب.. في سجون الاخبـــار القسم ألاخباري 1 08 - 06 - 2008 12:10
هذه الصور التي تتفادى الولايات المتحدة رؤيتها mansour القسم ألاخباري 13 03 - 06 - 2007 17:54


الساعة الآن 22:03.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO