منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 22 - 06 - 2008, 20:13
يـاحـيـاتـي غير متصل
..:: من سكان المدينة ::..
 



يـاحـيـاتـي is on a distinguished road
افتراضي *~[أَمراضُ الجَسد لكنّ مَا هيّ أَمراضْ الرُّوحُ]~*










بسمِ اللهِ الرَّحمنِ الرَّحيمْ ..
اللهُّمَّ صلِّ على مُحمّدٍ وآلِ مُحمّد وعجّـلْ فَرجهُمْ يَـا كَريمْ ..
السَّـلامُ عليـكُمْ ورحمـةُ اللهِ وبركاتُـه ..


جَميـعاً نَمـرُّ بِأزمَـاتِ الأمَـراضُ الجَسديّـة ،، مُعـديّةً كَـانتْ أَمْ لا ،، بَسيطةً أمْ لا فَكُـلّها تُرهِقُ الجَسد .. سَنتعرّفُ هُنّـا لِكُلاً مّـنْ الأَمراضُ الجَسديّـة والرُّوحيّ ـة ..

..[ أَمـراضُ الجَسد ]..


هيّ الأمَـراضْ الّتي نَتعرّضُ إِليهـا بِسببِ تَغيّـر الجَـو أو نَتيّجـة فَيروسـاتْ تَعرّضَ لهـا الفرد مّـثلْ،،
1- مَـرضُ الزُّكَامْ ،، الحُنجَـرة ،، الصُّداعْ ،، ..... إِلخْ ،، كُلّهـا أمَراضٍ نُعالجَها بِالذّهـاب ِ إِلى المُستَشفى لأَخذ العِلاجْ ..


2- لِرُبّمـا بِغيـر شَعُـور نَجرحُ أنَفُسنـا بِالسّكينْ أَثنـاء تَقطيعْ فَاكهة مَـا،، بِسببِ شُـرود الذّهنْ أو الاستِعجـا لْ ،، نُعالِجها بِغسـلِ الدّم وتَطهِيـرُ الجُـرحْ خَوفـاً مّـنْ انِتقـال مِيكُرُوبا تٍ قَدْ تُؤذي بهِ ..


..[ أَمـراضُ الرُّوح ]..


هيّ تِلْكَ الأَمـراضُ الّتي تُرهِقُ القَلْبْ والعَقـلِ والفِكر .. الّتي لا نَشعِـرُ بِهـا بِسهـولة ،، وإكْتِشـاف ُها صعبٌ ،، وأمَـراضُ الرُّوح هيّ الذّنُـوبْ [والعياذُ بِالله] .. { أمراضٌ روحيّة قَلبيّـة } ..
تِلْكَ أمَـراضٌ خَطيـرة وكَبيرةٌ عَنْدَ اللهَ .. وآثَـامُها لا تُعدّ ولا تُحصى .. إِذنْ لِنتعرّفُ إِليهـا ..

1- الكذبْ :


هُـو مُخالفةِ القَـولْ لِلوَاقعْ ، ومّـنْ أَبشعُ العِيّـوبْ والجَـرائِ مْ ، ومَصدرُ الآثـامْ والشُـرُور ، وداعيّـة الفَضيحـة والسَّقـوط ْ ، لِذلكَ حَـرمتّهُ الشَّريعةُ الإِسلاميّ ـة ..


والكَـاذّب ُ يَخْرجُ مّـنْ فمّـه رائِحةٌ نَتِنـة جدّاً تُنْفِـرُ مِنها المَلائكـة وهذهِ حَقيقـة ،، إذا جُرحتْ اليدّ أنّنـا نرى الدّم بِسهولة ولكنَّ لا نَشمُّ رَائحتُها مع إنّها موجُودة ..


لِذلكَ لابُدّ لنّـا أن نَعيِّ أثمْ هذهِ العادة {الكَذبْ} .. ونتفكّـر فِي قَولْ اللهُ تَعالى: { ويلٌ لِكُلِّ أفاكٍ أَثيمْ } سُورة الجَاثيّـة [آية7] ..


قَالَ الإِمام عليِّ عليهِ السّلامْ: " إِعتِيـادْ الكَذِبُ يُورثُ الفِقـر "


2-الغيّبـة :


هيّ التّحدثْ عَنْ الآخرينْ وذِكرهُمْ مّما يَكرهُونه سِـواء كانَ لفظاً أو إِشارة أو كِتابةً ..
والغيّبـة تَحرقُ الحسَناتْ وتَنقُلها إِلى الشّخص الّذي أَغتبناهُ ،، فتَجدُّ أنّ صَحيفتُكَ تحوي السّيئاتْ بَعد إِنْ كانت حَسناتْ ..

3- النّمِيمـة :


هيّ نَقـلُ الأَحادِيث ْ الّتي يكرهُ النّاس إِفْشاؤها ونَقلها لِشخصٍ أخر، نكاية بِالمحكي عنهُ والوقيعةُ به .. وهيّ أشدّ خُطُورةً مّـنْ الغيّبـة ..
والنّميمـة هيّ مّـنْ أبشعُ الجرائمُ الخُلقيّـة ْ ..

قالَ اللهُ تَعالىَ {ويلٌ لِكُلِّ هَمزةٍ لُمزة} :

والنّميمة نتَجمعُ بَيْنَ الغيّبة والنّمْ ،، فَكُلَّ نميمةً غيّبـة ولّيستْ كُلّ غيّبـة نمِيمةْ ..


وليسَ فَقط الكذبْ والغيّبـة والنّميمـة بَلْ كُلّ ذنب هُو مرضُ سيء جَـدّاً ،، وأمَراضُ الرُّوح تُسبب فِي عَدمِ الحصُول على رضا اللهُ سُبحانهُ وتعَالى ،، وهُـو أهمُ شيء يَجبُ أَنْ نَسعى إِليه ونهتمُ به ، لأنّـهُ سبب الحَياةُ السّعيدة ومُفتاح الدّخول لِلجنّـة ..
لِذلكَ لابُدّ أَنْ نَهتمُ ونَسألُ أَنفُسنا بَيْنَ كُلّ فترةً:


• هَلْ لديّ مَرضاً روحيّ وقلبيّ ؟
• هَلْ صَديقيّ يَملكُ مَرضاً فِيْ قلبهِ وروحهُ ؟
نُفكّـر حتّى نَكتشفهُ ونَعالجهُ لكيّ تَكُوُّن قُلوبنا سَليمة جَـدّاً ..
ا

لحِكمةُ مّنَ الموضُوع: كَما تَهْتَمُ بِمُعالجةِ مَرضٌ وجرحٌ فِيْ جسدُكْ ،، إِهتمْ بِمُعالجةِ مَرضٌ فِيْ روحكْ وقَلْبُكَ ..


تحيتِّي لكُمْ ،،


ياحياتي


*ZFHQlvhqE hg[Qs] g;k~ lQh id~ HQlvhqX hgv~E,pEDZ*

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
قديم 27 - 06 - 2008, 04:00   رقم المشاركة : [2]
..:: من سكان المدينة ::..
 

فارس الاسـلام is on a distinguished road
افتراضي

جزيت خيراُ اخي الحبيب

وهي بالفعل امراض تسكن داخل الروح

ولا يراها الانسان


فارس الاسـلام غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28 - 06 - 2008, 21:26   رقم المشاركة : [3]
..:: من سكان المدينة ::..
 

المشاكس1 is on a distinguished road
افتراضي

اعوذ بالله من امراض الروح

يسموها الامراض النفسية



اشكرك ياحياتي انت


المشاكس1 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29 - 06 - 2008, 12:42   رقم المشاركة : [4]
..:: زائر مقيم ::..
 

ابو دجانه is on a distinguished road
افتراضي

شكرا لك اخي الكريم على هذه التذكره الرائعه والله نسأل ان يجنبنا امراض القلوب وتاثيرها
فمن الملأحظ فعلا ان الاصرار على المعصيه له اثار سلبيه قد لا يدركها الانسان الابعد حين من الزمن
وهي مأساه لان الانسان الواعي يعمل لخاتمته فيصلحها وليس العكس فالنبي الكريم صلى الله عليه وسلم كان يسأل الله دائما حسن الخاتمه كما نسأ له نحن ذلك لنا وللمسلمين جميعا
ولابد من القرب الى الله تعالى بالصالحات للحديث الذي رواه أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله تعالى قال: من عادى لي ولياً فقد آذنته بالحرب، وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضته عليه، ولا يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ويده التي يبطش بها، ورجله التي يمشي بها، ولئن سألني لأعطينه، ولئن استعاذني لأعيذنه"

فالله اسال ان يجزيك من الخير ما تستحقه
وشكرا


ابو دجانه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 07 - 2008, 14:35   رقم المشاركة : [5]
..:: من سكان المدينة ::..
 

يـاحـيـاتـي is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارس الاسـلام
جزيت خيراُ اخي الحبيب

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارس الاسـلام

وهي بالفعل امراض تسكن داخل الروح

ولا يراها الانسان



أخي فارس

سأكون هنا أترقب وصولك

لأني أعلم أنه سيكون موعدا مع الابداع

و عذب المرور


لك الياسمين

و كون بخير


يـاحـيـاتـي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 07 - 2008, 14:40   رقم المشاركة : [6]
..:: من سكان المدينة ::..
 

يـاحـيـاتـي is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المشاكس1
اعوذ بالله من امراض الروح

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المشاكس1

يسموها الامراض النفسية



اشكرك ياحياتي انت




اعوذب الله من كل شيطان رجيم

تسلم ع المرور الطيب

ينطيك الف عافيه

تشرفت بمرورك اخي


يـاحـيـاتـي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06 - 07 - 2008, 14:48   رقم المشاركة : [7]
..:: من سكان المدينة ::..
 

يـاحـيـاتـي is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو دجانه
شكرا لك اخي الكريم على هذه التذكره الرائعه والله نسأل ان يجنبنا امراض القلوب وتاثيرها

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو دجانه
فمن الملأحظ فعلا ان الاصرار على المعصيه له اثار سلبيه قد لا يدركها الانسان الابعد حين من الزمن
وهي مأساه لان الانسان الواعي يعمل لخاتمته فيصلحها وليس العكس فالنبي الكريم صلى الله عليه وسلم كان يسأل الله دائما حسن الخاتمه كما نسأ له نحن ذلك لنا وللمسلمين جميعا
ولابد من القرب الى الله تعالى بالصالحات للحديث الذي رواه أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله تعالى قال: من عادى لي ولياً فقد آذنته بالحرب، وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضته عليه، ولا يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ويده التي يبطش بها، ورجله التي يمشي بها، ولئن سألني لأعطينه، ولئن استعاذني لأعيذنه"

فالله اسال ان يجزيك من الخير ما تستحقه
وشكرا




عزيزي


ابو دجانة

تكون دوما سيد الحضور

فما نفع كلماتي مادمت لست فيها

ما دامت لا تحتضن حروفك

فبك تشرق سمائي

لك الياسمين

كون بخير



يـاحـيـاتـي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:13.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO