منتديات مدينة الاحلام

فيس بوك مدينة الاحلام twitter RSS 

 
 

 

 

معجبو مدينة الاحلام علي الفيس بوك

  #1  
قديم 03 - 07 - 2011, 18:06
الصورة الرمزية أياد
أياد غير متصل
..:: من سكان المدينة ::..
 


أياد is on a distinguished road
Smile حكايه الورد الأسود - قصة الورد الاسود










حكايه الورد الأسود


حكــــــــــايـــة الورد الأسود


لِلوَردْ الأَسَودْ حِكَآيَه عِشقْ أَزَلِيَه ..!!



حكايه الأسود الاسود
عِمْتَ مَساءً أَيُها.. الوَرد الأسْوَدّ ..!
من ألَمْي .. الذّي يَمْنَعُنْيّ مِنْ أَخذ أَنفَاسي بِعُمقْ

من وَجعْي ...الذّي يَفَتُكْ بِأَورَاَقِي الّخَضْرَاء اليَانِعة فَيسْقِيهاشَقاءً وَجَفاَفاً..


حكايه الأسود الاسود

قُلّ.. لهم إن يَغضْوا بَصَرَهم.. فَالمَكانْ هُنا مُتَشِحٌ بِالسَواد

مَطْعون بِوَجعْ الأمسْ وَالكْبرِياء امْتَلأ بِثْقوبٍ أَخْرَسَت عَوا طِفي..
جْعَلُتنِيْ أُحَلِّقُ كَالْمَجْنُوْنة ،كَسَحابةٍ بِلا مَاء فِي سَمَاءَات الكَون
تُقَبلْ أَروَاحْ الطْيور المُسَبِحاتْ في الفَلؤَات بَاحِثة عَنْ بَقايا قَلب رَبما قَدّ ذّاب ...

حكايه الأسود الاسود

تّبْحَث عَنْ قَطرة آمِان ضَاعَتْ فِي شَرخْ الزَمَان
أرتَمتْ عَلىَّ الأرضْ مُتْهَالِكة تَستَنجِد ... رُحماكَ ربي
أرْفَعْني بِأَجْنِحة مَلائِكية لِسَمائِكَ..
رَبما تَخْمد حَرائْق الوَجْدّ ...وَتّهدأ النَفْس

حكايه الأسود الاسود

بِرَبِكَ قُلّ لي :
حكايه الأسود الاسود
هَل لا تَزال أَصَابع الودّ عَشَرة أَمْ سَيَخونَها غَدر العِشّرة...

أَلدَّيكَ إيمان بِشَفقٍ تخثَّر احمِرارهِ في أُفقٍ أَسْوَد،
أَمْ أَنَ الفَقد لِروحٍ أَلهَمَتني أنْ أَكْون أُنثّى خُرافية - اسْتثنائية،
لا تَنحَني إلا لِ عّينيها ، سَيَدُّق ثْقُوبَ رِئتيها لِيسيل مائها بِغزارة.
حكايه الأسود الاسود
لَمْ يَعدّ في القَلْبِ صَبراً ... يا وّرد

فَقدّ كَثُرَت سَكَاكِينهُ حَتَّى بّاتَت الروحْ تَشهَقُ أَلماً وَ تُزْفر وّجعاً
تَسْأل ... هَلسَيَضلُ الحُزُنْ وَسْمَةٌأَبديةٌ تُلازمُها
أَم سَتَخرُج مِن كَهفها وتُنادي.. بِالفَرح لأنها سَتبتَعد عن هذا العالم السوداوي..؟؟؟

حكايه الأسود الاسود


أخْبرنِي يا وّرد ...

أَلدَّيكَ أَنْباءٌ تُنّبِئ القَلْب المَوجوعْ بِعودَّة روُح الروح لِصَدّر الحَبيبْ...
أَمْ أَنَ القَدَّر لا زَالَ مصراً عَلىَّ التَلَذْذ بِتَقْطِيع أَوْرِدَّتهِ وَقَدّ أّيعَنتْ فِيها الأحْزَان...
وَيلٌ لِ الحُزن حِينَ يُناجي الروح عدّواً
وَيلٌ لِ الجْفون حِينَ تَحبِسْ الدَمعَة قَسِراً
ويلٌ لِروحٍ لِلَحنْ الفَرَح ظمئَ تَخفقُ بقوّة ولمرةٍ واحدة...
حكايه الأسود الاسود

لِتَسْقُط فِي كَهْفٍ مُظْلِم وَهي عَلى قَيد الحَياة

تَتراقصَ أَجْنِحة أَحزَانِها فتَتكَور كَقوقَعة بَائِسَة غُرسِتْ في أعماق الروح..!!

حكايه الأسود الاسود
أخْبرنِي يَا وَرد ...
أَلدَّيكَ إيمان بِلَسعة الفَقد حِينَ تَبقى مُعَلقة ما بَين لُجة العَذاب والحَنين ولا نَعِرف مَتى تَغفو لِتَنطفئ ....

حكايه الأسود الاسود
آه ..أَيُها الوَرد الأسْوَدّ كَم أَعْشَقُكَ وأَعشَقْ لَونِكَ الَذّي يُشْبهُ عَينَاه .. وَلكني أَخْشَاهُ ُ ..
أَخْشَى المَجْهُول .. وتَلكَ الرَائحَة المُنبعثَّة مِن سْكون الصَمتْ..!أَخْشَى حُبي لَهُ .. أَخْشَى غِيابهُ ..
عَبثٌ هُوَ الاحْتِرَاق مِنْ أَجْل الِلقَاء..
وَعَبثٌ هُوَ الانْتِظارْ ..

حكايه الأسود الاسود

تختلف الورود بعدة الوان ولكن للون الاسود معنى حكايه الأسود الاسود



p;hdi hg,v] hgHs,] - rwm hghs,]

 
 
 
 
 





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الأسود, الاسود, الورد, حكايه, قصة

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صور اللعب مع الأسود - رجل يلعب مع الاسود 2012 أياد قسم الصور 0 04 - 06 - 2011 22:28
الصندوق الاسود للطائرة ( ملف كامل ) البرق المنقولات العـــامة 0 28 - 05 - 2011 18:55
الاسد ملك الغابة عبدالله ابو بصير المنقولات العـــامة 6 25 - 07 - 2010 01:07
اكبر موسوعة مسجات هنا منوعة دينية ...شبابية..بناتية خادمة المرابطين غزاوية200 مسجات - رسائل جوال - وسائط - mms - sms 4 21 - 11 - 2009 10:34
اكثر من 10000 مسج قاهر الاعداء مسجات - رسائل جوال - وسائط - mms - sms 9 06 - 08 - 2009 21:47


الساعة الآن 09:27.

    Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
ترقية وتطوير: مجموعة الدعم العربى
  

SEO by vBSEO