منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 06 - 03 - 2010, 20:21
سيف الاسلام غير متصل
..:: زائر مقيم ::..
 


سيف الاسلام is on a distinguished road
افتراضي من كتاب الكبائر الكبيرة الاولى (السحر)










السحر
الكبيرة الثالثة في السحر
لأن الساحر لا بد و أن يكفر قال الله تعالى
و لكن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر و ما للشيطان الملعون غرض في تعليمه الإنسان السحر إلا ليشرك به قال الله تعالى مخبراً عن هاروت و ماروت
و ما يعلمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء و زوجه و ما هم بضارين به من أحد إلا بإذن الله و يتعلمون ما يضرهم و لا ينفعهم و لقد علموا لمن اشتراه ما له في الآخرة من خلاق أي من نصيب
فترى خلقاً كثيراً من الضلال يدخلون في السحر و يظنونه حراماً فقط ، و ما يشعرون أنه الكفر فيدخلون في تعليم السيمياء و عملها و هي محض السحر و في عقد الرجل عن زوجته و هو سحر ، و في محبة الرجل للمرأة و بغضها له و أشباه ذلك بكلمات مجهولة أكثرها شرك و ضلال
و حد الساحر القتل ، لأنه كفر بالله أو مضارع الكفر قال النبي صلى الله عليه و سلم اجتنبوا السبع الموبقات فذكر منها السحر و الموبقات المهلكات فليتق العبد ربه و لا يدخل فيما يخسر به الدنيا و الآخرة و جاء عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال حد الساحر ضربه بالسيف و الصحيح أنه من قول جندب و عن بجالة بن عبدة أنه قال أتانا كتاب عمر رضي الله عنه قبل موته بسنة أن اقتلوا كل ساحر و ساحرة و عن وهب بن منبه قال قرأت في بعض الكتب يقول الله عز و جل لا إله إلا أنا ليس مني من سحر و لا من سحر له ، و لا من تكهن له ، و لا من تطير و لا من تطير له و عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ثلاثة لا يدخلون الجنة مدمن خمر ، و قاطع رحم ، و مصدق بالسحر رواه الإمام أحمد في مسنده و عن ابن مسعود رضي الله عنه مرفوعاً قال الرقي و التمائم و التولة شرك التمائم جمع تميمة ، و هي خرزات و حروز يعلقها الجهال على أنفسهم و أولادهم و دوابهم يزعمون أنها ترد العين ، و هذا من فعل الجاهلية ، و من اعتقد ذلك فقد أشرك و التولة بكسر التاء و فتح الواو نوع السحر ، و هو تحبيب المرأة إلى زوجها ، و جعل ذلك من الشرك لاعتقاد الجهال أن ذلك يؤثر بخلاف ما قدر الله تعالى قال الخطابي رحمه الله و أما إذا كانت الرقية بالقرآن ، أو بأسماء الله تعالى فهي مباحة ، لأن النبي صلى الله عليه و سلم كان يرقي الحسن و الحسين رضي الله عنهما ، فيقول أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان و هامة و من كل عين لامة و بالله المستعان و عليه التكلان
بقلم سيف الاسلام



lk ;jhf hg;fhzv hg;fdvm hgh,gn (hgspv)

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتب الكترونية روح القمـــر قسم الكمبيوتر والانترنت 9 16 - 08 - 2010 11:36
من كتاب الكبائر الكبيرة الاولى ( الشرك) سيف الاسلام القسم الاسلامي 5 06 - 03 - 2010 20:51
من كتاب الكبائر الكبيرة الاولى ( قتل النفس) سيف الاسلام القسم الاسلامي 0 06 - 03 - 2010 20:19
قصة الزير سالم بالتفصيل البرق قسم القصص والرويات 8 26 - 12 - 2009 19:52
الامراض الصدرية - امراض الصدر احلام قسم الصحة 5 08 - 10 - 2008 20:52


الساعة الآن 23:45.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO