منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 22 - 10 - 2008, 01:55
بنت اليمن غير متصل
..:: من سكان المدينة ::..
 


بنت اليمن is on a distinguished road
افتراضي عبدة الشيطان










كثير ما نسمع عن عبدة الشيطان في المسلاسلات المصرية و السورية
و غيرها و نشاهد افلاما اجنبية عن عبدة الشيطان و هذا تقرير من النت
حبيت ان اشاركم اياها للمزيد من اخذ المعلومات عن هذة الجماعة

عبدة الشيطان ما هم إلا جماعة من المغرقين في الانحراف من غير أن
يكون لانحرافهم أي سند فكري يستندون إليه ، والحقيقة أن هذا الانطباع
بدائي جدا في تصور هذه الجماعة وهو في ذات الوقت تهميش وتسطيح
لهذه المشكلة الخطيرة ، فجماعة عبدة الشيطان جماعة منتشرة في
العالم وخاصة العالم الغربي في أمريكا وروسيا وأروبا ولهم كنائس عديدة،
بل إنهم في أمريكا وغيرها جماعة معترف بها وتتلقى مساعدات رسمية
كغيرها من الأديان.

وهي جماعة منظمة بشكل جيد، يفوق تنظيمها حسب تقدير البعض
تنظيم عصابات المافيا ، ولها أفكار وأعياد وشعائر يحافظ عليها أتباعها
وينشطون في الدعوة إليها . واعترافا منا بخطر هذه الجماعة على
البشرية عامة وعلى أمة الإسلام خاصة، فقد حاولنا أن نعرِّف ببعض
أفكارها، وننقل بعضا من شعائرها وأهدافها وطرق استقطابها للمنضوين
الجدد تحت لوائها، حتى يحذر المسلم هذه الجماعة التي تعتبر شر ملل
الكفر على الإطلاق عقيدة وسلوكا .

التأسيس
يزعم البعض أن ثمة صلة بين عبدة الشيطان المعاصرين وبين الغنوصيين
الذين ظهروا في القرن الأول الميلادي وعظموا الشيطان وجعلوه مساوياً
لله في القوة، وقد قامت الكنيسة بإبادة هؤلاء والتخلص منهم ، ولعل آخر
فلولهم كانت " طائفة الكثاريين " الذين شن عليهم البابا " أنوسينت " حربا
دامية دامت عشرين سنة ، وتتابع الباباوات بعده على حربهم حتى تمَّ
القضاء عليهم في القرن الثالث عشر على يد "غريغوريوس" التاسع.


وقد ظهرت بعد ذلك حركات تمثل هذه الجماعة إلا أنه تم القضاء عليها أو
اندثرت، إلى أن ظهر في القرن التاسع عشر الميلادي ساحر إنجليزي
يدعى " أليستر كرولي " ( 1875م - 1947م ) وكان ينادي بعبادة الشيطان
، وألف كتاب القانون الذي دعا فيه إلى تحطيم الأسس والقواعد الأخلاقية
التي تحكم المجتمعات، ودعا إلى الإباحية الجنسية ، واستخدم كرولي
150 ضحية بشرية في طقوسه السحرية .

وعلى الصعيد الرسمي فقد كان اليهودي "أنطوان لافيه" أول من أسس
كنيسة رسمية للشيطان سنة 1966م في سان فرانسسكو بأمريكا.


عقيدة أو أفكار عبدة الشيطان
لعبدة الشيطان أفكار اعتنقوها وجعلوا منها عقيدة يدينون بها، وهذه
الأفكار عبارة عن رؤية للكون والإنسان والشيطان ، فالكون عندهم أزلي
أبدي ، والإنسان صورة مصغرة منه، وهم يدَّعون أن الحياة التي نعيشها "
حياة الجسد والدم " ما هي إلا سلسلة لا تنتهي من حلقات الحياة ،
الجسد.. النفس.. الذات..العقل..الروح....الخ ، وعلى الإنسان أن ينطلق
رقيا في هذه الحلقات ، ويرون أن الترقي لا يكون من المنزلة الأحط إلى
المنزلة الأعلى إلا عن طريق إشباع المنزلة الأحط برغباتها وشهواتها حتى
الشاذ منها، فلا شيء اسمه خطيئة ولا شيء اسمه شر ومنكر ، فكل
ما يحقق شهوات النفس ورغباتها هو مطلوب عند عبدة الشيطان حتى
يحصل لهم الترقي في درجاتهم المزعومة .


وعليه فلا أثر للموت بأي طريقة كانت، ولو كانت حرقا أو انتحاراً، لأن الموت
في نظرهم ما هو إلا وسيلة للانتقال من درجة إلى أخرى، لذا فهم لا
يتورعون عن القتل وسفك الدماء، بل يعدون قتل البشر -لا سيما الأطفال
منهم لأنهم الأطهر - هي القرابين الأفضل للتقرب إلى الشيطان.


وغايتهم من عبادة الشيطان الدخول إلى ما يسمونه " عالم النور " وذلك
عن طريق الدخول في حالة من النشوة والكمال أو الصفاء الذهني ،
وللوصول إلى هذه الحالة يستخدمون الموسيقى والخمور والمخدرات
والعقاقير وبالطبع الممارسات الجنسية الطبيعي منها والشاذ أيضا،
الفردي والجماعي.

ولعبدة الشيطان مراتب يترقون فيها، تبدأ من المرتبة الأولى التي لا
يدخلها العضو الجديد إلا بعد اجتياز اختبار مقزز ومنفر ، وهكذا كل درجة لا
ينالها العضو إلا باختبار، وكل اختبار أصعب من الذي قبله حتى يصل إلى
المرتبة السابعة التي لم ينلها إلا عدد يسير منذ سنة 1745م .


وأما نظرة عبدة الشيطان إلى معبودهم "الشيطان"، فهم يرون أن
الشيطان يمثل الحكمة، ويمثل الحياة الواقعية لا حياة الخيال والأوهام ،
ويمثل كل الخطايا والسيئات التي تقود إلى الإشباع الجسدي والفكري ،
والشيطان يمثل كذلك الانتقام لا التسامح ، لذلك فهم يتخلقون بأخلاقه
ويقصدون سلوك طريقه، فمن وصاياهم مثلا :

· تدمير كل من يحاول مضايقتك بلا رحمة " الانتقام " .

· المبادرة الجنسية طالما سنحت الظروف وخاصة مع المحارم " الاشباع
الجنسي "
· الاعتراف الكامل بالسحر والإيمان المطلق بالطقوس السحرية .

ومن أفكارهم المساواة بين المتضادات من الحب والبغض والخير والشر
والماديات والروحانيات والألم والسرور والحزن والفرح ..... وعلى عابد
الشيطان أن يستميت لكي يحقق هذا التوازن بين تلك المتضادات ، وهو
أمر عسير على النفس لأنه محاولة لتغيير خلق الله عز وجل ، وما جعل
الله لبشر سبيلا لتغيير خلقه .


::::فلسفتهم في الحياة ::::



عبـاد الشيطان قوم لا يؤمنون بالله ، ولا بالآخرة ، ولا بالجزاء


والجنة والنـار .


ولذلك فقاعـدتهم الأساسية هي : التمتع بأقصى قدر من الملذات قبل

الممات كما يقول اليهودي " لافي " في كتابه ( الشيـطان يريدك

Satan wants you ) : الحياة هي الملذات والشهوات ، والموت

هو الذي سيحرمنا منها ، لذا اغتنم هذه الفرصة الآن للاستمتاع بهذه

الحياة ، فلا حياة بعدها ولا جنة ولا نار ، فالعذاب والنعيم هنا.



::::الأعيـاد ::::



عنـدهم عدة أعياد في السنة أشهرها عيد كل القديسين أو الهالوين

( Halloween ) ويزعمون أنه يوم يسهل فيه الاتصال بالأرواح

التي تطلق في هذه الليلة .



::::طقوس وعبادات ::::



أما طقوس القوم فهي بين أمرين : إما طقوس جنسية مفرطة ، حتى

إنها تصل إلى درجة مقززة ممجوجة إلى الغاية .

وإما طقوس دموية يخرج فيها هؤلاء عن الآدمية إلى حالة لا توصف

إلا بأنها فعلاً شيطانية ، والتي لعل أدناها شرب الدم الآدمي المأخوذ

من جروح الأعضاء ، وليس أعلاها تقديم القرابين البشرية "

وخاصة من الأطفال " بعد تعذيبهم بجرح أجسامهم والـكي بالنار ،

ثم ذبحهم تقرباً لإبليس ، على الجميع لعـائن الله المتتابعات .


وقد أشار المؤلف البريطاني المعاصر " بنثورن هيوز " أنه حتى

القرن السابع عشر ، كان هناك قدر كبير من الرقص الطقوسي في

الكنائس الأوروبية ، وكان الانغماس العميق في الرقـص يؤدي إلى

انحـلال قيـود الساحرات ، وتفكك قواهـن استعدادا لبلوغ قمة السبت .

وتلك هي ذروة الطقوس التي يضاجعهن فيها الشيطان ، ويغرق

معهن في أشد الملذات الحقيرة إثارة ، ثم ينتهي احتفال السبت

بعربدة جنسـية عارمة لا قيود لها .

ويبدو أن هذه الطقوس لم تزل مستمرة حتى أيامنا هذه ، فقد أشار

سيبروك "seabrook" أنه شاهد طقوس القداس الأسود في

نيويورك وباريس وليون ولندن .

ويصف المؤلف البريطاني المعاصر " جوليان فرانكلين " هذه

الطقوس قائلاً :

يقام القداس الأسود في منتصف الليل بين أطلال كنيسة خربة ،

برئاسة كاهن مرتد ، ومساعداته من البغايا ، ويتم تدنيس القربان

ببراز الآدميين . وكان الكاهن يرتدي رداءً كهنوتيًا مشقوقًا عند ثلاث

نقاط ، ويبدأ بحرق شموع سوداء ، ولا بد من استخدام الماء

المقدس لغمس المعمدين من الأطفال غير الشرعيين حديثي الولادة .

ويتم تزيين الهيكل بطائر البوم والخفافيش والضفادع والمخلوقات

ذات الفأل السيء ، ويقوم الكاهن بالوقوف مادًّا قدمه اليسرى إلى

الأمام ، ويتلو القداس الروماني الكاثوليكي معكوسًا . وبعده مباشرة

ينغمس الحاضرون في ممارسة كل أنواع العربدة الممكنة ، وكافة

أشكال الانحراف الجنسي أمام الهيكل .

ويجزم فرانكلين أن كثيرًا من الناس في العصر الحديث يجتمعون

لإقامة القداس الأسود بشكل أو بآخر ، وعلى سبيل الاستدلال ، فقد

اكتشف حاكم إيرشاير في اسكتلنده أن هذه الطقوس كانت تقام في

إحـدى كنائس القرن السابع عشر المهجورة التي تهدمت أركانها ،

ومن بين الدلائل التي وجدها نسخة من الإنجيل مشوهة ، وزجاجة

خمر قربان مكسورة ، ورسم لصليب مقلوب بالطباشير على الهيكل .

وفي عام 1963 كتبت إحدى الأميرات قصة جنسية لمجلة بريطانية

عن القـداس الأسود الذي شهدته بنفسها .

ومن الحقائق المعترف بها أن ذلك القداس قد انتشر بشكل كبير في

شمالي انجلترا ، وأصبح شائعًا لدرجة مساواته بالأحداث البارزة عم

1963 م .

وقد انتشرت موجة من أفلام السينما الأوروبية والأمريكية في

السبعينيات تتحـدث عن مثل هـذه الطقوس بما فيها ممارسة الجنس

مع الشيطان .




::::عبدة الشيطان والموسيقى::::




لعباد الشيطان شعراء متخصصون في كتابة الكلمات التي تعظم

الشيطان وتسب الرحمن ، وتثير الغرائز وتلهبها ، كما أن لهم

ملحنين دمجوا تلك الكلمات بموسيقى صاخبة ذات إيقاع سريع ، وهو

ما يميـل إليه شباب هذا العصر .

وأكثر ما يسمع عباد الشيطان موسيقى " الهيفي ميتال " وموسيقى

" الهارد روك " وقد ارتبط هذا النوع من الموسيقى بعدة جرائم قام

بها شباب في عمر الخامسة عشرة إلى السابعة عشرة ينتظر عدد

منهم حكم الإعدام على جرائم تقشعر منها الأبدان .

ولا يقصـر عباد الشيطان موسيقاهم على أنفسهم بل يقيمون الحفلات

العامة ، وينشرون في الأسواق أغانيهم التي تدعو لتمجيد الشيطان

والدعوة للجنس والقتل والانتحار .

يؤكد ذلك ما قاله ( كلين بنتون ) قائد فرقة deicide ) يعني قاتل

الإله عندما سئل عن أهداف فرقته ؟ قال : وضع موسيقى تدعو إلى

الشر بقدر المستطاع ؛ لكي نفوز بالدخول إلى جهنم من البوابات

السبع ، وهذه إحدى الطرق للتعبير عند انتمائي لعباد الشيطان

Fandamentalist Journal 18 .




::::عباد الشيطان والجنس::::




إن الغرض الأساسي عند عباد الشيطان هو إشباع الغريزة الجنسـية

إشباعاً تاماً ، بغـض النظر عن الوسيلة ، فهم يبيحون ممارسة

الجنس بجميع صوره المعقولة وغير المعقولة حتى بين أفراد الجنس

الواحد - أي اتصال الذكر بالذكر والأنثى بالأنثى- كما أنهم لا يجدون

غضاضة في إتيان البهائم ، أو فعل الفـاحشة في جثث الموتى .

كذلك الانحـرافات الجنسية المختلفة كالفتشية ، أو السـادية ، أو

الماسوشية ، أو الافتـضاحية ، أو اغتصاب النساء والأطفال كل ذلك

لا بأس به عندهم طالما أنه يؤدي إلى إشباع الغريزة .

ويؤمن أفراد هذه الطائفة بإباحة كل أنثى لكل ذكر ، وبالذات إتيان

المحارم وكلما كانت الحرمة أكبر كان أفضل كالابن مع أمه ، والبنت

وأخيها وأبيها ، وهكذا ..وهو لا شك تلبيس إبليس فقد استولى

عليهم الشيطان تماماً .


أطفال عبّاد الشيطان وكيف يعيشون :

ينشأ الطفل في كَنَف عباد الشيطان حسب خطط وأساليب مدروسة

منذ نعـومة أظفاره ، فأول مـا يغرس في ذهنه هو أنه شيطان ، وأن

الشيطان الأكبر هو إلهه ومعينه في الشدائد ، وتستعمل عدة طرق

لغرس هذه الفكرة في ذهنه .

ولنأخذ مثالاً على ذلك ، وهو ما صرحت به إحدى الفتيات اللاتي

هـربن من مجتمع عباد الشيـطان لطبيبها النفسي ، تقول : لقد كان

والداي من عبدة الشيطان ، وكانا دائماً يكـرران على مسامعي بأنني

شيطانة ولكن بصورة إنسان ، فكبرت وأنا مؤمنة بهـذا القول ، ولكي

لا يصـل إلي أدنى شـك في ذلك ، أخبراني ذات يوم بأنهما سيرشان

علىّ ماءً مباركاً وهو الذي سيظهر شكـلي الحقيقي ، وكنت أنتظر هذا

الحدث بفارغ الصبر .

وبعد أيام معدودة جاء والداي بالماء ، فخلعا ملابسي ثم رشـَّا الماء

على جسدي ووجهي ، وما هي إلا ثواني قليلة حتى أحسست بعدها

بأنني أصبحت شعلة من النيران ، وأغمي عليّ مرات عديدة من شدة

الألم ، فأصبت بتشوهات في وجهي ومناطق متفرقة من جسمي ، ثم

بعد ذلك عندما أنظر في المرآة وأرى وجهـي المشوه أزداد يقيناً بأن

هذا وجه شيطان حقاً ، وبعد ما كبرت عرفت أن هذا الماء المبارك

هو في الحقيقة أحد الأحماض القوية المركزة .

وبالنظر إلى التقارير التي جمعت من العيادات النفسية وأقسام

الشرطة من مختلف الولايات في أمريكا نجد تشابهاً كبيراً بين أقوال

الذين نجوا من عباد الشيطان ، وهذه بعض طرقهم في تربية أطفالهم


::::قتل الشعور والإحساس عند الأطفال::::

لعباد الشيطان طرق عديدة

لتحقيق ذلك منها إعطـاء الطفل جرعات من المخدرات ، استخدام

التنويم المغناطيسي ، الإذلال والاحتقار ، الخداع البصري فهو يرى

أشياء ليس لها وجود ، عزله لفترات طويلة وذلك بوضعه في

صندوق أو تابوت بعيداً عنهم ، حرمـانه من الأكل والشرب طوال

اليوم ، ! التعليق من الأرجل أو اليدين ، إجباره على طعن بعض

ال******* الحيـة بخنجرٍ أو سكين ، كي يغرسوا فيه - بجانب قتل

الشعور- الدوافع العدوانية ، وسهولة انقياده لهم .

* طمس المُثل والقيم الأخلاقية عند الأطفال : يقوم عباد الشيطان

بإجبار الطفل على ارتكاب الفواحش كاللواط وإتيان البهائم

والمشاركة في الحفلات الجنسية الصاخبة ، ويعطى الطفل في بادىء

الأمر قطة أو ***اً صغيراً لتنشأ علاقة قوية بين الاثنين ، وليس

الغرض من ذلك إدخـال البهجة والسرور إلى قلبه ، بل لتهديده دائماً

بذبح هذا الحيوان أمامه إن لم يستجب لما يريدون ، فيكون سلس

القياد طوع الزّمام .

ويذكـر البعض أنهم أُجبروا على أكل قطع من لحم بشري ، وبعض

القاذورات ، وشـرب الدماء ، والنوم مع الموتى في المقابر ليلاً ،

والممارسات الجنسية علناً .

::::عبدة الشيطان في الشرق::::


لقد كنـا نظن أن عبـادة الشيطان ستقتصر على الغربيين نظراً للخواء

الـروحي ، والتحريف بل التخريف الديني ، وانقطاع الصلة بالله ،

وأن أهل الإسلام وأبناءه في معزل عن ذلك البلاء ، ولكننا فوجئنا

بالصحف تخبرنا بأن هذا الوباء والبلاء قد طال بعضاً من أبناء

المسلمين :-

في لبنان ذكرت صحيفة ( كل الأسرة ) حادث انتحار مراهق ( 16

سنة ) بإطلاق النار على رأسه ، وقد وجدت ملصقات وصور

لأعضاء من فرقة ( الروك ) ورسوماً لجمـاجم ، وثبت من التحليـل

الأول للقضية أن الفتى كان ينتمي إلى إحدى المجموعات الشيطانية .

وأما في مصر بلد الأزهر والإسلام فكانت الفاجعة الكبرى في شهر

رمضان 1417هـ حيث قُبض على مجموعة من الشباب - من أبناء

الطبقة الأرستقراطية - ينتمون إلى هذا الفكر الضال ويتقربون إلى

الشيطان ، وقد اعترفوا بذلك وقد أدانهم القضاء ، وحكم عليهم

المفتي بالردة ، ولكن للأسف ماتت القضية ، وخرج المتهمون بدون

أي عقاب ؟!!!

::::أسباب هذه الظاهرة::::

لا شك أن لوجود هذا الفكر المنحرف بين أبناء المسلمين - خاصة

أبناء مصر المسلمة - أسباباً ،

ونحن نذكر بعضها :-


1- الانفتاح الإعلامي الرهيب بدون أي قيود ، ونشر الإباحية بصورة

كبيرة . وإثارة النزوات ، ونشر الفكر الهابط من أغاني ماجنة ،

وأفلام هابطة ، وكتب ومجلات إباحية بأيسر السبل وأزهد التكاليف .
2- سياسة تجفيف المنابع الإسلامية ، وكذلك تحجيم دور الدعاة ،

ومنع وصول المفاهيم الشرعية إلى الناس .

3- الإختـلاط الذي عم جميع البلاد ، مع السفور الشديد وذهاب

الأخلاق .

4- الدعوة المشبوهة للدفاع عن حرية الفـكر والاعتقاد ، في حين

يحاسب أهل الإسـلام على النـوايا والخطرات ، حتى صدق قول القائل


يقاد للسجن من سبَّ الزعيم ومن سبَّ الإله فكل الناس أحرار

::::الرموز الشيطانية ::::

إنه لمن الصعوبة بمكان أن تُترجم جميع الكتابات أو الرموز السحرية

التي يستخدمها عباد الشيطان ، لأن هذا يحتاج إلى ساحر متضلع من

لغة السحر ، كما أنها قد كُتبت بحروف ورموز سرية لا يعرفها إلا

السحرة الكبار الذين حازوا على الدرجات العليا في هذا العلم ، ولكننا

سنلقي الضوء على المشهور منها :


::::رأس الكبش Baphomet ::::


من أشهر رموز عباد الشيطان ، فرأس الكبش يمثل إلههم ورئيسهم

وهو الشيطان، ويعد رمزاً مقدساً ، لأنه يمثل الشيطان نفسه .

::::الهلال والنجمة::::

شعار مشترك بين الماسونية وعباد الشيطان ، وهو

يمثل آلهة القمر (ديانا) وإلهة الحب

(فينوس)

، وهو الأكثر استعمالاً عند الساحرات .

::::العين الثالثة ::::

شعار مشترك بين الماسونية وعبـاد الشيطان ، ونجده

أيضاً على ورقة الدولار الأمريكي.


::::منطقة الجنس::::

هـذا الشعار يرمز إلى أن المنطقة خاصة للطقوس

الجنسية فقط .

منطقة القداس الأسود .

::::الصليب المعقوف ::::

شعار مشترك بين النـازية

وعبـادالشيطان ، ويرمز للشمس والجهـات الأربع .

::::الصاعقة المزدوجة ::::

شعار مشترك بين النازية وعباد الشيطان .


::::نجمة داود ::::

شعار مشترك بين اليهود وعبـاد الشيطان ويستعمل في

الطقوس السحرية .

من الرموز المتداولة بكثرة بين عباد الشيطان وقد أخذه اليستر

كرولي من الإنجيل (من له فهم فليحسب عدد الوحش فإنه عدد إنسان

وعدده ستمائة وستة وستون) . كما يستخدم الرمز "FFF" كذلك

لأن ( F ) هو الحرف السادس من الأبجدية الإنجليزية .

الأنك : أخذه عباد الشيطان من قدماء المصريين،وهو رمز الحياة

وبخاصة الخلود ، ويمثـل الجزء العلوي الأنثى والجزء السفلي الذكر .
ين / يانج ( Yin/Yang ) : وهو رمز للتكامل بين المتضادات في

الكون .

::::المذبح ::::

ويبنى عادة من الرخام أو الجرانيت ، تتوسطه حفرة على

شكل نجمة خماسية وحولها دائرةوهناك أدوات تكون عـادة على

المذبح مثل : خنجر أو سيف ذو مقبض أسود نقشت على شفرته

آيـات شيطانية ، شموع سوداء ، أسياخ من حديد للتعذيب ، وكأس

من الفضة لشرب الدماء . أما الرموز التي على المذبح فتختلف

باختـلاف الفرقة الشيطانية.




uf]m hgad'hk

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 22 - 10 - 2008, 03:53   رقم المشاركة : [2]
..:: من سكان المدينة ::..
 

الشامـخ is on a distinguished road
افتراضي

موضوع كتير رائع و موضحيسلمو كتير


الشامـخ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 23 - 10 - 2008, 00:42   رقم المشاركة : [3]
..:: خدمة العملاء ::..
الصورة الرمزية البرق
 

البرق is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى البرق إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى البرق
افتراضي

مشكور علي التوضيح

وقد انتشرت هذة الفكرة انتشار واسع

ننتظر الجديد من المفيد


البرق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 26 - 10 - 2008, 00:36   رقم المشاركة : [4]
..:: Future.Yemen ::..
 

معاذ سعيدان is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى معاذ سعيدان إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى معاذ سعيدان
افتراضي

مشكوره والله يابنت اليمن ومنك نستفيد نورتي المنتدي


معاذ سعيدان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 30 - 10 - 2008, 22:02   رقم المشاركة : [5]
..:: من سكان المدينة ::..
 

المشاكس1 is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيك


المشاكس1 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03 - 04 - 2009, 05:45   رقم المشاركة : [6]
..:: من سكان المدينة ::..
 

star is on a distinguished road
افتراضي

[IMG]http://i40.*********************.com/xm3bj8.gif[/IMG]


star غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الانتصار على العادة السرية قلب جرئ القسم الاسلامي 6 17 - 09 - 2008 13:39
الخطيئة الكبرى لشيعة الشيطان في العراق صدام حسين القسم ألاخباري 4 22 - 01 - 2008 23:23
تحصينات الانسان من الشيطان المصـــ افريكانو ـــري القسم الاسلامي 5 16 - 10 - 2007 23:35
:::: دعاء يعذب الشيطان :::: الجرئ2006 القسم الاسلامي 11 03 - 06 - 2007 17:46


الساعة الآن 05:36.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO