منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 09 - 07 - 2006, 23:06
الصورة الرمزية alshrqy
alshrqy غير متصل
إدارة موقع الشرقي
 


alshrqy is on a distinguished road
افتراضي تعـرّف في هذه الصورة على الطغمة الفاسدة المجرمة ( قـصة استشهاد شيخ )










تعـرّف الصورة الطغمة الفاسدة المجرمة استشهاد

الأشرار المجرمين في الحكومة العراقية العميلة


هذه قصة استشهاد الشيخ الدكتور شاكر محمود علي المشهداني في يوم الخميس 15 /6 /2006 ، والشيخ شاكر يبلغ من العمر 55 عاما تقريبا كان يعمل قبل استشهاده خبيراً في الحسابات في الشركة العامة للزيوت النباتية ... حاصل على شهادة البكالوريوس في الإدارة والاقتصاد وحاصل على شهادة الدكتوراه في العلوم الإسلامية في كلية الشريعة جامعة بغداد ...
كان إماما لأحد المساجد القريبة من بيته يؤم المصلين وينفعهم بعلمه وأدبه ... كان مثالا في التقوى والصلاح والوسطية والاعتدال في المنهج الإسلامي ... كان في الثمانينات من القرن الماضي يعمل مديرا للحسابات في أحدى دوائر التصنيع العسكري ثم أحيل على التقاعد وفي التسعينات وبعد الظروف المادية القاسية في زمن الحصار عاد إلى العمل وعمل مديرا للحسابات في الاتحاد العام للتعاون ولكفاءته وخبرته العالية أنتدب للعمل مديرا للحسابات في أحدى دوائر ديوان الرئاسة ... لقد كان مسلما متوازنا صادقا أمينا في عمله مخلصا أينما تضعه يبدع ويثمر خيرا .

بعد سقوط بغداد عرض عليه العمل كخبير للحسابات في الشركة العامة للزيوت النباتية وعمل في هذا المجال .. لم يكن يمتلك سوى دار سكني بسيط ومتواضع مساحته 200 متر مربع في منطقة الرسالة وهي إحدى مناطق بغداد الفقيرة نسبيا رغم كونه من إحدى العوائل الغنية جدا لغاية فترة الستينات من القرن الماضي.

قصة استشهاده على يد عصابة مجرمة آثمة :

في الساعة السابعة والربع صباحا من يوم الخميس 15/6 /2006 خرج الحاج شاكر من بيته الواقع في منطقة الرسالة قرب جامع الحبيب المصطفى متوجها إلى الشارع العام لانتظار سيارة الخط التي تنقله إلى عمله ... وبعد خروجه من بيته بدقائق سمع أهل بيته إطلاق رصاصات كثيف جدا ..

أسرع أبنه الكبير محمد (البالغ من العمر 25 عاما) إلى مصدر الصوت فوجد أباه مضرجا بالدماء وقد أصاب جسده الشريف ما يزيد على العشر أطلاقات نارية وقد أخطأت عشرون رصاصة أو أكثر هدفها واستقرت في الجدار الذي كان الحاج يمشي بقربه قبيل وصوله إلى الشارع العام بقليل ... احتضن الابن والده وهو يصرخ طالبا النجدة ...

ابتسم الأب في وجه ابنه قائلاً (( الحمد لله .. أشهد أن لا أله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله )) وارتمى بين أحضان ولده آمنا مطمئنا قبل أن تصعد روحه الطاهرة إلى السماء تشكو إلى ربها ظلم العباد !!!!

أسرع الولد إلى المفرزة الأمنية المكونة من أفراد من اللواء الرابع للمغاوير التابع إلى وزارة الداخلية التي لاتبعد عن مكان الحادث سوى مسافة 50 متر تقريبا !!!

وطلب منهم مساعدته في حمل والده الجريح إلى المستشفى لصعوبة حركة السيارات المدنية في هذا الوقت بسبب محددات الخطة الأمنية الجديدة ... لكن أفراد المفرزة رفضوا ترك الواجب ... ورفضوا حمل الجريح !!! (( لماذا لم تمنعوا المجرمين من قتل والدي ؟.. لماذا لم تطاردوا سيارة المجرمين التي مرت من أمامكم بعد أن أطلقت النار على والدي أمام أنظاركم ؟ )) سألهم الولد باستغراب ودهشة ... فأجابوه أن هذا ليس من واجبنا ! ولا علاقة لنا بمتابعة جرائم القتل !

سأل الولد بعض الجيران القريبين من محل الحادث والذين تجمهروا حوله فأخبروه بما حدث ... حيث كانت سيارة مدنية يستقلها أربعة شباب تجوب المنطقة وتترصد الحاج شاكر وعند وصوله إلى مكان الحادث اقتربت منه السيارة وفتح ركاب السيارة نيران أسلحتهم عليه بكثافة متعمدين قتله دون ذنب أو جريرة ...

شاهد الحادث سائق لوري كان قريبا من المكان وقد فار دمه وأخذته الحمية وهو يرى هؤلاء الكلاب ينفذون جريمتهم أمام أنظار كلاب الحراسة التابعين للداخلية دون أن يحرك أحد منهم ساكنا ... توجه سائق اللوري مسرعا بسيارته الكبيرة نحو سيارة المجرمين محاولا منعهم من الهروب لكنهم بادروه بإطلاق نار كثيف وأصابوه وجرحوه ( أستشهد هذا السائق على أثر أصابته في اليوم التالي) ... ثم هربت سيارة القتلة من أمام مفرزة الداخلية !!! متجهة نحو منطقة (أبو دشير) وهي معقل جيش المهدي جنوب غربي بغداد ... ومتجاوزة العديد من السيطرات الأمنية التي أنشأت ضمن خطة أمن بغداد !!! والتي بدأ تنفيذها فجر يوم الأربعاء 14/6 / ‏2006‏‏

ومثل هذه الحادثة تتكرر في بغداد آلاف المرات فهي عملية إبادة شاملة لكل أهل التقوى والصلاح في هذه المدينة الأسيرة ....

وحسبنا الله ونعم الوكيل


منقول


-------------------------------------------



تعـرّف الصورة الطغمة الفاسدة المجرمة استشهاد


أسألكم بالله ..!!!


هؤلاء الطغمة الفاسدة يمثلون الامة الإســــلامية ... وبماذا ..!!!!

والله إنهم أشر من امريكا هؤلاء الروافض الحاقدين ..

هل هذه هي الخطة الامنيــــة يا المالكي ..!!؟؟؟ هل هذه ما تدعون إليه من وحدة عراقية .. لا ألومكم ..!! لأنكم أحفاد ابن العلقمي الذي أقام دولة الكفر على دماء أهل بغداد ... تاريخ عريق في استنشاق أحذية النصارى واليهود .. والرزح تحت أقدامهم


هؤلاء ولاة امر المسلمين يـــا ..!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


حسبنا الله ونعم الوكيل



juJv~t td i`i hgw,vm ugn hg'ylm hgths]m hgl[vlm ( rJwm hsjaih] ado )

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 23 - 07 - 2006, 21:43   رقم المشاركة : [2]
مراقب سابق
 

الطيــر is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى الطيــر إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى الطيــر
افتراضي

الله اعلم واحكم وهواعلم العالمين
بارك الله فيك اخي ابو ناصر
الطير


الطيــر غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:55.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO